»» welcome To Your Home ««

راااح اسسسكر المنتدى $$$$$$$ الي كاتب ينقلها لان اذا سكرت المنتدى مرح اقدر افتحه مره ثانيه $$$$$ بعد سبوعين راح اسكره

    يا خاطفي وين ألقى عزتي في زمان المذلة ! / كاملة

    شاطر
    avatar
    spettrO

    عدد المساهمات : 133
    تاريخ التسجيل : 17/02/2013
    العمر : 28
    الموقع : http://ask.fm/oonnon

    رد: يا خاطفي وين ألقى عزتي في زمان المذلة ! / كاملة

    مُساهمة من طرف spettrO في السبت يونيو 01, 2013 9:06 pm

    [center] سحر : اووف طفشت من الكيمياء قسم بالله جننتني
    ريم : بالعكس عاد احلى من الاحياء ووع الكتاب كل الصور تلوع الكبد
    سحر : ريم .. تصدقين اليوم لينا شنو تقول لي
    ريم : شنوو قالت اشوفكم اليوم جالسين لحالكم وعندكم سالفه حماس
    سحر : بس ترى هي موصيتني ما يطلع هالكلام لكن بقولك اعرفك ماتقولين لاحد
    ريم سكرت الدفتر وعدلت جلستها : ياسلاااام سالفه حماس تكلمي يالله
    سحر تحط رجل على رجل وتشرب كابتشينو تبي تحرق اعصاب ريم : اممممم والا اقولك انسي .. البنت محلفتني .
    ريم تطالعها بقهر حطت المخده بحضنها عشان تتحكم باعصابها : سحورتي ياقلبي .. قولي يالله
    سحر تطالعها بنص عين : سحورتك ..من متى الدلع
    ريم تترجى سحر وبعيون حزينه : سحر قولي يالله وربي تقهريني باسلوبك هذا
    سحر : هههههههههههههه هذا اللي ابيه .. يالله بقولها لك يادووبه
    ريم تعدل جلستها وترتسم ابتسامه على وجهها : ياللـــــــــــه

    سحر : تتذكري ولد ولد عم لينا اللي يرسل لها رسايل مع اخته وكذا
    ريم زاد حماسها : ايه ايه افتكرته ..هزاع صح
    سحر : ايوووه هووو ... امه كلمت امها وبيجون يخطبونها رسمي
    ريم فرحت : من جد ... ضمت سحر وهي مستغربه .. وـآآآآآآآآآآو .. مو مصدق الحمدلله يعني حبهم ما مات .. وربي فرحت من قلبي .. بروح اكلمها وابارك لها
    سحر تمسكها مع يدها : هي قالت لاتقولي شي الا لما يصير كل شي رسمي
    ريم : ولو هي صديقتي بروح اكلمها اكيد الاقيها بالمسن ... وركض على الجهاز قلت سمر عليه
    ريم : سمورتي ياغلاتي ممكن اجلس عالجهاز شوي
    سمر : ياسلام يعني ما تنكدون الا لما يكون دوري على الجهاز
    ريم : قلت لك بس شوووي ... ارجوك .. بليزززز ...
    سمر تلف وجهها للشاشه وبعناد : مافـــي اليوم دوري وبقراء روايه خطيره لو سمحتي ابعدي عني
    ريم ولعت من القهر وضربتها على راسها : هين يابخيله بيجيك يوم تطلبين واردها لك ..
    واتجهت لغرفه شوق ... دقت الباب بشوويش
    شوق : تفضلي ..
    فتحت الباب بشويش وشافت شوق على سجادتها وتصلي والمصحف جنبها
    ريم : لايكون قاطعتك شووقه
    شوق : لا ياقلبي .. بغيتي شي ؟؟!!
    ريم : ممكن اخذ الاب توب حقك .. اليوم دور سمر على الجهاز الثاني
    شوق ابتسمت لها : خوذيه ... وسوي اللي تبين فيه بعد
    ريم بوسها على خدها : الله يخليك لنا ياشوق ماراح نلاقي زيك
    شوق : هذا بس عشان الاب !!!
    ريم : لاوالله مو بس عشانه .. انتي اخذتي محل الام بهذا البيت
    شوق : يارب اقدر اعوضكم عن الام اللي فقدناها
    ريم : ان شاء الله بتقدرين ... يالله باخذ الاب واحسر بسمووور
    شوق : ايه خليها تنجلط ههههههههههههههههه
    ريم : والله لا افقع مرارتها ... تبين اجيب لك شي
    شوق : لالا مابي شي
    ريم : اجل بروح للغرفه

    :::
    :::
    :::


    دخل البيت واتجهه لغرفته لانه متاكد انه بيكون موجود فيها .. فتحت الباب وشافه منسدح
    على سريره ...
    فهد : خـــــالــــد
    خالد : جيت اتطمن عليك بعد البارحه ... عساك مرتاح الحين
    فهد : ايه اشوى من امس بكثيررر
    خالد : طيب افتح البلوزه بعقم لك الجرح ... يبي له تعقيم
    فهد : انا نظفته وحطيت عليه مسكن
    خالد : لالا افتح يالله انا بسويه لك
    فهد : تيب شوف الادويه بالدرج .. عبال انزل البلوزه ..
    نزل بلوزته وخالد مركز على الجروح ينظفها ... وفهد كاتم الالم بداخله .. مع شكل نغزة الم .. يتذكر فيه شوق وكلماتها ونظراتها له ...
    خالد : المفتريه حرااام اللي سوته ... مو بنت ذي مجرمه
    فهد : مجرمه !!!... واللي سويناه حنا مو اجرام
    خالد طالعه بصدمه طاحت القطنه من يده : انت تقول كذا
    فهد : خالد خلص التعقيم بسررعه ... قرفت من روحي
    خالد : طيب طيب .. الحين اخلصه ... بس انت حاس بالذنب
    فهد اعطاه نظره حاده : اي ذنب انا ماسويت شي ... هي مكتوب لها كذا من قبل ماتنخلق
    خالد : توك تقول مو حرام اللي سوينها
    فهد : انت تعرفني زين ما اندم على شي .. وحتى لو اني قلت ذا الكلام مايدل على اني
    ندمان او حاس بالذنب ...تستاهل اللي صار لها .. والله ما اتركها لاوريها مين فهد الجابر
    وكيف تتجراء وتسوي اللي سوته معي .. كل الآلم اللي حسيت فيها بتذوقها مني .. لكن كل شي بوقته حلووو
    خالد خاف من كلام فهد : خلاص اتركها تروح بحالها ... وانسى اللي صار ولاتفكر فيها
    فهد : انا افكر فيها ...ههههههههههههههههههه .. ليش شايل عقلي بيدي
    خالد : خلاص يافهد ... ويش صار لك انت متغير مرره زايد غموضك وبعدك عن الكل ..
    ويش الاسباب قولي ... ويش مخبي علي من بعد وفاة امك وانت شخص غريب عني
    فهد : ارجوك ياخالد لاتضغط علي لما بقولك اجيك واقول كل شي ... ارحمني ياخي كافيني
    اللي فيني
    خالد : اذا احتجت شي كلمني واكون جنبك ... مضطر اروح مبين انك تبي تجلس بروحك
    فهد : لاتزعل مني بس انا هاليومين ماني طايق احد
    خالد : الله يكون بالعون

    :::
    :::
    :::

    مسكت جوالها ... طالعته بحزن تطاوع قلبها او تطاوع عقلها .... تح وتكلمه او تصد عنه
    وتتركه ولا تسأل فيه ..
    رغد (( ويش السوات ... حسبي الله عليك يافاتن الله لايوفقك خربتي كل شي علينا .. كنتي بتودينا بداهيه .. والله ما اتركك الين انتقم منك ياحقيره .. اخذ حق ريماس وحق شهد منك
    صبرك علي بس ... آآآه ياربي ويش اسوي اطاوع قلبي والا عقلي انا مرتاحه له ومابي اخسره لقيت فيه كل اللي ابيه ... انا ماراح افرط فيه خلاص بتحدى كل شي واكلمه حتى لو صدني )) .. اخذت اصابعها طريقها ودقت رقمه .. قلبها يدق مع كل رنه تتلهف لصوته





    ________التوقيع__________








    I'm a person will not be repeated twice and I swear it .. Cool
    avatar
    spettrO

    عدد المساهمات : 133
    تاريخ التسجيل : 17/02/2013
    العمر : 28
    الموقع : http://ask.fm/oonnon

    رد: يا خاطفي وين ألقى عزتي في زمان المذلة ! / كاملة

    مُساهمة من طرف spettrO في السبت يونيو 01, 2013 9:06 pm

    لينا : الله يبارك فيك ..
    ريم : وربي فرحت يوم قالت لي سحر ... خصوصا اني اعرفك انك تحبينه
    لينا : ياويلي ياريومه .. يوم قال لي ابوي قسم جلست ارتجف احس ان حرارتي وصلت مليون ... معاذ يضحك علي يقول شوفوا شكلها كيف كأننا نقول لها بكره بتموتين
    ريم : هههههههههههههههه ... لاتكونين بكيتي مثلي
    لينا : يووووه المخده تقول يمه ارحميني من دموعك .. دموع فرح × صدمه × خيال
    شي رهيب اقولك شعور لايوصف
    ريم : اي والله شعور لايوصف .. وابوك ويش قالك
    لينا : هههههههههه لو تدرين مسكني واعطاني محاضره طويله عريضه .. يابنتي ربي شرع لنا الزواج وله عدة حكم منها نصون انفسنا ومنها نسل ومنها حب والفه بين الزوجين
    والزوجه هي ستر وغطاء لزوجها ... والزواج شي حلوو وانا كمخه احسبه يعطينا نصايح
    كالعاده مادريت انه يمهد للموضوع
    ريم : هههههههههههههههههههههه كملي بعد ويش قال
    لينا : طيب نجي للطامه الكبيره هذا اللي وربي ياريم كنت بموت يوم قالها ابوي ... قال لي يابنتي انا عارف ان هزاع يحبك ويموت فيك .. واهله كلموني لانه يبي يخطبك فانتي فكري يابنتي واعطيني جواب بعد ماتستخيري وتاخذ وقتك بالتفكير وصدقيني ماراح اعارض اي قرار تتخذينه
    ريم ميته ضحك : هههههههههههههههههههآآآآي .. بالله وجهك ماصار طماطم
    لينا : طماطم فلفل خيار جزر... اقولك معاذ بعدها اخذني تريقه
    ريم : واستخرتي ؟؟
    لينا : اكيد على طول قمت توضيت وانا بطير من الفرح واستخرت .. بس مسويه ثقيله كل ما سالوني اقول خلوني اخذ وقتي بالتفكير .. وانا اكذب عليهم بس عشان مايقولون مشفوحه على هزاع هههههههههههههه
    ريم : يامصيبه ... قسم انك داهيه هيه خلي ابوك يرد لا يفكر بغيرك
    لينا : اعوذ بالله منك فاولينا خير
    ريم : وين كلمتك فالك بسروالك خخخخخخخخخخخخخ
    لينا : خلاص من اليوم بهجر العربجه وتلزق بالانوثه والنعومه والغنج
    ريم : ياهوووووووووو على التطورات ... منتي سهله يابنت
    لينا : اجل تبيني اروح لهزاع وازل عنده بكلمه يفقع علي ضحك لالا ياروحي لازم اخذ كورسات من اللحين .. وانتي معي بكره ورانا زواج ..
    ريم : الحمدلله ربي معطيني النعومه << تبي تقهرها
    لينا : اموووت على الغرور .. ياشيخه وربي تعدي من جنبك وماتسلم عليك هههههههه

    ريم : ههههههههههههههههه يقطع شيطانك .. يالله شحن الاب بيخلص توصين شي
    لينا : سلامتك .. ترى ما امانع تكلميني تليفوون
    ريم : افكر ... هههههههههه يالله سيووو
    لينا : سيوووو

    :::
    :::
    :::
    بعد المغرب .. وصلت هديل وحنين وخلود
    هنادي : حي الله من جانا .. نورتوا البيت
    حنين : بوجودك ياروحي .. اخبارك
    هنادي : تمام ... وين الغيبه .. ليش المقطعه
    ريم : انا ادري عنهم .. كالعاده بيقولون امي ماخلتنا
    حنين : اي والله امي شديده مرره علينا مايحتاج نقول لكم
    سحر : هههههههههههه حلال فيكم انتم ...خلوها تمشيكم على الصراط المستقيم
    هديل : وربي يابنت اني ابي اطلع ابي اشم هواء قسم بالله انكتمت
    شهد : خلاص عندي لك حل ..انا عازمتك اليوم على مطعم نتعششى فيه بس ماحد يقول
    عشان ابوي مايهاوشنا وامك تعرفينها بتحرم عليكم الجيه مره ثانيه هنا
    حنين تبوس شهد : ياقلبي انتي والله مايطلع
    خلود : الله يفرحك فرحتي قليبي المسكين
    سمر : والله انكم تحزنون ... بس شهد نبي مطعم فخم
    شهد : ابشري كم سموور عندي ... بوديكم لمطعم بجنب الحرم مررره هادي ورمنسي
    بعيشكم جوو رومنتك
    سحر : حركاااات .. رومنسي .. الحين البس عباتي
    رغد : ويش فيك مستعجل ياقرويه اجلسي .. بعد العشاء نمشي له كلنا
    شهد : بس هاه مو تكلفون علي ترى مامعي الا 400 ريال
    رغد : بفزع لك 200
    خلود : ليش هو غالي ؟؟
    شهد : شوي مو مرره بس احنا كثار
    شوق جات من المطبخ ومعاها دله القهوه والفناجين : ويش اللي غالي
    ريم : شهد عازمتنا على مطعم
    شوق تطالع بشهد وابتسمت : جد والله شهوووده
    شهد : ايه نغير جو ...
    شوق : كويس بس على شرط
    الكل : ويـــــــــــش
    شوق : تمشون بهدوء اعرفكم مزعجين مررره ... وبعدين ابي اروح هنا ابي اروح ههناك مافي سامعين
    الكل : طـــيـــب



    ××××
    ××
    ×


    اخيرا اترك لكم التوقعات والانتقاد

    وتنبؤكم بالاحداث


    ودي لارواحكم الطاهره

    كونوا بخير




    ________التوقيع__________








    I'm a person will not be repeated twice and I swear it .. Cool
    avatar
    spettrO

    عدد المساهمات : 133
    تاريخ التسجيل : 17/02/2013
    العمر : 28
    الموقع : http://ask.fm/oonnon

    رد: يا خاطفي وين ألقى عزتي في زمان المذلة ! / كاملة

    مُساهمة من طرف spettrO في السبت يونيو 01, 2013 9:07 pm

    الــــ ب ـــآرت الــثـــالـــث عــــ ش ــر






    لا تفڪرفي { مصيري;.



    وڪيف بحيا في بعادڪ ;.}



    تبقى:



    أغلى شخص عندي



    مهما توهمني بسرابڪ..}!



    وببقى:



    أصدق قلب حبڪ ..



    وأدفى نبضة



    تموتـ فيڪ "



    تموتـ فيڪ "



    تموتـ فيڪ "







    :::
    :::
    :::

    الـــبـــنــــآآت

    نزلوا من السياره كلهم ... 10 بنات كل وحده لها شكل وهيئه خاصه فيها ... الا هي مميزه بينهم مميزه بكل شي حتى بهيئتها وشكلها عبايتها على الراس عكس كل اللي معاها كلهم عبايتهم على الكتف فيها شويه تخصير وتطريز واضح مثل شهد ورغد .. محتشمه بغطايتها وعبايتها ومشيتها ..
    ريم : اي واحد شهد ياكثر الفنادق هنا ..
    شهد : امشي وراي وانتي ساكته .. ولاتسالين بتشوفينه
    سمر : شوق ويش فيك ساكته ؟؟.. تكلمي
    شوق : ويش اقول بس الله يصلحكم .. امشوا يالله
    رغد : خلود وينها ؟؟
    خلود : هنا انا ... بس امشوواا يالله .... ترى طفشت مرره
    شهد : خلاص وصلنا ...

    دخلوا الفندق كلهم ومشوا لمكان المصاعد الزجاجيه
    رغد : يالله بنطلع الدور الثالث لان المطعم بالدور الثالث
    هديل شهقت : وووووووووووويــــــــــش ... بالمصعد هذا .. والله ما اركبه لو على جثتي
    شوق : اسكتي فضحتينا كل الناس يسمعونك ... امشي ولا يكثر هرجك
    هديل تمسك سحر مع يدها وبخوف : لا والله ما اطلع فيه بايعه عمري وبعدين ياليته حديد قزاز
    والله ما اركب خلاص انا برجع للسياره استناكوا لاخلصتوا تعالوا
    شهد عصبت من هديل: وبعدين معك يالله كلنا بنطلع
    هديل : لالالالالالالالالالالالالالالا .. مـــــــــــــااااابي اخاف من المرتفعات
    رغد تقرصها : مرتفعات بعينك ... شوفي امة لااله الا الله تطالعنا بسبب صوتك العالي .. بتركبين ورجلك فوق رقبتك سامعه يالله بدون اعتراض ...
    انفتح المصعد .. ودخلو كلهم وشهد ورغد يدفون هديل غصب عنها
    هديل ماسكه الجدار ماتبي تركب : اتركوووني ... مابي اركب راح يطيح من الاوزان الثقيله اتركوووني .. والله لو اموت ما اسامحكم
    شهد تفك يدها وتسكر فمها ورغد تدفها بقووه ويدخلون المصعد
    هديل تتمسك برغد وتضمها بعد ما انقفل باب المصعد : ائــهههههههههـــــئ والله انكم نذلات بتموتوني .. ماعاد بروح معكم مطعم لاابوك ولا ابو المطاعم اللي تخليني اتبهذل اخر عمري
    انطلقت ضحكات بالمصعد لفت هديل وشافت ثلاث عيال معهم بنفس المصعد انحرجت والبنات كل وحده كاتمه ضحكتها وهنادي يسمعون شهقات ضحكها ميته ضحك على شكل هديل ... غطت عيونها زين عشان مايشوفون دموعها ... انفتح الباب مره ثانيه .. واول وحده طلعت هديل من المصعد على بالها وصلوا الدور الثالث ..
    واحد من العيال : وين رايحه هذا الباركينج الله يصلحك.... ارجعي ..!!!
    انطلقت ضحكات الكل حتى شوق موقف لايحسد عليه ولع وجه هديل من الاحراج ماتدري ويش تسوي ترجع وتتحمل الضحك والتريقه والا تكمل طريقها وتطنشهم ... تمنت الارض تنشق وتبلعها ولا تنحرج بذي الطريقه قدام ناس اغراب ... رجعت دخلت والكل يضحك ... سكتوا لثواني وسمعوا صوت الكل طل بهديل اللي جلست تبكي
    حنين : هديل ويش فيك ؟؟
    هديل : مافيني شي بس بطني تعورني.. (( ياربي قسم انها فشله مابعدها فشله قرويه ورايحه مطعم ويش يتوقعون تسوي غير كذا واكثر .. ائههههههههههههئ ياليتني مارحت ))
    رغد كاتمه ضحكتها همست بأذن هديل : بطنك تعورك .. والا انحرجتي من الفشله
    هديل صرخت عليها : كلي تراب واسكتي ماني ناقصتك الحين ...
    الكل : هههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههه ههههه
    وصلوا الدور الثالث بعد معاناه بالنسبه لهديل وفرفشه وضحك لهنادي وريم وسحر والبقيه
    طلعوا كلهم وهديل وقفت بمكانها تبي تتاكد مو تتفشل كالعاده ..
    نفس الولد : لاتخافين اطلعي هذا المطعم ... ههههههههههههه
    هديل اعطته نظره احتقار : ســخـــيـــف وغــــبــــي
    سحبتها شوق من يدها واتجهوا للغرف ... بعد ما اختاروا لهم غرفه ودخلوها كلهم جلسوا على الكراسي
    هنادي : ههههههههههههه مقدر انسى شكل هديل ... ههههههههههههه
    ريم : وربي ضحكت من قلب اول مره اضحك كذا .. موقف ولا اخطر منه
    هديل : انا اخاف من المصاعد بالنزول والله بنزل مع درج عادي لو تموتون مانزلت بالمصعد
    شهد : ههههههههههههههههههههههه ياغبيه هم اخترعوه لنا عشان نريح ونرتاح
    هديل : تخيلي يصير حريق وينقفل فينا ويش نسوي
    خلود : ياربي على تفكيرك الارهابي ان شاء الله مايصير الا كل خير
    ريم : لازم تتعودين تركبي مصاعد الدنيا تطورت
    هديل : هالتطور ذا ما ابيه
    هنادي : هههههههههههههههه لالا صراحه اليوم شبعت ضحك تسلمين ياهدوله ضحكتيني
    وكملت ضحك كل شوي تتذكر شكل هديل يوم طلعت من المصعد وتموت ضحك
    سحر : بس خلاص .. ياساتر كل هذا ضحك
    هنادي : مقدر انسى شكل هديل قسم نكته ... المفروض تدخلي موسوعه قينيس للاغبياء
    هديل معصبه : مخليه الذكاء لك ياذكيه
    شهد : بس بس فضايح يالله كل وحده تطلب لها عشاء
    خلود : ياخوفي نستقر على همبرجر وببيسي
    رغد : شكل ذا اللي بيصير

    :::
    :::
    :::

    وقف قبال مرايته بعد الشور يتأمل شكله ... رفع شعره المبلول عن وجهه ولمس الشلخ اللي بخده قرب اكثر من المرايا حس الدم يفور بعروقه والقهر يملي قلبه وهو يطالع جروحه ... رمى العطر على الارض وانكسر كل يوم يزيد قهره وحقده عليها .. ضرب يده على تسريحته
    وكله كره وآلم .. اخذ بلوزته ولبسها ...وكمل كشخته وبدالخا براكين تفور وتفور .. وتنتظر لحظة الانفجار ... دق جواله
    فهد بهدوء تآم : الــــو
    وليد : وينك فهيدان تأخر مررره علينا .؟
    فهد : جايكم بالطريق .. تبون شي
    وليد : جيب معك بكت دخان لريان
    فهد : ابشرر .. يالله شوي واجيكم
    وليد : بااااي

    طلع من غرفته وهو يصارخ على الخدم
    فهد بعصبيه : لــــــــــــيـــــــــــــزآآآآآآآآ .... مـــــــــــــــــيري
    ليزا : يس سير ... وت هبنت ؟؟
    فهد : اطلعي لرومي ...وسوي كلين اوكي
    ليزا : اوكي اوكي سير ...

    طلع من البيت وركب سيارته قبل يتحرك فيها خطوه شغل اغنيته المفضله صدقيني ومطربها اللي يعشقه .. رابح صقر حرك السياره بسرررعه كعادته متهور بالسواقه ولايهتم لشي غير صوته عقله وعناده

    :::
    :::
    :::

    وصلوا البيت وكلهم مبسوطين وفرحانين
    حنين : صراحه اليوم مرره استانست ...
    شهد : ان شاء الله دايم ياررب
    هديل : بالنسبه لي اتعس طلعه طلعتها
    الكل : ههههههههههههههههههههههههه
    هنادي : بالله انك تخافين من المصاعد ... بس اليوم كله كوم وموقفك كوم ثاني
    حنين وخلود : هههههههههههههههههههههههههههههههه
    حنين : بقول لامي الموقف صراحه مايتفوت مررره .. اما ابوي لو يدري بيمسكها عليها
    هديل : ياويلك تفتحين فمك بكلمه .. بيمسكونها علي ويطفشوني
    شوق : خلاص خلاص اسكتوا ترى راسي مصدع من رجتكم
    رغد تجلس على الكنبه : بليزز وحده تنط تجيب لي مويه
    ريم : ليش مالك رجول تروحين ؟؟
    رغد : بطني مرره توجعني ومتحمله من العشاء عشان ما اخرب عليكم الطلعه
    شوق تقرب منها بخوف : رغوده ويش يوجعك ؟؟
    رغد تطالعها بحب وتبتسم : لاتخافين مجرد الم ويروح
    شوق : تبين اقول لجلالي يوديك المستشفى
    رغد : لا مايحتاج بروح اخذ مسكن وانام
    سحر : خلاص روحي غرفتك بدلي ملابسك وانا اجيب لك مويه
    شهد : يالله رغد روحي ارتاحي ... وجهك لونه اصفر
    رغد تبتسم بتعب : طيب بروح انام ... وراحت للغرفه
    سمر : ويش فيها تعبانه مرره كذا ؟؟
    حنين : الله يرحم ذكائك ماتدرين ان رغد كل شهر تموت تعب
    سمر حطت يدها على فمها وتضحك : هههههههههه ايه صح تذكرت

    شوق بنظره حاده : بنت انتي وهي .. ويش تقولون
    حنين ابتسمت وقامت ترقع : ولاشي بس في بيننا سر
    شوق تنزل عبايتها واتجهت للمطبخ تسوي لها قهوه تعدل فيها مزاجها
    اجتمعوا كلهم بالغرفه وجلسوا يسولفون ويضحكون ... ويحشون ويلعبون

    :::
    :::
    :::

    بالرياض وتحديدا ببيت ليان
    ليان : انا جهزت كل شي جوازي واغراضي كامله
    دانا وانا كمان سرقت جوازي من شنطه امي
    ندى بتردد : بنات والله انا خايفه .. هذي فيها علووم ماني برايحه
    ليان : هيه ياخبله ترى ماحنا بنروح برى المملكه .. ترى كلها جده ونرجع
    ندى : لالا مقدر قسم ابوي غير ينحرني
    دانا : يعني حنا اللي بيصفقون لنا ... بس نغامر ويش ورانا
    ندى ترمي نفسها على السرير : والله مدري.. بس كل اللي اعرفه انهم راح يقومون الدنيا علينا ولن يقعدوها
    ليان : تكفين لم يقعدوها بنقول لهم جت فجأه
    ندى : طيب طيب .. خلاص صجيتوني بروح وامري لله

    :::
    :::
    :::

    بعد يومين

    ريم : اوووف قربت الاختبارات النهائيه
    هنادي بزعل وتأفف : يرحم امك لاتذكريني .. بس اتذكر باقي اسبوعين احس اني بنجلط
    سمر : عادي ياختي اللي تذاكر مو زي اللي ماتذاكر
    هنادي تقلدها : يييي .. انطمي
    سحر : ويش رايكم نسوي جدول ونذاكر من الحين عشان نراجع بس ايام الاختبارات
    ريم : نو بروبلم بيبي ... ماعندي اي مانع
    هنادي تشد شعرها : ليش كلهم يهتمون بالدراسه اهم شي ننجح وبس قال نسوي جدول من الحين .. ياعمي طيري
    سحر : بفهم انتي كيف تنجحين وانتي ماتفتحين الكتاب
    هنادي : تف تف بسم الله علي .. خمسه وخميسه لاتطقيني عين اطيح عليكم الحين
    سحر : ياربي على عربجتك .. ايوه ريم ترى لينا عزمتنا عندها بالبيت اليوم قالت لي
    ريم : ما اتوقع ابوي يوافق صاير مررره علينا لاطلعه ولاجيه
    سمر : احنا من اول مانطلع كثير اللهم مشاوير المدراس والطلبات
    ريم : اقولك سحر اعتذري منها ماني ناقصه اخذ لي هوشه من ابوي
    سحر : انا بخلي شوق تطلبه لنا ماراح نتاخر نروح بعد المغرب ونرجع على 9
    ريم : امممممممممممم مدري والله
    هنادي : بروح معكم
    ريم وسحر بصوت واحد : لااااااااااااااااا

    هنادي بخرعه : يمه منكم .. مالت عليكم من زينكم اروح معكم ..
    ريم : اجلس لاتطلبين مره ثانيه .. وانثبري بالبيت
    سحر : بروح اقول لشوق عشان تكلم ابوي ... اخاف اروح لغرفته
    ريم : طيب روحي

    اتجهت لغرفة شوق .. دقت الباب بشويش
    شوق تمسح دموعها وتعدل جلستها : تفضل !!
    سحر : شوقه .. ممكن اطلبك طلب
    شوق : ويش تبين حبيبتي ؟
    سحر : لينا صديقتي عزمتني انا وريم عندها يوم الثلاثاء اطلببي ابوي نروح عندها
    شوق : وليش ما تطلبينه انتي ... انا ما اعرف خويتك ذي
    سحر : شووقه لينا اللي دايم نسولف عنها تكفين خلينا نروح قبل الاختبارات
    شوق تبي ترفع ضغطها وقفت وراحت للمكتب اللي دايم تكتب عليه وفتحت الاب توب
    شوق : امممم تيب بقول لعمي واشوف
    سحر : تكفين ياشوق حاولي معه الله يسعدك
    شوق تطالعها باستغراب : ليش مصره تروحين
    سحر : اول مره تعزمنا واول مره نروح لوحده من صديقاتنا ويش معنى رغد وشهد يروحون حتى احنا بنروح عند لينا
    شوق : طيب بطلب عمي يازنانه
    سحر : تكفين حاووولي باللي تقدرين
    شوق : من عيوني

    :::
    :::
    :::

    هنادي : خير ويش تبي ؟؟
    ماجد : افا مو انت هاني .. والا انا غلطان
    هنادي : ماجد عن الاستهبال .. خلاص انت كشفتني وانا ماعاد بسوي شي شين اوكي
    ماجد : ايه زين كذا ... تعدلي خليك سنعه مو بنت خرطي
    هنادي وعيونها بتطلع من مكانها : خرطي ؟!!.. اقول انا اعطيتك اكبر من حجمك يالله طس عني ولاعاد تدق سامع
    ماجد : ماني بداق مرة ثانيه بس حبيت اتطمن انك عقلتي
    هنادي : لايكون كنت مجنونه وانا خبر خير ؟؟
    ماجد : والله ياختي انتي ادرى مجنونه او عاقله ... المهم تتركين سوالف العربجه عنك وتصير زي كل البنات
    هنادي : طيب شكرا ..
    ماجد: العفو هذا واجبنا
    هنادي تطالع بجوالها نفها تطلع له مع السبيطر وتخنقه لانه ينرفزها : طيب مع السلامه
    ماجد ماسك نفسه : مع السلامه ياهاني لاتقطعنا عاد ..
    قفلت الجوال منه مقهوره ووجهها احمرر من العصبيه
    هنادي (( الله يلعن ابليسك ياماجد دواك عندي انا قسم لا اخليك تدور حول نفسك مليون مرره صبرك علي ماعرفتني زين انا هنادي ))

    اما عنده
    ماجد ميت ضحك : هههههههههههههه عصبت مني تستاهل اجل في بنت عاقله تسوي حركات المبزره حقتها هين ياهناديوه اذا ابوك مو داري عنك انا اللي بربيك وراك وراك لين ماتمشين على الصراط المستقيم .. مستحيل اسمح لحد يقرب منك دامني عرفت سرك انا اللي بحميك لانك بذمتي ..



    :::
    :::


    ________التوقيع__________








    I'm a person will not be repeated twice and I swear it .. Cool
    avatar
    spettrO

    عدد المساهمات : 133
    تاريخ التسجيل : 17/02/2013
    العمر : 28
    الموقع : http://ask.fm/oonnon

    رد: يا خاطفي وين ألقى عزتي في زمان المذلة ! / كاملة

    مُساهمة من طرف spettrO في السبت يونيو 01, 2013 9:07 pm

    سقى الله يوم اناطفله /

    انام ولاحدن قدي ..

    ولا احاتي هموماليوم ..!!


    ولا احاتي امل بكرا..!!


    تداعب { امي}بشعري
    وتمسح يدهاخدي..
    ونومي هادي و ساكن //
    ورعانا الرب في ستره ..
    تلاع بيدي الدمية
    وعندي هالزمن وردي..!
    همومي لعبتي ضاعت
    وعندي هم وش كبره ..
    "كبرت وعشته الدنيا"
    "كبرت ولاهو بودي"
    "كبرت بشكلي ورسمي"
    وعقلي باقي بصغره ..

    قفلت دفترها اللي هو ملجئها وومكان تبحر فيه لعالم ثاني تنسي فيه من تكون .. تسطر فيه احلامها الضائعه.. امالها المستقبليه .. امنياتها اللي تتمناها بحياتها البائسه .. كلمات تخرج من قلبها لتجد لها مكانا تستقر به الى حين ...
    شوق : آآآآه بس من الاحاسيس اللي تجيني .. ماني مرتاحه ابد في شي شاغل بالي ... فهد آآآه منك يافهد لخبطت كياني وحياتي ماعاد افكر غير فيك ... افكر بانتقامي منك .. يارب انت الجبار العظيم انتقم لي منه انتقام عزيز مقتدر آآمين ..

    وقفت وفتحت باب غرفتها ... واتجهت لغرفة عمها عشان تكلمه بموضوع سحر .. وقفت وترددت تدق الباب بس سمعت صوت حركه وتشجعت تدق عليه ..
    شوق : خلوني اطلبه الحين يمكن يكون هادي .. دقت الباب
    ابو مها : مين ؟؟
    شوق : انا شوق ياعمي
    ابو مها : ادخلي يبه ادخلي انا كنت جايك .. فتحت الباب ودخلت وقفلته
    شوق : امرني عمي بغيت شي مني
    ابو مها : اول شي ويش تبين جايه ؟؟!
    شوق : عمي سحر وريم عازمتهم صديقتهم بالبيت ويبون يروحون وهم طلبوني اطلبك لانهم خايفين منك
    ابو مها : ومن ذي البنت ؟؟
    شوق : صديقتهم لينا بنت الدكتور خالد اللي بالجامعه الاسلاميه
    ابو مها : اللي ساكن باخر الحاره
    شوق : ايوه هوو
    ابو مها : والله ابوها انسان مافي مثله .. خلاص قولي لهم يروحون بس مايتاخرون
    شوق : تسلم ياعمي هذا عشمي فيك
    ابو مها : الله يخليك يابنتي لنا ولايحرمنا من روحك .. الا انا كنت بحاكيك بموضوع مهم
    شوق : ويش هو الموضوع ياعمي
    ابو مها : في مشروع عقاري اذا ربي وفقني وكسبت فيه بتتغير حياتنا كلها بس انا ماودي اجازف باموالكم انتي وخواتك بغير رضاكم .. عشان كذا ابي اخذر رائيك بذا الموضوع
    شوق : انا ما افهم ياعمي بالمشاريع وكذا .. سوا اللي تشوفه زين انت
    ابو مها : بس هذا حلالكم يابنتي انا بدخلكم معي
    شوق : عمي انا من البدايه قايله لك حلالك حلالنا والعكس كلنا واحد
    ابو مها : طول عمرك عاقله يابنتي الله يوفقك ويرزقك باللي يستر عليك ويسعدك بدنياك
    ارتجفت من دعوة عمها لها تردد صوت عمها وصداه بأذنها

    ((ويرزقك باللي يستر عليك .... ويرزقك باللي يستر عليك. .. ويرزقك باللي يستر عليك...))

    راحت لعالم ثاني نزف جرحها من جديد وتجددت جروحها كلمتها عمها جت على جرحها

    شوق : تامر بشي ثاني عمي
    ابو مها : سلامتك يابنتي ..
    شوق : تصبح على خير ياعمي
    ابو مها : وانتي من اهله يبه

    :::
    :::
    :::

    شهد : ردي عليه وريحينا وربي ماني عارفه انام من كثر دقه عليك
    رغد : خليه يدق لين يشبع ... اجل انا رخيصه
    شهد عصبت وتغطي بالبطانيه بقوه : اوووووف لو يدق مره ثانيه راح ارد واسفل باهله
    رغد : هههههههه لا تعصبي خلاص نامي وفكينا
    شهد : شكلك مافيك نوم ومبسوطه انه يدق حطيه سايلنت لا اوريك انتي مو هو
    رغد بتفتك من رجتها : طيب بحطه سايلنت نامي نومة الظالم عباده
    شهد : الحين صرت ظالم ... مصيرك بتعرفين قدري

    رغد تحط يدها ورى راسها وتعدل جلستها وصارت تفكر بحلمها اللي شافته بمنامها وقلبها مو متطمن له .. قلقانه منه وخايفه على نفسها وعلى قلبها .. انتشر نور الجوال بالغرفه لفت له وشافت رقمه
    رغد (( ارد والا ما ارد ... خلوني ارد واشوف ويش يبي والا اقول اقفله احسن لي وانام بكره وراي جامعه .. قفلت جوالها وحطت راسها على مخدتها والنوم مجافيها طلع الفجر وهي ماغمض لها جفن ...

    خايفان اڷزمن يبعدڪ عنـۓ ..
    تمضيۓ ۈتزيد من نزف اڷڇړۈح..
    خايفان اڷغيړ يسړقڪ منيۓ ..
    عڷى صدى صۈتڪ تتړڪنيۓ أنۈح .
    يحفظڪ ړبيۓ..صاړحنيۓ ۈعڷمنيۓ ..
    عطنيۓ من اڷامڷ قصړ ۈصړۈح ..
    دخيڷ عيۈنڪ..طمنيۓ ۈړيحنيۓ ..
    هۈ أنا أستاهڷ قړبڪ ۈإڷا أړۈح

    قامت وصلت صلاة الفجر وبعدها صحت الكل عشان يصلون ويفطرون ويروحون لاشغالهم
    شوق : ريم قبل تروحين المدرسه ترى كلمت عمي ووافق تروحون بكره لصديقتكم
    ريم بصدمه : صدق .. اجل بقول لها اليوم بالمدرسه
    شوق : وقولي لسحر اوكي
    ريم : اكيد .. يالله بايووو
    شوق : باااي وانتبهوا لدروسكم
    هنادي لبست عباتها وطالعتها بنص عين : ننتبه ... طيب طيب بنتبه
    شوق ابتسمت : طيب يا فايق انت لاتنتبهي لدروسك
    هنادي تضحك : هذا الكلام اللي يفوق من جد .. يالله لاتنسى تفصلي التلفون عشان مايزعجك
    ونزلت مع الدرج .. وقفت شوق على الباب وهي تضحك
    شوق : عشان مايزعجني والا عشان مايدقون المدرسه
    هنادي ترسل بوسه سفري : يعجبني ذكائك ياحلووه
    شوق : انتبهي لاتطيحين مع الدرج خبري فيك رفله
    هنادي : لالا ياسنعه .. يالله بروح الحين يمسكوني هواش الدوافير تحت عشان تاخرت
    شوق : هههههههههههههه تيب يالله طسي

    :::
    :::
    :::

    صحى بدري عشان يبدأ مخططه اللي جهزه قبل ينام وفكر فيه بدل المره ألف .. ولازال تفكيره فيه جاري .. نزل وجلس على طاولة الاكل .. والدنيا قافله بوجهه
    فهد : لــــــــــــــيـــــــــــزآآ
    ليزا : يس سيررر
    فهد : شوفي ابيك تروحين ... قاطعه صوت الجرس لف للباب اللي انفتح
    ندى : اوووف ترى من جد تعبت اليوم مرره
    ليان : شوفينا وصلنا بالسلامه ..
    وقف وهو مو مصدق اللي يشوفه ... صدمه × دهشه × خيال
    فهد : نـــــــدى ... لــــيـــان ... دانـــا
    البنات يضحكون على شكله اللي برد من شافهم : ايـــــــــــه
    فهد : ليش جايين لحالكم ... احد صار له شي ..
    ندى : طيب سلم بالاول قول حي الله من جانا .. تو مانورت جده على طول ليش وليش ؟؟
    فهد توه صحى على نفسه : هلا هلا .. حياكم .. وسلم عليهم وجلسوا بصاله الاستقبال
    ليان : هههههههه اكيد مفاجئه لك
    فهد : والله من جد مفاجئه ماتوقعت انكم تجون
    دانا : اشتقنا لك وقلنا نجيك نزورك
    فهد : من راسكم جايين والا قايلين لاهلكم
    ندى بنظره خوف : تبي الصدق ماقلنا لاحد وجينا بطيارة ابوي
    فهد طلع من عيونه الشرار وقام يصارخ عليهم : كيف تجون ومحد يعرف شي لو صار لكم شي ويش بتستفيدون من تهوركم ...
    ليان مسكت يد ندى خايفه : قلنا نجي لك نسوي سوبرايز
    فهد : سوبرايز ويش تلاقين اهلكم ميت خوف عليكم انتم متبلدات ماتحسون
    دانا : قبلنا انت متبلد ولا تحس ومحد قال لك شي
    انصدم بكلام دانا اللي نزل عليه كانه صاعقه تغير وجهه واول مره يبان عليه الارتباك
    (( انا متبلد وما احس ... وليش ازعل كلامها كلها صدق ماقالت شي خطاء ))
    فهد : بس انا ولد مو زيكم
    ندى : ويش تفيركم المحدود ذا بنات بنات .. عادي ياخوي
    فهد صرخ عليها صرخه وقفت قلبها: ويش عادي لا العن جدفك الحين .. انتم شرفنا تبون توطون راسنا
    دانا وقفت : اذا ماتبي تستقبلنا قول من البدايه ومالها داعي محاضرتك يا شريف .. اصلا محد منزل راسنا غيرك وحط ذي الملعومه براسك ...
    بدون مايحس اعطها كف الجمها عن الكلام
    فهد : اتوقع انك ماتربيتي .. وتربيتك علي يدي يا دانا ... مو فهد اللي احد يرفع صوته عليه
    "صـــرخ " .. فـــاهـــمـــــه
    دانا بحقد طالعته : انا الغلطانه اللي جيت هنا .. لفت اخذت شنطتها وطرحتها ومشت خطوه
    وقفتها يد فهد اللي بكل قوته لفها عليه
    فهد : انتي دخلتي هنا بكيفك .. لكن ماراح تطلعين الا بكيفي انا
    ندى تحاول تهدي الوضع مسكت يده : فهد خلاص اهدى مافي شي يستاهل
    فهد لف عليها وابتسم بسخريه وجلس على الكنبه : تقولين ذا الكلام صدق ... مافي شي يستاهل ... اذا سافرتوا لحالكم اجل ماندري ويش تسوون من ورانا
    تغيرت وجيههم كلهم
    ليان (( ماتوقعتك كذا ياخالي .. معقوله انت المثقف والانسان الفري يكون تفكيرك رجعي بالصوره ذي ... لالالا بقووه طحت من عيني بس ايش يقصد ماندري ويش تسوون من ورانا لايكون يقصد اننا نطلع ونكلم عيال والله لو طلع هذا قصده بيكون اثبت ان له سوابق ))

    ندى (( فــــهــــد يقول هالكلام احسن اني بحلم مو بعلم ما اصدق عيوني متغير حيييل ))
    دانا (( آآه يالقهر انا يمد يده علي ... ماقلت شي غلط كل اللي قلته صح مليون بالميه ))
    فهد : يالله روحوا ارتاحوا ... مبين انكم تعبانين
    ليان : لا بنروح ... وقف واعطاهم ظهره وكلهم يرجفون منه لانه فارض شخصيته وهيبته على الكل مشى للدرج وبصوت مسموع
    فهد : صيروا بنات مطيعات .. وبشوفون اللي يسركم كل وحده تختار الغرفه اللي تبي البيت كله تحت امركم ... وطلع لغرفته بدون حتى مايلف عليهم

    :::
    :::
    :::


    بالجامعه

    كانوا جالسات لحالهم انعزلوا عن الشله بعد اللي صار كل وحده لاهيه بحياتها واهتماماتها ودراستها او امور ثانيه شاغله تفكيرها
    جات كوثر لهم وكلها اشتياق لسوالفهم وكلامهم
    كوثر : كيف الحلوين اليوم ؟
    رغد وشهد : الحمدلله بخيررااات
    كوثر : من زمان عنكم .. ماتقولون لنا صديقه اسمها كوثر ندور عليها
    شهد : اعذرينا حبيبتي والله مشغولات بحياتنا
    كوثر : صدقتي الدنيا تلاهي .. ويش اخر اخباركم ايش مسوين ؟؟
    رغد : الحمدلله ماشي الحال
    كوثر : سويره وينها مختفيه مرره وحتى فاتن شفتها قبل يومين ... شرقت شهد بالعصير اللي تشربه ..
    رغد تدقها على ظهرها : صحه صحه !!
    شهد بانت العصبيه على وجهها : كوثر بليزز بتجلسين معنا اللي اسمها فاتن لاتجيبين طاريها على لسانك اوكي
    كوثر : اوكي لاتزعلي .. ويش فيك عصبتي علي ؟
    شهد : ماعليش انا اسفه بس فاتن لاتجيبن طاريها عندي هالحقيره الواطيه
    كوثر : ويش مسويه لك ؟.. الظاهر بينكم سالفه كبيره
    رغد : لا سالفه ولاشي بينهم سوء تفاهم وافترقوا عن بعض ماعاد صاروا صاحبات
    كوثر : الله اعلم بس فاتن يوم شفتها فيها كدمات وضربات يوم سألتها قالت صار لها حادث بسيط
    شهد بحقد (ليتها ماتت وفكت الناس من شرها هذي شيطان على هيئه بنت تسحب الخلق وتورطهم حسبي الله عليها كنت الوم ريماس ووقفت معها والحقيره خانتني وخانت العهد اللي بيننا خساره تكون ادميه هذي مريضه ))
    رغد : سلامتها ..(( احسن ان شاء الله من هذا واردى يارب.. مايكفيني اني اشوفها تنكوي بالنار حلال اللي يصير فيها كانت بتدمر شهد والله العالم ويش سوت بغيرها وغيرها هالمجرمه ذي ))

    كوثر : ويش فيكم ساكتين !!
    شهد : مافي سوالف مرره طفش
    كوثر : على فكره ترى ريماس انخطبت وحفلة خطوبتها يوم الخميس
    رغد وشهد بصدمه : صــــــــــدق !!
    كوثر : ايوه صدق انا سلمت عليها وقالت لي
    شهد وقفت : انا بروح ادورها ..
    رغد : خوذيني معاك .. عن اذنك كوثر
    كوثر تطالعهم باستغراب : تفضلوا ... ايش فيهم كانهم مقروصات غريبه الايام هذي مرره اتغيروا يالله كل الناس تتغير مو بس هم




    ________التوقيع__________








    I'm a person will not be repeated twice and I swear it .. Cool
    avatar
    spettrO

    عدد المساهمات : 133
    تاريخ التسجيل : 17/02/2013
    العمر : 28
    الموقع : http://ask.fm/oonnon

    رد: يا خاطفي وين ألقى عزتي في زمان المذلة ! / كاملة

    مُساهمة من طرف spettrO في السبت يونيو 01, 2013 9:08 pm


    دوروا عليها لفوا الساحه لف ... لكن مالقوها
    رغد : اووف تعبت مرره وانا سهرانه مانمت والحر يمرض بزياده
    شهد : شكلها طلعت مو مشكله بكره ان شاء الله نكلمها خلينا نروح الحين البيت
    رغد تطالع الساعه : يالله عشان يمديني امر الصيدليه
    شهد : كم الساعه الحين
    رغد : 10 ونص .. يالله امشي
    شهد : طيب يالله لفوا بيرجعون مع طريقهم ... قابلتهم فاتن وهي تمشي لحالها كانت نظراتها لهم غريبه وتخوف بنفس الوقت
    رغد : طنشيها لاتطالعيها الحيوانه
    شهد : نفسي امسكها واطلع حرتي فيها .. تحسبني ريماس بسكت لها وربي ما اسكت لها
    رغد : شوفي كيف تطالعك
    تقابلت نظراتهم مع بعض كل وحده تطالع الثانيه بنظرات غير مفهومه لكن بداخلهم فاهمينها زين ماشالت شهد عيونها وكانت نظراتها ناريه .. وفاتن نظراتها نظرات اشمئزاز وانتصار وخبث ..
    فاتن (( ربي حماك مني ياشهد مرره لكن صدقيني بوريك الويل صبرك علي صبرك ))
    رغد : يالله مشينا
    شهد تلف عنها باحتقار وغرور : يالله ... وطلعوا للسياره وركبوا
    رغد : جلالي
    جلالي : نعم
    رغد : روح للصيدليه بعطيك اسم دواء تجيبه لي
    شهد : ويش سالفتك مع الادويه انتي
    رغد : ياشيخه خلص المسكن حق آلم بطني وانا حافظه اسمه ابيه يجيب لي لاني والله تعبت مره
    شهد ترجع راسها على ورى : آآآآه تعب وتعب وتعب .. نفسي ارتاح
    رغد : خليها على ربك ..
    شهد : الله كريم ... اقولك جلالي وقف بسوبر ماركت ابي شي بارد يبرد علي مع الجو الحارق هذا
    رغد : اي والله تسوي فينا خير البيت مرره بعيد
    جلالي : تيب تيب .. انا بجيب لكم اللي تبونه
    رغد وشهد : هههههههههههههه نبيه ..
    شهد : والله حركات ياجلالي متاثر بابوي مرره
    وصلوا للصيدليه
    رغد : هذي الورقه فيها الاسم جيبه لاتتاخر ترى حدي تعبانه .. سندت راسها على الخداديه اللي موجوده بسياره وغمضت عيونها وتذكرت موقفها معاه والصدفه اللي جمعتها فيه
    عبدالله : سلامات .. تعورتي
    رغد تبكي : لالا ما تعورت
    عبدالله : اذا تعورك اوديك المستشفى ..
    رغد : لا مايحتاج .. ابتسمت من تحت لثمتها وهي تذكر لمسات يده ليدها
    رغد (( شكلي هسترت بجد صايره اهوجس فيه لانوم انام .. وحتى بيقظتي يلاحقني )) فتحت عينها ولفت لجهة القزاز تناظر الرايح والجاي .. لفت انتباهه سياره والاهم من السياره الموجودين داخل السياره ... فتحت القزاز لانه مظلل تبي تقطع الشك باليقين
    تلاقت عيونهم عيون ماليها اللهفه والشوق وعيون تتأمل من تحب بصدق واخلاص ..حست ان دمعتها بتخونها لكن منعت نفسها حاولت قد ماتقدر تشبع عينها من شوفته ..



    ________التوقيع__________








    I'm a person will not be repeated twice and I swear it .. Cool
    avatar
    spettrO

    عدد المساهمات : 133
    تاريخ التسجيل : 17/02/2013
    العمر : 28
    الموقع : http://ask.fm/oonnon

    رد: يا خاطفي وين ألقى عزتي في زمان المذلة ! / كاملة

    مُساهمة من طرف spettrO في السبت يونيو 01, 2013 9:08 pm

    أعرف انك ماتصدق بس والله



    فوق والله..



    والله أنه راح مني نصف عمري



    >>في غيابك..



    وأعرف أني شلت همي تاركن



    حبي على الله..



    كني أبعد من نجوم الليل وأقرب



    من ثيابك..



    ياعساك وياعساني وياعسانا



    وياعسى الله!



    ياعسى الدنيا تموت وما يعيش



    إلاترابك..



    يا أحبك واعشقك واهواك.. وإلا



    يفتح الله..



    ماتعودت افتخر باحساسي إلا



    (تحت بابك)



    ايه أحبك والقضيه واضحه



    والشاهد الله..



    يطرد المظلوم خصمه وأنت



    خصمي ياهلابك..



    ياهلا بك يوم تجرح خافقي



    ويسامح الله..



    ياهلا بك يوم تلحق غيمتي!



    والحق سرابك..!



    جابك الله في حياتي ياحياتي



    جابك الله..



    ليش؟مدري! .. وين؟ مدري.. كيف؟ مدري بس جابك..



    كل ماقلت ابتدينا في المحبه



    قلت ياالله..



    مادريت إن النهايه بين بعدك واقترابك..



    إنظلمت ولا شكيت..



    وقدتركت الأمر لله..



    كان همي أنتظر باقي عذابك في عذابك..



    الله الله إنتبه.. واحذر.. وفكر



    والله الله..



    مثل ما أحسب حسابي في هواك أحسب حسابك..



    ماطلبت المستحيل ولا رجيتك



    شي لله!



    ماطلبتك أرتفع من حجرتي



    واسكن سحابك..



    يصرخ القلب المعذب ياالمعذب



    (وكل الله)..



    شاب حبك في عيوني وانت توك



    في شبابك..



    رحت شي.. وجيت شي "مختلف" ياحسبك الله..



    تصدق إني مابغيت اجلس مع



    حضرةجنابك..



    غير (ذاك الزمان) ويازماني



    منك لله..



    ليش ماغيرت فيني شي يوم



    إني أهابك..



    ليش مايعطف حنانك علي



    وتوحد الله..



    يعرفون انك سؤال ويعرفون



    اني جوابك..



    ويعرفون اني حلفت ولا اعرف



    أغلى من الله..



    والله انه راح مني نصف عمري



    في غيابك



    كان سرحان بالعيون الساحره الي سحرته من اول نظره .. العيون اللي علقته بحبها من اول لقاء .. عيون ازدانت حياته بوجودها فيها ... سرح بخياله لبعيد واستقر على شاطئ مدينتها
    ماقدر يمنع نفسه انه يذوب في حبها ماقدر يمنع قلبه انه يدق لغيرها .. ملكته من اول مره بعلمها وبدون علمها
    يوسف : الله يلطف بحالتك ياشيخ وين سرحت ؟
    عبدالله : آآآه يايوسف .. كل ماشفت عيونهآ يزيد الآمل فيني آحس أتمسك بالحياه حتى لو كنت بقمة اليآس عيونها فيها سحر غير عن كل انواع السحر سحر ماذوب غيري
    يوسف منسجم بكلام عبدالله : آول مره آحس انك صادق بشي تقوله من قلبك
    عبدالله : انا مقدر آتحمل آكثر من كذا
    يوسف : ويش بتسوي ؟؟!!


    اما عندها هي كانت بعالمه المجنون عالم صارت اسيره له
    شهد : وين وصلتي ياحلووه ؟
    رغد : معاك .. بس نعسانه مووت
    شهد : مانمتي بالليل
    رغد : لاماجاني نوم فيني قلق معرف ايش سببه
    شهد ابتسمت وكاتمه ضحكتها : انا عرفت سببها ..
    واشرت وراها .. لفت رغد بسرعه كلها فضول تعرف ويش تقصد شهد .. شافته واقف جنب الباب ويأشر لها تنزل القزاز ... ماهي مصدقه اللي تشوفه قلبها بدت تزيد دقاته .. يدها بدت ترجف مجرد شوفتها له بجنبها يتكهرب كيآنها اللي استولى عليه بكل مهاره وسرعه ارتبكت بشوفته تلخبطت امورها .. وين جرئتها وقوتها كلها اتبخرت ومابقى منها شي
    فتحت القزاز بعد ما اشر لها مرره ثانيه ..
    عبدالله وعيونه شوي وتاكلها : سلام
    رغد ماقدرت تحط عينها بعينه نزلت رساها بسرعه : وعليكم السلام
    عبدالله : رغد ..
    رغد : هــــــلآ ..
    عبدالله : ليش ماتردين علي امس خفت انه يكون صادك شي
    رغد رفعت عينها له بسرعه مستغربه منه : صادني ؟؟
    عبدالله : اقصد صابك شي ..؟؟
    رغد : الحمدلله انا بخير بس كنت برى الغرفه والجوال بالغرفه
    عبدالله يحط عينه بعينها لانه عارف انها تكذب : كنت برى والا ماتبين تردين
    رغد طالعته بقوه : ايه مابي ارد فيها شي ذي
    عبدالله : مافيها شي ابد ...
    رغد : وبعدين انت تلآحقني هــــآه ؟؟
    عبدالله : اليوم ايه جيت للجامعه قلت اكيد فيك شي والا كان رديتي
    رغد : وايش السبب
    عبدالله : الكلام اللي قلتيه لي باخر مكالمه
    رغد : انت اللي خليتني اقوله
    عبدالله : انا اسف وحقك علي ... بس حطي نفسك مكاني
    رغد طالعته بعيون شر : عبوود وقلت لك انا ... لو كنت رايحه برضاي يحق لك تتكلم لكن انا رحت مجبره
    عبدالله : عارف
    رغد : وبعدين انا لسى ماحاسبتك على كذبك علي
    عبدالله : اي كذبه ؟؟
    رغد عصبت وبدت تفقد اعصابها : واي كذبه بعد يعني في كذب على طول الطريق

    عبدالله : رغودتي .. ويش تقولين انتي فهميني ؟
    رغد : طيب بين كلام بس بالحر هذا مقدر اتكلم وانت تحت الشمس
    عبدالله : اوكي انا بروح البيت اول ماتوصلي كلميني
    رغد : طيب يصير خير
    عبدالله يطالعه بنظرات غريبه : رغد سامحيني ترى وربي مقصد شي
    رغد : افكر .. وارد لك خبر اذا سامحتك او لا
    عبدالله انقهر .. تركها ومشى
    شهد تقلدها : افكر .. اصلا انتي غبيه افهمي وربي شكله يحبك ويجري وراك يامجنونه
    رغد : ويش اسوي يعني اذا يراكض وراي ..بعدين انا صح احبه لكن م معناته اهين نفسي عشان حبه كرامتي قبل كل شي ..
    شهد : اي كذبه تقدصن انتي بكلامك
    رغد بعصبيه : ياهبله انتي مو فاهمه شي ذيك الليله انتي وين وانا وين
    شهد شوي وتبكي : آآآآخ من ذيك الليله ناشبه بحلقي قسم بالله احسها غصه
    رغد : وعبدالله قهرني قهرني
    شهد : ليش ويش سوى بعد
    رغد : تدرين اكتشفت انه مايشتغل بالمطعم
    شهد انصدمت : كيــف ؟؟ ايش تقصدين ؟؟
    رغد : عبدالله بالمباحث ... عشان كذا ذيك الليله كان في بلاغ عندهم عن الشقه اللي رحنا لنا ومن نحاسة حظي انه كان بذيك العمليه
    شهد : يعني هو مايشتغل بالمطعم
    رغد : لا هو ضابط بالمباحث ..
    شهد تحس انها تحلم : من جدك تتكلمي ... ضابط !! ما اصدق
    رغد : والله العظيم ضابط . بسهو ماقال لي انا لما كنا بالقسم يحققون معنا سالت الشرطي قالي انه ضابط
    شهد : مو مصدق الى الان يارغد
    رغد : انا صدمتي كانت اكبر لكن سكت وتحملت كان يكذب علي بس عذرته قلت شغله وصعب يتكلم عنه عندي ..
    شهد : والله طلع مصيبه ذا العبدالله



    :::
    :::
    :::


    ريم : اووف طفشت تاخر جلالي مرره
    سحر : روقي الحين يجي ويش مطيرك اصبري
    ريم : صرت دجاج مشوي بالحر ذا
    سحر : مشوي مرره وحده ... خلاص شوي ونوصل البيت
    هنادي : هايوووو
    سحر : هايات
    هنادي : وين سمر
    ريم : دخلت البقاله تجيب مويه
    سحر : انا تعبت بتكي على السياره ... راحت لسياره كامري ابيض مظله بالكامل وتكت عليها بتعب
    هنادي : حلوو شكل السياره .. وجلست على السياره من قدام
    ريم معصبه : هذا جلالي بس يتاخر علينا بس شهد ورغد يركض لهم ركض
    هنادي : حرام عليك تعرفين ان رغد تتعب على طول .. كافي انها تدوخ من الحر وماتتحمل
    سحر: بس مو يلطعنا كذا تعرفين الجو نااررر مرره
    هنادي : اوووف منكم سولفوا مع لينا طيب على بال مايجي
    سحر: لينا راحت من بدري مشت على رجولها ابوها مو جاي لها عنده محاضره
    ريم : والله اننا غبيات لو قلنا لها نوصلها معنا
    سحر : صدق والله راحت من باللي يالله الايام جايه
    هنادي : سمر وينها .. تاخرت .. جت سمر ومعها مويه
    ريم : ثانكس ..
    سحر تعدل طرحتها اللي بدت تطيح :ك اووف مرره مو وقتها ذي
    هنادي : روحي ورى السياره محد بيشوفك وتظليلها مرره غامق
    سحر : ايه بروح .. انتبهوا لاحد يلقطني وربي بيدوخ لو يشوفني ويشوف جمالي الباهر
    ريم : لالا امووت بصراحه... اقول قسم انه غير يشرد ومانشوف غير غباره
    سحر : ياربي على الغيره ....وتلف بغرور عنهم وهي فاطسه ضحك على كلامهم
    هنادي : اللهم استر لاتصير حوادث ياعتاب هههههههههه
    ريم وسحر : هههههههههههههآآآآآي
    نزلت طرحتها وصورتها معكوسه على قزاز السياره رعت شعرها ولفت الطرحه وزبطت النقاب على عيونها وهي تزبطه بدأ القزاز ينزل بشويش ... خافت وماتحركت من مكانها
    ...: وي وي وي ماتوقعت في بنت بالجمال هذا ... ماقدرت ترد عليه لانها ماتوقعت ان السياره فيها احد
    ...: اخق على هالزين اللي تملكينه ... مشت بسرعه وهي ترتجف
    سحر شوي وتبكي من الخرعه : رررررريم .. هنادي
    ريم انتبهت ليدها وهي ترجف : علامك ترجفين كذا
    سحر : السياره فيها عيال ... نزلت دمعتها .. خوفني بعد ماعدلت طرحتي فتح القزاز يغازل
    هنادي : من جدك تتكلمين
    سحر : والله العظيم .. وانفتح القزاز اللي جهت هنادي
    ...: ليش تحطمينها يابنت ...
    هنادي : اقول تلايس بس واسكت
    ...: اقول ويش هالمزيونه
    سحر تمسك ريم وتاشر لهنادي اللي مبين انها ناويه على هوشه : يالله نمشي ندخل جوا
    هنادي : مشينا .. عيال متخلفين بالمرره
    شافوا سيارتهم من بعيد واتجهوا لها


    :::
    :::


    ________التوقيع__________








    I'm a person will not be repeated twice and I swear it .. Cool
    avatar
    spettrO

    عدد المساهمات : 133
    تاريخ التسجيل : 17/02/2013
    العمر : 28
    الموقع : http://ask.fm/oonnon

    رد: يا خاطفي وين ألقى عزتي في زمان المذلة ! / كاملة

    مُساهمة من طرف spettrO في السبت يونيو 01, 2013 9:10 pm

    :::


    رغد : طيب وبعدين
    عبدالله : بعدين ولا شي .. انا لو ما احبك كان من ذاك اليوم تركتك
    رغد : مو بس انت اللي تحبني وانا كمان احبك
    عبدالله مو مصدق اللي تقوله يحس انه يحلم : رغد .. ويش قلتي .. ماسمعت
    رغد ابتسمت بدت حرارة خدودها ترتفع وتميل للون الوردي : اللي سمعته
    عبدالله : عيديها من زمان انتظرك تقوليها
    رغد : صح اللي نسويه غلط ويمكن مايستمر .. لكن صدق صدق احبك ياعبدالله ولو انك كذبت علي بس حبيتك من قلبي ومحد قدر يكسر قوانين قلبي وحياتي غيرك انت
    عبدالله : اول شي انا ماكذبت انا انسان فقير ومسؤل عن عايله كامله بس شغلي مقدر اقول لاحد عنه
    رغد : انا عذرتك والحين كل شي اتصلح وفهمت انت كل شي
    عبدالله : ايه فاهم من زمان .. بليزز سامحيني
    رغد : سامحتك بس لو تكررها مره ثانيه صدقني بمحيك من حياتي وقلبي
    عبدالله : قلبك !! تدرين اول مره احد يقولي انه يحبني واني بقلبه
    رغد حست انه حزين ومكسور كل يوم تكتشف فيه شي جديد : اول مرره ؟؟!!
    عبدالله : ايه اول مره انتي حبتيني لذاتي مو لمالي او شكلي
    رغد ماحست الا والكلام يطلع منها بدون اي شعور : ايه حبيتك لشخصك مو لاشياء تافهه .. شفت فيك اللي ماشفته باي احد ثاني .. شفت فيك انسان متواضع ومحبوب يكفيني قلبك انت ياعبوود
    عبدالله كانه طفل وفرحان بهديه انهدت له الو مره يسمع كلام كذا ومن مين من وحده حبها بصدق وماكذب عليها رغم انه يدري بالغلط اللي يرتكبه ويجبرها على ارتكابه : صدقيني يارغد ماراح اخذ غيرك انتي لو بعد خمس سنين بسوي كل اللي اقدر اسويه عشان اتزوجك انتي وبس لاني مستحيل اتزوج غيرك الموت اهون من اني اتركك تروحين من يدي
    رغد ولع وجهها ماقدرت تنطق بحرف واحد وقفلت الجوال وتحس الدنيا تدور فيها من فرحتها بكلامه ... خبت وجهها بالمخده وماحست بنفسها الا وهي تسافر لعالم الاحلام بعد يوم شاق ومتعب لها


    :::
    :::
    :::

    بـــجـــده
    ندى ترمي نفسها على السرير : ماتوقعت فهد بالشكل هذا

    دانا : قال فري والله ماعنده سالفه السعودي سعودي لو يصير اللي يصير بيظل طريقه تفكيره قديمه
    ليان : انصدمت بكلامه مرره .. الله يعين اللي بيتزوجها
    ندى وقفت منخرعه : تهقون دق على ابوي .. ياويلي قسم غير ينحرني ابوي
    دانا : الله يستر ندمت اني جيت .. كلها من فاكارك ليان
    ليان : محد ضربكم على يدكم وقال تعالوا معي
    ندى : انتي الخوف منزوع من قلبك بالمرره
    ليان : بنام تعبانه حيل .. خوف وارهاق وتعب سفر .. يالله ناموا لاتشيلون هم
    دانا : صدقت ندى يوم قالت الخوف منزوع من قلبك .. الحين شايلين هم اهلنا اللي لو يدورن بيسوون لنا سالفه وهذي ناموا
    ندى : بتجنني المتبلده ذي .. قومي فكري بطريقه تنقذنا من توهقيتك الغبيه ذي
    ليان : اذا صحيت قلت لكم على طريقه خلوني انام
    دانا : اقولك ندوو تعالي نفرفر بالبيت شكله حلوو خصوصا انه على البحر .. بروح اتفرج على البحر
    ندى : امشي نروح للبحر يمكن تطلع لنا فكره .. اخذوا بعض بعد ماغيروا ملابسهم وطلعوا للحديقه اللي بدايه لشاطي البحر
    دانا : تصدقين فلته احلى مليون مرره من فلتكم
    ندى : بيتنا اللي مافي زيه تقارنينه بهذا .. ماعندك ذوق
    دانا : شوفي بالله تفتحين الستاره والجدار كله قزاز ويطل على االحديقه اللي كلها ورد وخضره وجلسات خشب والبحر قدامك ..بالله تقارنين ببيتكم
    ندى : صح حلوو ما اقول لا بس بيتنا افخم ولايقارن فيه
    دانا : والله حتى بيت فهد فيه فخامه وابداع شوفي الديكورات ومدخل الفيلا والبوابه معقوله هذا ورثه من امه
    ندى : لا هذا غير .. قصر جده افتكره يوم وفاة امه كبير كانه فندق ونظامه كمان جونان احلى من هذا
    دانا : غريبه اجل ليش مو ساكن فيه
    ندى : هو وحداني مو متزوج ولا شي كيف يسكن فيه لحاله هو والخدم
    دانا : مدري .. بس اخوك ذا سره كبير ليش ما يجي ويسكن عند جدي بقصره بدل جلسته وحيد .. نفسي اعرف مايطفش مايمل من حالته وحياته الكئيبه هذي
    ندى : تتوقعين ليش مايبي يتزوج وهو مليون بنت تتمنى واحد مثله جمال وعقل وثقافه وعز وفلوس ماناقصه شي والحمدلله وابوي مو مقصر معه
    دانا : السؤال هذا بتلاقين اجابته عنده .. لان محد بيجاوبك عليه غيره
    ندى : بقوله بدور بنت حلوه ونزوجه .. ماصارت بيدخل الـ30 قريب وماتزوج
    دانا : يمكن يكون بباله وحده معينه
    ندى : عاد بنجرب ونشوف ويش يقول لنا
    دانا : اقول امشي للمراجيح بروح العب بسترجع ايام الطفوله
    ندى تركض قبلها : اي والله اشتقت للطفوله ..
    دانا : يانذله استني خليني اجي معك
    ندى تمد لها لسانها : ياحرام ابي اسبقك ...

    :::
    :::
    :::

    المغرب
    دخل بيتهم وهو متخذ قراره ومنتهي ولاراح يسمح لاحد يتدخل بقراره حتى لو عارضوه

    سيف : يبه بغيت اتكلم معك
    ابوه : قول ويش عندك
    سيف: ابي املك على ريم
    امه : ليه مستعجل .. بدرري على الملكه
    سيف : يمه لابدري ولا شي .. انا احتمال اتزوج بالاجازة فلوسي وجاهزة والبنت بتخلص ثالث
    مافي شي يمنعني أأجل الزواج
    ابوه : طيب بكلم ابوها واشوف ويش رده
    ساميه بقهر تطالع اخوها : يعني مصر عليها
    سيف : ايه مصر عليها واذا بتقولين اختها اختها تزوجت وكل شي حلال الزواج لا عيب ولا حرام
    ساميه : احسن الكلام بيأذيك انت مو احنا
    سيف : وانا راضي ويش دخلك انتي
    ساميه : ابي مصلحتك ...
    سيف : تكفين لاتتدخلين باللي مالك فيه
    ابوه : خلاص انت وهي ... احنا تكلمنا عند الرجال ومانبي نتراجع عن كلمتنا حنا مانلعب
    وكله قسمه ونصيب
    ساميه : انت موافق يبه
    ابوها : ايه موافق يوم فكرت بالموضوع ليش نظلم البنت بذنب هي مالها دخل فيه حرام تنهدم حياتها بسبب شي ربي كاتبه عليهم
    امه : وانتي ياساميه حطي نفسك مكانهم تخيلي اللي بيصير فيك ... اللي ماترضيه لنفسك لاترضيه لغيرك
    ساميه : انا ماقلت شي .. واللي تبون تسوونه سووه
    سيف : ايه بنسويه واخر وحده ناخذ رائيها انتي
    ابوها : بكلم ابو مها واشوف رده ..

    :::
    :::
    :::
    ريم : بكلم لينا واقولها ان بكره بنجيها
    سحر : طيب كلميها ..
    هنادي : يعني ابوي موافق .. ياسلام
    سحر بتقهرها : ايه وافق وبعدين لاتحشرين نفسك بيننا
    هنادي : مابي احشر نفسي ... وقفت .. بروح اكلم عبير ابرك لي ولكم
    ريم بتنرفزها : كويس تهويننا لان في مووع بقوله لسحر وانتي كاتمه علينا
    هنادي تقلب عيونها : طيب يالمهمات انتم .. عفوا قصدي الخوافات بخليكم وقولوا اللي تبونه
    سحر : يالله برى لو سمحتي
    هنادي : هه ههه هه باايخه ..
    سحر : ماسالتك بايخه والا لا
    هنادي : بس انا لازم ابدئ رائيي بكل شي
    ريم : هذا دليل على حبك للقافه ..
    هنادي : روحي كلمي لينا ابرك لك

    ؛؛؛
    ؛؛
    ؛


    ________التوقيع__________








    I'm a person will not be repeated twice and I swear it .. Cool
    avatar
    spettrO

    عدد المساهمات : 133
    تاريخ التسجيل : 17/02/2013
    العمر : 28
    الموقع : http://ask.fm/oonnon

    رد: يا خاطفي وين ألقى عزتي في زمان المذلة ! / كاملة

    مُساهمة من طرف spettrO في السبت يونيو 01, 2013 9:11 pm

    البـــآرت الــرآبـــع عــــشــــر



    تبسمواترگ جروحڪ علىجنب الزمنوارتاح
    حرام تطيح من عينگ على شان الزمن دمعــ؎


    انا بـ/ رجوگلاتزعل ولاتزيد الجـراح جـراح
    تبسمواترگ جروحگعلى شانـيےبلارجعــ؎


    :::
    :::
    :::

    يــوم الـــثـــلاثـــاء

    بجده .. وتحديدا بفيلة فهد

    ليان : اخوك ذا اشك انه معبرنا .. مبين انه ماهو سآل فينا ابد
    ندى : والله ياليوونه فهد ماعرف طبايعه بس اتوقع كلم ابوي لان ابوي يوم كلمني قال لي حصل خير اعتقد انه مقنعه
    دانا : انا مستغربه امي مادقت ولا ابوي تهقون مافقدوني للحين ..
    فاجئها رده من وراها
    فهد : كلمتهم وقلت انكم جيتوني زياره ومثل ماقالت ندوو اقنعتهم واختلقت لكم اسباب بايخه زيكم
    ليان : اهم شي كلمتهم وريحتنا من المشاكل
    فهد : لا ياحبيبة خالك هم يستنوني ارجعكم بس انا قلت لهم بخليكم كم يوم عشان نفسيتكم تهدأ
    ندى : زين انك تحس فينا
    فهد : ههههههههههه احس فيكم .. قصدك ارقع لكم
    دانا : طيب ممكن نغير الموضوع لانه ينرفزني بصراحه
    فهد : اعطينا موضوع نسولف فيه
    ندى : فهد ابي اسئلك سؤال وجاوبني عليه بصراحه
    فهد يرجع على ورى ويلف يده على راسه ويحط رجل على رجل : قولي ويش سؤالك
    ندى : ليش ماتتزوج بدل جلستك لحالك عزوبي .. منها تكون اسرة وتشغل نفسك وتلاقي اللي تونسك
    فهد : ومين قالك اني ما ابي اتزوج .. بالعكس انا ابي اتزوج واستقر واصير مسؤل عن عائله
    دانا : اجل ويش اللي يمنعك ؟؟ .. انت عطنا المواصفات واحلى بنت نخطب لك
    فهد : اممممممممم .. افكر
    ليان لمعته عيونها وكأنها تفكر بشي : اقول بنات ويش رايكم بداليا صديقتنا ؟؟
    ندى : من اي ناحيه تقصدين ؟؟
    ليان : البنت جميله وابوها له منصب .. وعاقله وماهي مخطوبه .. طلت بفهد .. ويش رايك نخطبها لك ياخالي
    فهد ابتسم : لاتتعبين حالك .. انا اذا قررت اتزوج بقول لكم تدورون لي
    ندى : هماك تقول ودك تتزوج وتكون عايله
    فهد اعطاها نظره حاده : ماكأنكم دخلتوا بموضوع يمس شخصي الكريم ..
    دانا : حنا نبي نزوج ياخي تراك بتعنس عندنا
    ندى : بسم الله على اخوي ... لو يأشر باصابعه يتسدحون البنات عنده
    ليان بضحكه فيها خبث ولئم : اولهم ميعاد بنت عمتي حصه هههههههههه
    دانا بحده : ليان !! انكتمي ..
    فهد يضحك : ميعاد بنت عمتي ... علامها
    ليان بتقهر دانا لان ميعاد صديقة دانا : والله ياخالي العزيز البنت ميته عليك تتمنى تكون خدامه لرجليك
    دانا وقفت والقهر مولع فيها : ليان ووجع عيب عليك تقولين مثل هالكلام اللي ماله داعي ويش خص ميعاد بالموضوع .. اصلا ميعاد مليون واحد يتمنها وانتي عارفه ويش اقصد
    ندى تهدي الوضع : اووص خلاص روقوا اعصابكم .. بتسوون مشكله من لا شي
    فهد والابتسامه شاقه وجهه : اصلا لا ميعاد ولا غيرها انا اختار اللي ابيها مو اللي تبيني
    ندى : هههههههه ياحركااااااااات ..
    فهد : اقول لكم .. البسوا عباياتكم خلونا نطلع نتمشى على البحر بدل الخنقه ذي
    ليان : اي احسن بقوووه
    دانا بزعل : يكون احسن لنا ..
    فهد يطالعها باستغراب لان مزاجها انقلب بسرعه من كلام ليان : يالله اطلعوا البسوا

    :::
    :::
    :::

    رغد شوي وتبكي : شوق .. انا طفشت مرره احس بخنقه وكتمه مو قادره اتحمل البيت احس صدري ضايق
    شوق : بسم الله عليك .. في شي مضايقك طيب
    رغد تهز راسها بمعنى لا ..
    شوق : اجل اكيد هذا من ذنوبك ومعاصيك .. توضي واقري قراءن وبعد كل صلاه قولي الاذكار وماعاد بتحسين بالضيقه
    رغد : صدقتي !!.. الله يرحمنا برحمته
    ريم : شهد وينها ..مالها حس
    رغد : نايمه .. لان الظهر مانامت
    سمر : البنت هذي ماتشبع نوم ... تصك اكثر من 12 ساعه نوم
    هنادي : اعوذ بالله اذكري الله بكره يصير فيها قلق .. ههههههههههههههه
    سمر : لا اله الا الله ماقلنا شي .. اووف .. وطنشتهم وجلست تقراء مجله
    شوق تضحك : خلاص لا تزعلين لان اخلاقك انتي زفت مره
    سمر : امووت على اخلاقكم الحلوه .. وراحت لغرفتها
    الكل : هههههههههههههههههههههههه
    رغد : اخلاقها مرره زفت ماتتحمل اي شي
    سحر : طنشوها ماعليكم اللي يزعل من حاله يرضى من حاله
    شوق : على قولتك
    رغد : انا بروح غرفتي
    شوق : اجلسي اشربي قهوه معي
    رغد تبتسم : دقايق بس اكلم صديقتي وارجع لكم
    سحر رفعت حاجبها ماعجبها كلام رغد : روحي .. بس لاتتاخري
    رغد خافت من نظرات سحر اللي تخوف : متى بتروحون للينا
    ريم : قلنا بكره الاربعاء احسن عشان سنهر هناك ونستانس
    شوق : كويس انكم اجلتوها .. يالله رغد روحي .. وتعالي بسرعه
    رغد : تيب ..
    سحر (( والله غريبه شهد فجأه تغيرت ورغد تغيرت من بعدها كمان وصايره تتخلبط من اي سؤال نفاجئها فيه .. اشك ان فيهم شي مو طبيعي عيون رغد تدل على انها تفكر بشي .. وسرحانها الدايم يأكد لي انها تفكر بشي كل ماشفتها وهي سرحانه ماهي رغد الاولى وراك وراك الى اكشف ويش بداخلك ))

    وراحت للغرفتها وقفلت الباب كويس بالمفتاح لانها خافت احد يدخل فجاءه عليها وتتوهق
    شهد : ليش قفلتي الباب
    رغد : اووص انتي بكلم عبود
    شهد : ياحركات من متى تستخبين ؟؟!!
    رغد : اقولك احس سحر شكت بعدين عيونها تفجع مرره
    شهد : ماعليك هذي خبله .. بس كلميه بسرعه يالله
    رغد تدق رقمه بسرعه .. انتظرت ثواني قليله قبل يقاطع انتظارها صوتها

    عبدالله : هلا وغلا برغودتي
    رغد : هلا فيك .. كيفك اليوم ؟
    عبدالله : الحمدلله بخير وعافيه .. وينك مادقيتي شغلتي بالي عليك
    رغد : كان عندي اختبار وانشغلت فيه
    عبدالله : الله يكون بعونك ياحبيبتي ... تغير لون خدودها الى الوردي وارتسمت ابتسامه على شفاتها ..
    عبدالله : علامك ساكته لايكون داقه عشان تسكتين
    رغد : لالا مو لدرجه ذي .. وينك الحين انت
    عبدالله : والله بالعمل اليوم كله مداوم
    رغد : الله يكون بعونك يالغالي ..
    عبدالله حس بصوتها مو طبيعي : رغد صوتك ماريحني ويش شاغل بالك
    رغد : ولاشي بس مجرد تعب ويروح
    عبدالله خاف عليها واقلقه اكثر صوتها : لا قولي ويش بك ؟؟ ترى اتهور واجي عند البيت
    رغد تلقائيا : لالالا انا بخير بس متضايقه شوي واحس اني مخنوقه
    عبدالله : ويش السبب ؟؟. احد مزعلك او قايل لك شي
    رغد : لا .. لا تشيل هم انا مافيني الا العافيه .. اهم شي سمعت صوتك واتطمنت انك بخير صرت الحين بخير
    عبدالله ابتسم على كلامها : اموت على كلامك الحلو ذا ماتدرين ويش يسوي فيني يلخبطني ويلخبط كياني كله ..
    رغد حطت يدها على فمها تكتم ضحكتها : ماقلت شي هذا كلام عادي جدا
    عبدالله : عادي عند الناس كلها لكن عندي انا لا ماهو عادي ابدا .. كل يوم حبك بقلبي يكبر ويكبر بكل شي فيك يارغد احبك واموت فيك
    رغد تسمع كلامه وهي خجلانه مره وقفت قبال المرايا تشوف وجهها اللي انصبغ بكل الالوان

    رغد : عبودي .. احبك بجنون
    حركت كلمتها البسيطه بداخله مشاعره واحاسيسه المكبوته تجاهها يحاول قد مايقدر يداريها ..
    لكنه بعشقها مفضوح يحبها بكل حالتها بوضوحها وبغموضها بجنونها بجرائتها بخجلها .. يحبها ويحبها وصعب انه يوصف لها حبها نطق لها بحروف كانت بالنسبه له بسيطه جدا ماتعبر عن حبه له وانه متيم في هوآها
    عبدالله : ما تمنيت امسك [ ايدين السحااب ] !
    كان كل الحلم :
    [ تمسكني يدينك ]
    قلت [ احبك ]
    كثر حبات الترابحتى اني صرت مني [ احسدك ] ..
    عمر عمري .. ما احس الفرح / تااب !
    لين ينصفني نصيبي واحصدك ..
    لو يصير الحب غالبني { .. عذااب
    [ مرحبا به ].. بس تكفىلا افقدك !!


    رغد بصدمه ماتوقعتها : عبدالله .. هذا لي ؟؟
    عبدالله : ايه لك ياغناتي .. كم رغد عندي عشان اقول لها هالكلام
    رغد تجلس على الكرسي : وربي وربي وربي ياعبودي اني امووت فيك
    عبدالله : ماهو اكثر من حبي لك ..

    :::
    :::
    :::

    دخل ابو مها البيت .. واتجهه للبنات بالغرفه اللي مجتمعين فيها
    ابو مها : السلام عليكم
    الكل : وعليكم السلام
    شوق : كيفك اليوم ياعمي ..
    ابو مها : الحمدلله بخير .. ريم يابوك ابي كاسة ماء
    ريم : ابشر يبه الحين اجيب لك .. واتجهت للمطبخ بسرعه حتى تجيب لابوها ماء
    سحر : عمي تبي قهوه
    ابومها : اي والله صبي لي
    سحر : من عيوني كم محمد عندنا بالبيت .. هو واحد ونحطه على راسنا من فوق
    ابومها : مشاء الله من متى تقولين مثل هالكلام
    سحر : هو اللي يشوف وجهك ياعمي المفروض يجي اللهام الرباني .. زين ورجوله وتهبل عصب نقول كذا
    هنادي : ههههههههههههه .. ايه ابوي براد بيت ..وتغمز للبنات

    ابو مها : مين ذا براده البيت ..
    الكل : هههههههههههههههههههههههههههههههههههههههه
    شوق : براده الله يصلحك ياعمي تهقوى ياعمي تقهوى
    ابومها يشرب فنجانه : وين ريم ابي اكلمها بموضوع
    ريم : شوفني وصلت يبه
    ابو مها : اجلسي يابوك ابي اتكلم معك بموضوع سيف
    ريم ارتجفت ونزلت راسها وكلها حياء : خير يبه ؟؟
    ابو مها : اليوم كلمني ابو سيف وقال انهم يبون يسوون الملكه بين الفصل الاول والثاني
    ريم طلت بابوها مصدومه : ويش يبه ؟؟ ملكه !! ..وليه
    ابو مها يضحك : بسم الله عليك يبه كل الناس يملكون بعدين يتزوجون ويش صار لك
    ريم : بس ماكأنه بدري يبه ؟؟.. احسهم مستعجلين شوي
    ابو مها : انتي اخر سنه لك بالثانوي والولد وظيفه ومتوظف وماسك املاك ابوه كلها .. وكبير بعمره والحمدلله يعني مافي شي يخلينا نأجل الزواج
    ريم تشبك يديها ببعض وباين عليها التوتر وملامحها تغيرت : اللي تشوفه يبه
    ابوها : انا بكلم ابو سيف واقوله اننا موافقين .. وهذا كله يابنتي لمصلحتكم انا ابي اشوفكم ببيت ازواجكم مبسوطات وسعيدات بحياتكم مابقى بالعمر كثر ماراح اذا عشت لكم اليوم ما اضمن اعيش لكم بكرا او بعده ...
    ضمت ابوها وصارت تشاهق ببكها ..بين احضانه حست بالامان والراحه ونزلت دموعها غصب عنها لانها كتمتها وقت طويل
    ريم : لك طولة العمر يبه .. حنا بدونك ولا شي
    شوق : الله يخليك لنا ياعمي ولايحرمنا منك
    سحر وهنادي : امين ..هديت ريم وسكتت بعد دوامه بكاها اللي استمرت دقايق بس
    ابو مها : الله يخليكم لي واشوف عيالكم وعيال عيالكم
    هنادي : يبه لاتصير طماع قول بس عيالنا اووما احفادنا .. انت ماعندك حل وسط ياتموت ياتعمر ..
    الكل :هههههههههههههههههههههههههههههههه
    سحر تدقها : وجع يوجعك بدل ماتقولين واحفاد احفادنا تقولين بس عيالنا
    هنادي ترجع على ورى وترتكي على التكايه : خلينا نتزوج بالاولى بعدها يصير خير
    ابوها :هههههههههههههههههههههههههههههه .. خلاص اجل من بكره بدورلك عريس
    هنادي فزت من مكانه وكشرت : لا تقول ابو الخير حق المزرعه ترى جننتي فيه يبه
    ريم : كفوك ذا .. ويخب عليك بعد
    شوق : ههههههههههههه والله صادقه ريم
    هنادي : لاتحتقروني يمكن انا اجيب راس ملياردير
    سحر تمسك بطنها من الضحك : هههههههههه ملياردير .. يازين احلامك اهجدي بس لو تنفلقين فلقتين ماهو جايك
    ابوها : الله كريم ماندري يمكن هي اللي تتزوج ويكون نصيبها زين بينكم
    شوق: يمكن كل شي بقدرة رب العالمين


    :::
    :::
    :::



    ________التوقيع__________








    I'm a person will not be repeated twice and I swear it .. Cool
    avatar
    spettrO

    عدد المساهمات : 133
    تاريخ التسجيل : 17/02/2013
    العمر : 28
    الموقع : http://ask.fm/oonnon

    رد: يا خاطفي وين ألقى عزتي في زمان المذلة ! / كاملة

    مُساهمة من طرف spettrO في السبت يونيو 01, 2013 9:11 pm

    على الكورنيش

    فهد : حلو البحر صح
    ليان : مرره حلو تدري اول مره ادري ان في مكان كذا بجده .. ماقد شفته
    فهد : اهم شي عجبكم
    ندى : خطير صراحه .. اقولك نبي نركب قارب
    فهد : بس .. ابشروا على خشمي الحين اكلمهم يجهزونه لنا
    دانا : ونآآآآآآســـه ...ايه ياربي هذي الفله
    دق جوال ندى وفتحت شنطتها .. وشافت الرقم ارتبكت ماتدري ويش تسوي حاولت تتمالك نفسها بس الخوف سرى بعروق جسمها .. كانت نظرات فهد لها نظرات ناريه حس بخوفها وارتباكها ..
    فهد بسياسه : ردي على الجوال اتكسر من الدق
    ندى : هذي صديقتي نشبه مابي ارد عليها ...
    فهد سحب الجوال وشاف الشاشه رقم بدون اسم .. مده لها ونزل عيونه للارض
    فهد بصرامه : ردي بسرعه ...
    ندى : بــــس...
    فهد بنبره قاسيه : قلت ردي ماتفهمين .. وحطي سبيكر يالله .. ليان ودانا كانوا يدعون ربهم انهم يطلعون من الموقف ومايصير لندى شي .. انقطع الخط
    ندى : فصل الخط كنت برد ..
    فهد : يصير خــ... قاطعه نغمة جوالها مره ثانيه ونفس الرقم
    ندى (( يارب ياكريم انقذني يارب فكني من فهد ومن شره يارررب )) فتحت الجوال وحطت سبيكر زي ماقال لها
    ندى : الــــــوووو ..
    ...: تطنشين ياحقيره ... نسيتي ان حياتك وموتك بيدي
    فهد طالعها بصدمه نظراته كلها دهشه ومتفاجئ من الكلام اللي يسمعه لكن تمالك اعصابه والتزم السكوت وهو يأشر لليان ودانا مايطلعون صوت
    ندى : ليش تقول كذا .. ماسمعت الجوال الا توي
    ...: لا تستهبلين .. ترى قسم بالله تندمين لاتلفين وتدورين معي
    ندى عيونها متعلقه بفهد اللي يطالع بالارض وهي عارفه انه ماراح يسكت لها ابد : انا واضحه معك .. ويش تبي مني الحين ..
    ...: ابي عشر الآلآف الفلوس اللي اول مره اعطيتني ماكفتني
    ندى : ماعندي !!
    ...: ماعندك !!!.. انتي بنت اكبر تاجر بالرياض ماتملكين مبلغ بسيط زي هذا
    ندى : قلت ماعندي ماتفهم !
    ...: اجل احب اقولك ان الصور باقيه عندي والمقاطع مزبطه ومركب عليها يعني اذا ما دبرتي لي 50 الف ريال صدقيني بتنفضحين وبتفضحين اهلك معاك
    ندى : حرام عليك انت ويش تبي مني لا اعرفك ولا تعرفيني ..
    ...: اسئلي ليان بنت اختك ... هي تعرفني زين انا اذا قلت كلمه ما اتردد فيها ابد
    فهد طالع ليان اللي ارتبكت وتحاول تتهرب من عيونه اللي تحرقها ..
    ندى : وليان ويش عرفك فيها .؟؟!
    ...: ههههههههه ليان ويش عرفني فيها ... ياقلبي بنت اختك اكبر صايعه بالرياض ومليون واحد يعرفها غيري اسئليها مع كم واحد طلعت ومع كم واحد جلسوا بلحالهم وكم واحد سافرت معه للشرقيه بعد .. وياليت تسئلينها مين فيصل العايد وراشد وغيرهم طبعا
    الكل طالعوا ليان .. مصدومين مدهوشين مصعوقين من الكلام اللي يسمعونه .. كلام ماتخيلوا بيوم انهم يسمعونه نزل مثل الصواعق عليهم ..
    ندى قامت تسايره وتتدارك الموقف : طيب وبعدين .. اللي تبي توصله
    ...: شوفي ليان مالي خص فيها موضوعها مع فيصل ..اما انتي اللي تهميني تبين صورك والمقاطع جهزي 50 الف وكلها ترجع لك وما أبقي نسخه وحده عندي
    ندى : ويش يضمني هماك قلتي لي اخر مره ماعندك صور وكذبت علي
    ...: انتي صدقتي اني برضى بالفين ريال .. ويش تسوي لي الالفين بذا الزمن
    ندى : خلاص طيب .. ارد لك خبر بعدين
    ...: شوفي ابيها بكره سامعه
    ندى : بس انا مسافره الحين
    ...: وين تدشرين به ؟؟
    ندى عصبت منه ومن كلامه الاستفزازي غير انه كشف لفهد اشياء كثيره محد يعرفها قبل : هيه لو سمحت ويش خصك فيني انت ..؟
    ...: اقول معك اسبوع يالله نعطيك مهله .. تجهزين فيها الفلوس واسمعي ياويلك تلعبين معي تراني مو هين وبنت اختك تخبر شلتنا ويش تسوي او اقصد فيصل ويش سوى فيها بالتحديد
    ندى : طيب مع السلامه .. وقفلت الخط بوجهه
    فهد مسك ندى مع شعرها وجرها للسياره : ياحقيره ويش مسويه انتي
    ندى تبكي : والله يافهد ماني مسويه شي هذا يتبلى علي .. اقسم بالله
    فهد وعيونه كلها شر : صور .. ومقاطع .. هذي اخر الهمله والدجه ... دفها للسياره بقوه .. وطالع بليان ودانا اللي متمسكين ببعض خايفين منه ومن شره
    فهد صرخ عليهم : امشووا .. حسابكم مو الحين ..بالبيت وخير .. امشوووووووآآ

    جو ركض وركبوا السياره .. ركب بعدهم .. وباقصى سرعه مشى بالسياره وهو مايشوف الطريق والزحمه ... مايهمه شي مسرع سرعه جنونيه والطريق مزحوم مرره ..
    دانا : خـــــــــــــــآآلـــــي انتبه ..
    فهد يصرخ : اسكتي .. مابي اسمع صوت وحده فيكم ... اسكتي
    ندى تبكي وبنفس الوقت خايفه : بس انت بتموتنا بسرعتك ..
    فهد بعصبيه وصراخ : احسن عشان افك العائله من الفضيحه .. فضيحتك انتي واللي وراي اللي راح اقتلها بيدي زي ماقلت غيرها ...
    ليان : انا برجع الرياض مابي اجلس عندك ثانيه زياده
    فهد : ترجعين الرياض هاه ؟.. تبين ترجعين للدشره وقلة الحياء .. تبين ترجعين لخويانك؟! اكيد اشتقتي لهم ماتقدرين على بعادهم
    ليان تبكي بحضن دانا : مالك خص فيني انا اسوي كل شي ابيه .. محد مسؤل عني لا تدخل فيني سامع ..
    جن جنونه وهو يسمعها تقول هالكلام ... نفسه يقطعها تقطيع ..
    دانا تبكي : اسكتي خلاص كافي اللي صار
    فهد : خلوني اوصل للبيت اقسم لكم اني راح اعذبكم ياحقيرات ياسافلات ياواطيات .. انتم محد رباكم لكن انا بربيكم .. الشرهه على اهلكم اللي تاركين لكم الحبل على كيفكم .. لكن انا بوريكم
    وصل للبيت ونزلهم بسرعه قفل باب الفله .. لف عليهم شافهم يركضون باتجاهه الدرج
    فهد يصارخ : تــــعــــآآآلــــو .. لاتهربون
    ندى وقفت مكانها ودموعها على خدها : صدقني يافهد ما اعرفه هو يتبلى علي
    فهد صرخ صرخه هزت اركان البيت : لـــيـــان
    ليان ببطئ لفت عليه وهي تتمنى انها تموت ولا تواجهه او تعترف على نفسها وتطيح من
    عينه وعين الكل ..
    ليان بخوف : نــ... نــعــم..
    فهد : مين فيصل العايد ؟؟.. لا تنكرين
    ليان نزلت من الدرج وجلست على الكنب ومنزله راسها ماتدري كيف تتكلم او تجاوب على سؤاله : هـــذآ .. هـــو .. كـــآآن ..
    فهد ارعبها بصرخته : ليان لا تلفين وتدورين .. قولي مين هذا وصدق اللي قاله الولد
    ليان تخبي وجهها بيديها صارت تبكي بحراره : ايــــه صــ......ــد....ق
    صدمته فيها اكبر من انه يضربها او يقتلها او يتكلم .. كانت بالنسبه له دوامه جديده من المشاكل .. التزم الصمت لمده طويله وهو جالس يفكر يفكر باخته وبنت اخته اللي طاحوا بالوحل .. كل اللي يسمعه صوت بكاهم وشهقاتهم
    فهد قاطع صمته بكلمه : اعترفي ويش سويتي ؟؟
    ليان تبكي : ائههههي .. ويش اقول .. انا اللي اعطيت صور ندى لفيصل لانه طلبني صور بنات ومالقيت بوجهي الا ندى
    فهد زادت صدمته صدمه : انـــتـــي ترميــنـــها بالنار
    ليان : كنت احاول فيها تكلم صاحبه لكنها ترفض لاننها ماتحب هذي الاشياء واضطريت عشان نضغط عليها
    ندى تحس انها بحلم .. كل اللي تسمعه مجرد وهم ماتصدق انا ليان تعترف على نفسها وتتكلم عن اللي سوته

    :::
    :::
    :::

    مها : بندر .. والحل طيب انا مقدر استغنى عن اهلي
    بندر : انا عارف اني حطيتك بموقف صعب .. انا بروح لابوك وافهمه كل شي
    مها : فهمه ان زواجنا مو بالسر لكنه كان بسرعه واهل القريه كلهم يعرفون
    بندر : صدقيني بقوله كل شي وانا بروح له بنفسي واذا مارضى بجيب اخوي سلطان معي
    مها حابسه دمعتها : حاول باللي تقدر عليه .. اشتقت لخواتي وبنات عمي
    بندر يضمها على صدره ويحاول يحسسها بالامان اللي فاقدته : لا تخافين بسوي كل اللي اقدر عليه
    مها : يارب يارب ابوي يرضى ..
    بندر : امين يارب

    :::
    :::
    :::

    سحر : انا مدري ويش البس بكره اذا رحت للينا
    شهد : اممم عندي التنوره اللي لونها احمر ويش رايك فيها
    سحر تفكر : ايه حلوه بس مرررره قصيره
    شهد : انتي بتروحين لصديقتك عادي يعني صح هي قصيره لنص الفخذ بس حلووه
    سحر : اقولك امشي معي الغرفه بقيسها واشوف كيف تطلع علي
    شهد : طيب يالله .. واتجهوا للغرفه
    اتجهت لغرفة شوق وهي متردده توكلت على ربها ودخلت
    شوق : هلا ريم .. بغيتي شي
    ريم : قفلي الاب شوي ودي اتكلم معك
    شوق : ابشري كم ريومه عندنا .. قفلت الاب .. ولفت الكرسي على جهة ريم
    شوق : خير .. عيونك تقول عندك كلام كثير بتقولينه
    ريم : بصراحه ايه
    شوق بأهتمام : قولي حبيبتي ويش شاغل بالك
    ريم : شوقه انا مرره خايفه احس ان الملكه ماراح تعدي على خير قلبي قارصني
    شوق : لالا ماتوقعتك تقولين كذا .. هذي وساوس شياطين لاتخليها تأثر عليك .. يمكن انتي مو متقبله فكره الزواج لكن اعرفي ان هذي سنه من سنن الحياه ربي احلها لنا عشان نحمي نفسنا عن الحرام
    ريم : عارفه كل اللي قلتيه .. بس ياشوق سيف غريب عنا ما اعرف عنه شي عمري ماشفت وجهه الا يوم الشوفه الشرعيه .. مدري عن طبايعه او اخلاقه ..
    شوق : ياروحي عليك .. شي طبيعي اللي تحسي فيه لانك بترتبطي بواحد ماتعرفيه وبيكون زوجك بس مع العشره راح تعرفي طبايعه واخلاقه بس الاهم من هذا كله تكوني له زوجه واخت وام ماترفضي له طلب وتسعي انه يكون راضي عليك لانه زوجك جنتك ونارك

    ريم : شلون يعني اهين نفسي عشانه
    شوق ابتسمت علي كلامها : لا مو هذا قصدي انا اقصد انه زوجك وانتي عارفه ان الرسول صلى الله عليه وسلم قال ((لو كنت آمراً أحداً أن يسجد لأحد، لأمرت المرأة أن تسجد لزوجها)) .. يعني لازم تسمعي كلامه وماتعصيه .. وبعدين الشعور اللي تحسيه زي ماقلت لك طبيعي جدا بس انا متاكده باذن الله انه بيسعدك لان عمي يقول كل الناس يمدحونه وولد مافي زيه .. وبيصونك ويحافظ عليك
    ريم ترفع يدها : الله يسمع منك يا شووقه .. يارب طمن قلبي وريحني ودلني على الطريق الصحيح ..
    شوق تضمها لحضنها : امين ياررب .. ماتصدقي قد ايش انا فرحانه اني بشوفك عروسه .. وبتكوني عروس مافي زيها بالدنيا كلها
    ريم تبوسها على خدها وترجع تحط راسها على حضن شوق اللي تعتبره حضن الام والاخت : انتي اللي راح تسوي لي كل شي وتختاري لي الفستان
    شوق : ياقلبي انتي ابشري من عيوني

    بغرفه شهد ورغد
    رغد وبيدها كاسة كابتشينو : اشووف لفي
    سحر متحطمه : بالله كيف شكلي احس جسمي خربان
    شهد : وربي ياسحووره يجنن عليك ..هو صح قصير مرره بس شياكه
    رغد : بعدين الالوان تمام عليك بما انك بيضاء لابقه لك مرره
    سحر : احمر وسماوي .. وع ظلمتي الالوان
    شهد : ليش محطمه نفسك شوفي كيف شكلك خطير وفيه فخامه
    سحر تطالع بشكلها بالمرايا الطويله : امممم .. والله مدري بس يالله بلبسه واللي فيها فيها
    رغد تفتح درجها وتطلع صندوق الاكسسورات حقها : شوفي جربي السلسال هذا الطويل بيضيف عليها كشخه ..
    سحر : لالا كبير .. تعرفيني ماحب الخشونه خلاص كذا بيكون شكلي كيوت
    شهد : اي معك حق خلاص خليك كذا
    سحر : بس عاري مرره مالو جاكيت
    شهد عصبت : ياربي منك واذا عاري اهم شي حلوو
    سحر : تبين اروح متفصخه عند البنت ويش بتقول امها عني
    رغد : سحر ويش بلاك انتي .. اللي يقول بتروح للشارع ترى بتروحين للينا مو لاحد غريب
    سحر : بروح اشوف شوق هي اللي تعطيني رائي كويس مو زيكم
    رغد وشهد : طسي .. هذا جزانا
    سحر تطنشهم وتتجه لغرفة شوق شافت الباب مفتوح شوي .. دفته برجلها وهي طفشانه مره
    شوق وريم طلوا فيها : ويش فيك
    سحر تاخذ لفه : ويش رايكم باللبس
    شوق : هذا حق شهد صح
    سحر : ايه بلبسه بكره ويش رايك
    ريم : مررره لايق عليك
    سحر : بس قصير وعاري مرره
    شوق : اممم شوي بس يالله يأدي غرض
    سحر : يعني اروح فيه
    رغد دخلت على كلمتها : وربي ماصارت ياسحوور خلاص البسيه وريحينا
    شوق : اذا عاجبك البسيه
    سحر : يالله شوركم وهداية الله

    :::
    :::
    :::






    ________التوقيع__________








    I'm a person will not be repeated twice and I swear it .. Cool
    avatar
    spettrO

    عدد المساهمات : 133
    تاريخ التسجيل : 17/02/2013
    العمر : 28
    الموقع : http://ask.fm/oonnon

    رد: يا خاطفي وين ألقى عزتي في زمان المذلة ! / كاملة

    مُساهمة من طرف spettrO في السبت يونيو 01, 2013 9:12 pm

    دخل غرفته بعد ماسمع كلام كان سهم قاتل اخترق قلبه .. حقد وكره وعذاب يعانيها بهذي اللحظات .. الآلآف الافكار تقتحم تفكيره ... اهتماماته قراراته كلها اتوقفت فجأه .. همه الوحيد اخته وبنت اخته .. نسى كل شي فكر وفكر وفكر .. حلول نهايتها دمار بالنسبه له
    اصوات من حوله يستنجدون به .. حيره قاتله تغزوا عقله وانتقام وشر لابد ان يحدث
    صوتها يتردد بداخله

    ليان ودموعها على خدها ماسكه يده وتترجاه : سامحني ياخالي انا اعترفت بكل شي بس خلصني منهم انت ماتعرفهم هم عصابه وخلوني ادمنه ارجوك ياخالي لا تتركني اضيع واضيع اهلي معاي انا اعترف اني سويت كل شي برضاي لكني ندمانه اقسم بالله ندمانه ..
    ابوس يدك ابوي راح يقتلني لو يدري .. وندى مالها ذنب تنفضح .. سوا اللي تبي فيني ..
    بس اهم شي سمعتنا وسمعة العايله

    حط يده على راسه وهو يحاول يبعد صوت بكها ورجائها عن اذنه .. تذكرها بذا الوقت .. تذكر دعواتها ودموعها الي كلها آلم وعذاب .. تذكر حروفها اللي تطلع منها بأحكام كأنه دارسه كل حرف قبل تنطق فيه ..
    شوق : ههههههههههههه ... الدنيا يوم لك ويوم عليك ..
    ؛؛
    شوق: الله لايسامحك .. الله لا يوفقك يافهد ... تشوفها بنفسك وحالك واولادك .. ان شاء الله تشوفها باختك ... عشان تعرف كيف اعاني !!.. اعاني من اهلي ومن الناس ومن كل شي
    ؛؛
    فهد يسند راسه على السرير : دعوتها .. ربي استجاب دعوتها ..آآآآه منك ياشووق طلعتي بحياتي فجأءه .. بس خليني اخلص من المشاكل اللي جت على راسي صدقيني برد لك الصاع صاعين .." رفع بلوزته وشاف اثار الجروح بعد ماشفت ".. انتي حطيتي راسك براس فهد الجابر واللي يحط راسه براسي خسران يعني خسران وانتي ويش بقى بعد تبين تخسرينه
    "غمض عيونه وصورتها بباله ببجامتها الورديه شعرها المنسدل على كتوفها ملامحها الحاده والملائكيه " ..ضحك ضحكه شيطانيه : ههههههههآآآآي .. بتندمين والله بتندمين بس كل شي بوقته حلوو ..اخلص من ليان وندى واسوي اللي براسي ههههههههههههههه
    رغم كل اللي يصير له لكن وحشه مستحيل يموت .. وحشه معاه بكل مكان وبكل ظروفه بحلوها وبمرها مهما تضاربت معه الظروف يبقى مثل ماهو ولا يتغير

    :::
    :::
    :::

    دانا دخلت تجري للغرفه : الحقوووآآ .. فهد انجن صوت ضحكه واصل للصاله
    ليان تمسح دموعها : الله يرحم والديك ماني طايقه نفسي وراسي يعورني وبطني .. كل شي فيني يألمني لا تزيدين علي
    ندى وقلبها مليان حقد عليها صرخت عليها : ليش تسوين فيني كذا ياليان ويش ضريتك فيه عشان تضريني .. ماراح اسامحك

    ليان : مابي اشرح لك لاني تعبانه ولافيني اتكلم
    ندى : لا تتكلمين لكن ربي بينتقم منك
    ليان نزلت دموعها : لا تدعين علي اللي فيني كافيني
    ندى : انتي مافيك الا الخبث والحقد .. قولي ويش فيك غيرها
    ليان ميته من البكاء : انتي ماتدرين عن شي كلكم ما تدرون عن شي لا تظلموني
    دانا : انتي ظالمه ... كيف نظلمك
    ليان تصارخ علهم : حرام عليكم ارحمووووووووني

    :::
    :::
    :::


    ببيت مها ..
    تهاني : ماتوقعت اخوي متزوج وحده سنعه زيك
    مها : تسلمي ياروحي انتي
    ام بندر : الله يوفقكم ويرزقكم من اوسع ابوابه .. واشوف عيالكم ياررب
    مها تبوس راسها : امين ياخالتي ..
    تهاني : بندر .. بندر .. بــنـــدر
    بندر صحى من سرحانه : ويش تبين ياهادمة اللذات
    تهاني ميته ضحك : ههههههههه عيونك شوي وتطلع .. ترى بتمل من شوفتها
    بندر يضربها على يدها : انطمي ابرك لك
    امها : تهانيووه .. اسكتي عن الكلام الماصخ
    مها تبتسم وخدودها حمرت من كلام تهاني وتلميحاتها : ماقالت شي ياخالتي ويش فيكم عليها
    تهاني : قولي لهم .. اكلوني اكل بسم الله علي
    امها : هذي اذا عطيناها وجه تمادت
    تهاني : يــــمــــه ويش ذا الكلام ويش اسوي اذا طالعه عليك كلامي واجد
    امها رمت عليها الكاسة البلاسيتك : انا هرجي واجد ياللي ماتستحين
    بندر ومها : هههههههههههههههههههههههههه

    تهاني : مو قصدي بس ابوي كان اطرم ما يتكلم يعني اذا ماطلعت عليه بطلع على مين
    مها : خلاص ياتوتو ترى خالتي بتزعل عليك
    تهاني : عاد الا زعل ام بندر .. اخق عليها انا مقوى على زعلها
    امها : هين ياللي ماتقوين
    بندر يبوس راس امه : الله لايحرمنا منك يالغاليه
    الكل : امين
    مها : والله ياخالتي انك بمقام امي الله يرحمها
    ام بندر : الله يرحمها يايمه .. واني معزتك من معزة هناء بنتي

    :::
    :::
    :::

    كانت ماسكه ملف المحاضره تقراءه وتراجع معلوماتها .. دخلت شوق بالاب توب حقها ..
    شوق : شهد تعالي شوفي هذا الفستان عاجبني
    شهد : اشوف .. حلوو بس اللون مرره بايخ .. بس ليش تبينه
    شوق : افكر نفصله لريم عشان ملكتها بين الفصلين
    رغد : لفي الاب توب بشوفه ... فلت لها شوق الاب
    رغد : حلوو الموديل بس لازم اللون يتغير
    شوق : اكيد اللون بنغيره .. ورجعت لملفها
    شهد : اقولك شوق وريني ويش عندك بالاب بنزل على جوالي
    شوق : طيب خذي فرفري فيه بروح اشوف العشاء بالمطبخ
    شهد : طيب .. زبطت جلستها وفتحت بلوتوثها وصارت تنزل على جوالها كل شي يعجبها
    شغلت ملف Real Player لفتها اسمه .. وتفاجئت وهي تسمع الانشوده



    تــوّج صغيــرة وابتديتي تحــبين !!
    من علمــك ليل السهــر يا صغيرهـ ؟!
    بدري عليك العشــق يا بنت هالحين .!
    حرآآم هذأأأ القلب وشهـــو مصيـــرهـ !!




    إنتي بريــئهـ في آلهـــوى ليه تشقــين ؟
    دروووبه طوآآآل عـــليك وعـــسيــرهـ !!
    رحتي بدرب مآآآآآ له اصل عنأأأأوين ..
    وانتي مشــآآآويييرك من أول قصيييرهـ




    خليـــتي درووسـك ! وصرتي تحــــآآآآتييين !
    الدرررس بديييرهـ وانتييي بديـــررررهـ ؟!
    وصرررتي بعــد هذأأأ تغـــآآآآرييين ..!
    والمشكلللة يا بنــــــــت منتي خــبيرهـ




    نصييحتي لكـ كآآآن وددك ترررديــــن !
    يم السعاااادة والحيآآآة المثييـــــرهـ
    خلك جوآآآ آلعــايلة لااااا تعديــــن ..
    ماما و بابا والعجـــــوووز الظـــريــرهـ


    رغد انسجمت مع الانشوده تحس انها تحكي عنها وعن حبها ... تذكرت عبدالله وبدون شعور تركت كل اللي بيدها
    ح لوه نعيش{ الحب}
    .. بقلـ♥ـوب .. الأطفال .!
    وأحلى لو أن " العمر كله { طفوله }..
    "مغروره أنا"
    من يوم حببتني فيك..
    أشوف كل"الناس"بطرف عيني..
    {دلعتني} .. {دللتني}
    كيف أجازيك.؟!
    ماعندي إلآالحبليته يكفي..!!

    عجزت أفكر..!!
    ودي أعطيك..
    وأعطيك" ودي"
    ..أحبـ؛ـك..
    فوق حبي ووصفي..

    شهد : وـآآآآآآآو الانشوده تهبل
    رغد تغمض عيونها : اي والله تهبل تخليك تعيشين جو ثاني
    شهد : ماتوقعت ان الاناشيد احلى من الاغاني
    رغد : تصدقي ولا انا ..
    شهد : والله شووقه ماهي سهله عندها مجلد كامل كله اناشيد
    رغد : نفسي اكون زيها يعني مو ملتزمه مرره او مفرطه مرره
    شهد : يابختها والله اغبطها حاولت اصير زيها بس مافي فايده
    رغد : الله كريم ماتدرين يمكن نتغير بين يوم وليله
    شهد : بس لازم نأخذ بالاسباب

    :::
    :::
    :::


    ________التوقيع__________








    I'm a person will not be repeated twice and I swear it .. Cool
    avatar
    spettrO

    عدد المساهمات : 133
    تاريخ التسجيل : 17/02/2013
    العمر : 28
    الموقع : http://ask.fm/oonnon

    رد: يا خاطفي وين ألقى عزتي في زمان المذلة ! / كاملة

    مُساهمة من طرف spettrO في السبت يونيو 01, 2013 9:12 pm

    يـــوم الاربعاء بعد المغرب

    ببيت لينا ..
    ريم : والله ما اكذب عليك
    لينا بفرح : يعني بالاجازة الاسبوع عندنا عزومه

    سحر تبي تزعلها : ياويلي على قطه الوجه يمكن مانعزمك
    لينا تلف عنها : انتي اسكتي اصلا بجي حتى لو ماعزمتوني
    سحر : قلت حشريه تحبين تحشرين نفسك
    ريم تعرف حركات سحر : ههههههههه لا عاد الا ليونتي اول وحده تنعزم
    لينا تقلب عيونها وتطالع بسحر : تعلمي ياحظي وانتي .." تقلدها " .. تحشرين نفسك
    سحر ماتت ضحك على شكل لينا : هههههههه انكت معك يادووبه
    لينا تضحك : ادري بس انا بحشر نفسي يعني بحشر نفسي
    ريم :طيب ويش رايك ايش اشتري فستان
    لينا تفكر : مدري .. بس اتوقع الوردي حلوو
    سحر : وع كل البنات بالملكه وردي خلاص صار قديم وبايخ
    ريم : اجل ويش اختار
    سحر : اسود ههههههه
    لينا : ايه اسود لانك بتودعين العنوسه
    ريم تضربها على يدها : عنوسه بعينك .. اصلا انا بعدي بعمر الزهور
    سحر تصفق : ياهووووه قال عمر الزهور
    لينا : اقولكم تعالوا بوريكم فستاني بزواج خخالتي يمكن يعجبك
    ريم : يالله وريني
    سحر : انا بشرب قهوه ومتكسره مافيني اقوم معك
    لينا تمد لسانه : احسن توفرين علينا خخخخ
    سحر : ابوك يالبخل .. رحوا بس لاتتاخرون ابي اسولف معكم
    ريم : طيب بس ضفي رجولك ذي .. تحسبين نفسك هيفاء والا نانسي
    سحر : لا سحر هه هه هه يالله بس قولي غيرانه من بياضي
    لينا : اقول لوعتي كبدي برجولك استريها بس هههههه
    ريم كانت لابسه بنطلون برمودا جينز وبدي ليموني حفر ورافعه شعرها ذيل حصان
    اما سحر لابسه تنوره قصيره ساتره نص الفخذ كلها ورود احمر وسماوي وبدي حبل احمر فيه ورده لونها سماوي على جنب ومجعده شعرها
    سحر تاخذ صحن المكسرات وتطنشهم : اقول ابي هواء لو سمحتم بروق
    لينا : عشنا وشفنا امشي ريومه خلينا نروح الغرفه نخطط
    ريم : يالله مشينا ...
    تركوا سحر لحالها بالمجلس تتقهوى .. اخذت الجوال حق رغد معاها عشان اذا خلصوا يكلمون جلالي .. جلست تقلب فيه وتشوف الرسايل .. ومصدومه رفعت رجلها على الطاوله عشان تركز بالكلام اللي تقراه وتشوف رسايل حب وغرام ..
    سحر ( مين عبودي ؟!. لالا لايروح فكرك بعيد ياسحر اكيد وحده من البنات ومسميتها كذا ..بس الرسايل تدل على انهم يحبون بعض .. ياربي ويش ذا مالي الا اواجهها ايه اواجها عشان تعترف .. بس رغد عاقله ماتسوي ذي الحركات .. والله احترت اووف انــا مالي الا اكلمها واشوف )..
    رفعت راسها من الجوال بتأخذ فنجان القهوه وانصدمت وهي تشوف ولد واقف قدامها تعلقت نظراتها فيه تجمدت مكانها نست نفسها من الصدمه ماتدري كم مر من الوقت وهي تطالعه تحس قلبها بيوقف من الاحراج واخيرا رجع لها تفكيرها تذكرت لبسها وسحبت اقرب خداديه وغطت فيها وجهها ..

    آمــا عنده اول ماحس على نفسه من حركتها لما غطت وجهها تحرك ورجع غرفته وهو مرتبك مرره خايف من لينا وبنفس الوقت مو مستوعب انه دخل بالغلط .. وقلبها بداخله ينبض بسرعه
    معاذ ( وي وي وي ويش اللي شفته هذي بنت والا ملاك .. امووت على ذيك النعومه والبراءه والا الشعر ...آآآه بس ودي اعرف اسمها .. توه يحس بنفسه ويفكر ...بس ويش جابها ببيتنا يمكن صديقة لينا ..لالا ماتوقع الكمخه ذيك تعرف وحده بالجمال هذا .. ياويل حالي بس اروح ملح انا لازم استفسر من لينا واحاول اجيب خبرها )

    بالمجلس
    كانت مرتبكه وملامحها متغيره .
    ريم : سحر ويش فيك ؟
    سحر : هاه لا ولا شي
    لينا تطالعها بتفحص : يابنت شوفي وجهك كيف متغير تركناك مافيك شي رجعنا وحالك مقلوب
    سحر : والله مافيني شي .. ويش فيكم انتم بس بطني توجعني شوي
    لينا : بلا دلع وتحملي .. تقولين عندك سوالف سولفي
    سحر : وين اسولف وانا... وتداركت نفسها وسكتت
    ريم : لالا في شي صاير تكلمي يالله
    لينا : والله ماتطلعين من هنا الا وانتي قايله اللي عندك
    سحر تفكر يدها ببعض : الحقيقه هي ان في واحد دخل المجلس علي فجأه .. تعلقت عيونها بلينا .. مدري مين ياليوونه خوفني مرره قلبي كان بيوقف من الفجعه
    لينا : متذكره شكله ؟.
    سحر : نص ونص بس احسه زي السراب لانه جاء فجأه
    لينا : لابس ثوب والا بنطلون
    سحر : لا بنطلون جينز وبلوزه كت لونها بني او زيتي مو متذكره
    لينا جلست تضحك بشكل هستيري : حصل خير .. هذا معاذووه الغبي ترى مايدري انكم بتجون لانه كان نايم ببيت عمي
    سحر ودمعتها بعينها : بس شكلي كان يفشل رجل شرق ورجل غرب
    ريم تضحك : ههههههه يالله عادي يمكن اغريتيه بشكلك .. لينا روحي شوفي اخوك اخاف خق بآرضه
    لينا : بروح اشوفه دقيقه واجي .. طلعت بسرعه وراحت لغرفته وفتحتها بقووه
    معاذ يلبس بلوزته : خير خير داخله مثل دراغولا
    لينا تحط يدها على خصرها : الحين ماتعرف تدخل تتنحنح كنت بتجلط البنت
    معاذ ابتسم وترك بلوزته : تعرفينها
    لينا : ويش خصك انت
    معاذ : والله يالينا لا اعطيك الاب توب لك بدل هذا الخربان حق امي .. وكل اللي تطلبينه اعطيك هو .. ويش اسمها تكفين
    لينا : هي صديقتي وبس غير كذا ماراح اقولك شي
    معاذ بسخريه : انتي تعرفين اشكال زي كذا ..ههههههههه تطورات
    لينا حمر وجهها من العصبيه : اقول طس عني .. وراحت للمجلس معصبه مرره

    ريم : ياساتر ويش فيك بعد ..
    سحر تضحك على شكل لينا : امووت على المعصبه
    لينا : السخيف انا اوريه
    ريم : ليش ويش قال لك
    لينا : يقول ليش داخله مثل دراغولا
    ريم وسحر : هههههههههههههههـــآآآآآآآي
    لينا : لا تبون تضحكون زين اسمعوا ويش يقول ...

    :::
    :::
    :::




    محتآج اسولف معاك ..

    والله..
    .......... والله ..
    ..................... والله ..
    محتاج اسمعك . . !
    ..................محتآج اضمك حبيبي{



    واجمع احلامي{ معك ..




    محتآج ..
    محتآج ..
    محتآج ..
    محتآج ..




    لو سمحت .. !
    بكلمتين} -- عن عذابي والسنين
    انا بغيابك اتوه ~
    والله ذوبني الحنين ~




    انت يالحب الكبير

    عن جميع الناس غير . . !
    {~ انت يانبضْ..الفؤاد ..
    والله مشغلنيْ كثيـرْ . .
    والله مشغلنيْ كثيـرْ . .
    والله مشغلنيْكثيـرْ . .
    والله مشغلنيْ كثيـرْ . .
    والله مشغلنيْ كثيـرْ






    . .

    قفلت دفترها وخانتها دمعتها اللي ذرفتها على ذكرى سنين مرت .. ذكرى كانت تعيشها بفرح وتنتظرها من كانت طفله كانت تعد الايام والسنين حتى تكبر ويتحقق حلمها الوردي .. قبل ان يحكم عليها بالاعدام الحياتي .. تركها وخان حبه لها تركها لجل شي كان مقدر ومكتوب عليها جرحه لها كان تاثيره عليها اكثر من اي شي ثاني.. طعنته لها كان آلمه غير عن كل الآلم اللي ذاقت مرارتها طوال سنينها التي عدت
    دفنت وجهها بمخدتها جلست تبكي بحرقه وعذاب صارت تهذي بكلماتها .. بكت الى ان جف دمعها ..بكت الى ان تجرح خدها ..بكت الى ان تصدعت الجمادات حولها .. بكت ولازالت تبكي على حالها
    شوق : ليش يا احمد تركتني ليش ... ليش خنت حبنا وطعنته .. آآآآآه ياقلبي ماجرحه كثر جرحك انت .. ماني قادره اطاوع عقلي وانساك .. كيف انسى حب 10 سنوات كيف انسى ايامك ولياليك .. ذبحتني اكثر من فهد .. كل واحد ذبحني من جهه عايشه طول عمري بحسرتي .. آآآه ياقلــه حيلتي ..آآآه ياحزني الابدي ...آآآه وبعدها آآآه وآآآه وآآآه
    اشتكت وسادتها من الدموع اشتكت غرفتها من تحمل الهموم .. دفترها امتلى من احزانها وكلماتها العذابيه اصبحت بلا هويه.. تعيش على هوامش الحياه لاتكاد ان تكون كغيرها
    ولكن ايمانها يكفي بان يجعل الامل يسري بداخلها مسرى الدم .. ايمانها وثقتها بربها
    تجعلها واثقه برحمته ورزقه لها .. وايضا باذن يسعدها بدنياتها وان يساعدها على تربية خواتها وبنات عمها اللي اصبحوا امانه برقبتها ..

    :::
    :::

    ببيت فهد

    فهد : يالله بنرجع الرياض ..
    ليان والصداع ذابحها : بنرجع الحين
    فهد يصد عنها : ايه الحين جهزوا اغراضكم يالله
    ندى : بس ماحجزنا
    فهد : بنروح بطيارتي الخاصه
    دانا : انت عندك طياره خاصه
    فهد : ايه وبلا كلام كثير يالله اخلصوا علي عشان نوصل بدري
    ليان تطلع الدرج بسرعه وترح الغرفه ركض.. تدور بشنطتها دواها لكن مالقته .. عصبت .. صارت تدور بكل مكان وتبكي ..
    ليان : وين راح وين ... لايكون خلص آآآه ياربي ويش اسوي بمووت من الصداع .. لازم ادور لازم
    ندى كانت وراها وتسمع كلامها : ويش تدورين ؟؟
    ليان : بندول .. ابي بندول الصداع ذابحني ..
    ندى : آهـــا .. بروح ادور لك .. جهزي اغراضك
    ليان : اغراضي جاهزه بس ابي الصداع يخف شوي
    دانا دخلت ترتب شنطتها وتطالع ليان اللي رمت نفسها على السرير وماسكه راسها من الالم
    دانا : ليان راسك يوجعك بالحيل ؟؟
    ليان بتعب وعصبيه : ايه ايه .. روحي عني اتركيني لحالي
    دانا : طيب طيب لا تنافخين ... لفت عنها وهي كارهتها مره
    نزلت للصاله وهي تفكر بليان .. جلست قبال فهد
    فهد : ليش قالبه خلقتك ..
    دانا : ليان تعبانه وراسها يوجعها مــ..... قاطعها صريخ ليان الهستيري

    بالغرفه ..
    ندى بخوف : مالقيت والله العظيم مالقيت
    ليان شبه منهاره : وشلون مالقيتي ... دبري لي بنادول بمووت من راسي بموووت
    ندى : ويش اسوي لك طيب تحملي الوجع
    ليان ماسكه راسها : آآآآآآآآآآآآآه الالم بيذبحني ماتفهمين روحي دوري لي شي يسكنه لي
    دخل فهد ودانا بسرعه .. وهو يشوف حالتها
    فهد مسكها بقوه واعطاها كف صدم ندى ودانا فيه .....


    ؛؛
    ؛؛


    ________التوقيع__________








    I'm a person will not be repeated twice and I swear it .. Cool
    avatar
    spettrO

    عدد المساهمات : 133
    تاريخ التسجيل : 17/02/2013
    العمر : 28
    الموقع : http://ask.fm/oonnon

    رد: يا خاطفي وين ألقى عزتي في زمان المذلة ! / كاملة

    مُساهمة من طرف spettrO في السبت يونيو 01, 2013 9:14 pm

    الـــبــآرت الخــآمــس عشر

    رحلت بغربة دياري
    أدوربالحياة إنسان
    أدور من يفهمني ..
    وبجرحي يواسيني
    لقيت إني على طبعي ...
    وعلى صدقي كثيرأنهان....
    تعبت ومالقيت إللي على همي يقاسمني.


    :::
    :::
    :::

    بــعد اســبوع ..

    بــآلمــديــنــه

    سحر : ويش رايكم نروح المزرعه نغير جو واليوم الجو غيوم وامطار
    شوق : طيب بكلم عمي بقوله بنجيه بالمزرعه
    رغد : دقي وقولي لنا بسرعه عشان نجهز
    شوق : اوكي حتى عماتي راح اكلمهم يروحون معنا
    قبل تفتح جوالها .. دقت ام سامر
    شوق : هلا عمتي توي بدق عليك
    ام سامر : اخباركم .. ويش مسوين
    شوق : بخير الحمدلله ..كيفك انتي والعيال
    ام سامر : الحمدلله بخير .. شوقه انا داقه اقولكم اننا بالطريق للمزرعه تعالوا
    شوق : ههههههه توي بكلم عمي
    ام سامر : خلاص يالله الحقونا قبل يأذن الظهر
    شوق : اوكي الحين بقول للبنات يستعجلون ... قفلت من عمتها وبسرعه تجهزوا لان كلهم متحمسين والجو حلو

    بالسياره
    ريم : بنات شوفوا في مطر عالقزاز
    رغد : افتحي الشباك ريحة المطر تجنن
    شهد وفيها النوم : تكفوووووون كوايـــت نعسانه مووت
    هنادي كانت وراها اخذت علبه المويه ورشتها على شهد ... انطلقت صرخات شهد بالسياره ..
    شهد : غــــــــبببيييـــــــــــــه انتي ...
    هنادي تضحك : صحصحي معنا بدل الكسل والخمول حقك
    شهد تنزل طرحتها اللي مبلوله مويه .. وتلف على المقاعد الخلفيه ..: هين ياهنادي ماراح انسها لك وبردها
    هنادي : طيب طيب الله يوفقك .. "اخذت الكيس اللي جابته من السوبر ماركت "..مين تبي سنكرس
    سحر لفت عليها : طبعا انا .. اعطيني سفن وسنكرس ..<<بسكوتي ومشروبي المفضل بالكشتات خخ
    ريم : جبتي كيندر ؟!
    هنادي تدسه عن ريم : لا ماجبته غالي صاير بــ3 ريال
    ريم : والله لو بعشره بتجبينه بس اعطيني شفتك حطيتيه بالشنطه
    هنادي : شوفي بعطيك واحد بس غيره لاتحلمين فيه
    ريم عصبت : هيه انتي .. انا اعطيتك عشره وقلت لك ويش تجيبين لي ولسحر ... يالله هاتي طلباتنا
    هنادي رمت العشره بوجهها : خذيها اصلا انا مشتريه كل شي من بنكي الخاص
    سمر : قصدك من بنك السرقات اللي تسرقين من فلوسنا طول الشهر
    هنادي تفتح بسكوت تويكس وتاكله بلامبالاه : والله مهما تعددوا الاشخاص فالمال واحد .. مال ابوي يعني حلالي ..
    سحر فتحت عيونها على كبرها : الحين عرفت كل مافتحت درجي القى فلوسي ناقصه .. اثاريك تسرقين
    رغد صرخت عليهم : الله يرجكم الله اللي يقول انكم سيدات اعمال ترى كلها ريال وريالين ومسوين لها قضيه ريم تحط يدها على خصرها : مهما كان اسمها سرقه وهالخبله ذي ماتعرف الحلال والحرام
    هنادي : وابشرك بعد بسحب منك لما تاخذين مهرك .. بصفيك على الحديده
    شوق : هههههههههههههههههههههههه الله يرجك ياهنادي ماتتركين سوالفك .. ترى تكذب عليكم انا اعطيتها الفلوس
    هنادي : انا وانتي واحد صح شوووقتي ؟؟!
    شوق : صح ياقلبي .. يالله عاد عن الهوشات شوفوا الجو كيف يجنن
    سحر تحط على الشباك وتتنهد : آآآآآآآآآآه ... كلهم لفوا عليها مستغربين من حركتها
    شهد : سلامتك من الآه ..
    هنادي تطالع بالطريق وعايشه الموقف : آآخ بس لو معي حبيبي .. ونتمشى بذا الجو .. ويمسك يدي ويقول لي احبك ياهنودتي .. وانا خدودي تصير حمراء واضربه على يده اقوله ترى استحي ...
    خيم السكوت على البنات .. وبعدها انطلقت ضحكاتهم ..حتى السواق يضحك
    الكل : هههههههههههههههههههههههههههههههههههههـــــآآآآآآآآ آآآآي
    رغد ميته ضحك : ههههههه لالالا .. فيك شي اليوم ياهنادي
    جلالي : هنادي انت لا يحلم انت مايعرف رومنسيه زوج في قول اهبك انت في شوته بعيد
    الكل : هههههههههههههههههههههههههههه
    شهد تتكلم : اشـــ...ــووف .. وجــ...ـهــ...ك ههههههههههه
    هنادي تلف عنهم : بلاكم مستهينين فيني ..
    سمر : اشك انك تعرفين الرومنسيه ..
    هنادي : اقول اسكتووا بس ويش عرفكم فيني
    شوق : ههههههه لاتزعلين بس لو شفتي شكلك وانتي تحلمين .. يضحكـــــك
    هنادي : عادي اهم شي واثقه بنفسي
    شهد صحت زين : امووت على الواثقين . اقولك لقطي خشتك
    رغد تضحك : شوفي خشمها يرقص
    هنادي : يرقص .. ليش هو خشم والا خصر
    ريم وسحر وسمر : ههههههههههههههههههههههههههههههههههه
    شوق : والله عليك كلمات ياهنادي مدي من وين مطلعتها ..
    هنادي: ماتشوفين لخبله ذي تقولي خشمك يرقص
    شهد : محش يالدلخه
    هنادي ترمي عليها شيبس ليز : اقول اكلي وانتي ساكته
    شهد : يم يم .. الحين بفرمه من الجوع
    ريم : شوق بس عمتي ام سامر اللي راحوا
    سمر : ياليت تجي هديل وحنين
    هنادي : ايه ياليت تفلها هدووله معي .. مو انتم الله لا يبلنا بس جالسات
    شوق : خلاص قربنا اهجدوا

    :::
    :::
    :::

    بالرياض ...
    فهد : انا مضطر ارجع جده يبه
    ابو رياض : ليش ماتستقر هنا وانا ابوك ..
    فهد : يبه كم مره تفتح معي هالموضوع قلت لك ماقدر اجي هنا والحياه متعود عليها هناك
    ابو رياض : هناك مثل هنا .. لازم ترجع وتكون مع اهلك وجماعتك هنا
    فهد : يرد الله خير ... ان شاء الله مايصير الا اللي يرضيك
    رياض : متى طيارتك
    فهد : المغرب
    ام رياض : الحمدلله يعني بتتغدى معنا
    فهد ابتسم : ايه ياخالتي بتغدا معكم
    ندى وقفت بتطلع غرفتها ..
    ابو رياض : على وين ياندوو ؟؟
    ندى : بروح غرفتي يبه .. وعيونها على فهد اللي نظراته له حرقتها من اول الجلسه
    امها : اجلسي معنا يايمه .. ليش تحبسين روحك بغرفتك انتي صاير لك كم يوم متغيره
    ندى : لا متغيره ولاشي يمه .. بس افكر بالاختبارات ناسيه اني ثالث ثانوي ولازم اشد حيلي
    الكل : الله يوفقك ياررب
    ندى : امين .. الحين بروح غرفتي .. وراحت بسرعه عالغرفه
    اول مادخلت كانت عارفه انه بيلحقها قفلت باب غرفتها .. وجلست على مكتبها .. فتحت لاب توبها الفوشي دخلت على المسن ماشافت ليان ولا دانا اللي كانوا 24 ساعه على المسن
    ندى : يارربي وين اختفوا من رجعنا مالهم حس حتى جوالاتهم مقفله ... ويش سوى معهم فهد ... آآآآه حتى الطلعه محاسبني عليها .. تذكرت صورها والمقاطع ..مسكت راسها تحس بدوخه وصداع ..
    ندى ويدها على راسها : متى اخلص من المشكله ذي .. فهد احس ولاهامه اللي صار معنا لو يدري ابوي والله غير يذبحني والا هزاع آآآآه بـــــس راح اموت من التفكير حتى نوم ماتهنى فيه ... مشت باتجاه سريرها قبل تجلس اندق باب غرفتها ..
    ندى : ميـــن ؟!
    امها : افتحي ياندى .
    ندى : ياربي اكيد بتسالني كالعاده وتزن فوق راسي لين تعرف لكن مستحيل اقول ..

    :::
    :::
    :::

    بالمزرعه ..
    هنادي : خلونا نلعب غميمه ..
    خلود : موافقه ..
    ريم : بس بدون غش خص نص هنووده
    هنادي تكشر : ياربي ليش دايم يركزون علي بالغش بالمدرسه وبالبيت وبكل مكان .. اووف
    سحر تدقها بقوه : هيه لاتكوني ماتدرين ليش
    هنادي : لا ماعرف ليش علميني ؟
    سحر : لانك اكبر نصابه على سطح الارض
    هنادي : طيب طيب خلونا نبدأ بسررعه ..
    خلوود : ريم عليك العد .. يالله ابدي

    بجــهـه قريبه ماهي بعيده كثير كانت شهد ورغد مع بعض
    شهد : احس مستواي رجع حسن من اول
    رغد : ايه ملاحظة .. بعد اللي صار تغيرت فيك اشياء كثيره
    شهد ترجع شعرها عن وجهها لان الهواء يلعب فيه : اممم زي ويش تغير فيني
    رغد : اخلاقك مرره متحسنه حتى مع شوق وانتي تكرهينها
    شهد تغير وجهها : لاتقولي تكرهينها يمكن ماحسيت فيها بس مهما صار هي اختي وبتظل اختي
    رغد : مشاء الله والله في تحسن ملحوظ بقناعاتك ..
    شهد : رغد بلا تطنز ..
    رغد : انا ماتطنز على قولتك .. بس تعالي كوثر علامها علينا
    شهد باستغراب : علمي علمك .. ماتطيف مني كلمه على طول تشب فيني
    رغد : يالله بالمهفي ويش نبي فيها اللي يبينا نبيه غير كذا الله يسهل عليه
    شهد : صدقتي ... الا شخبار عبودك يحلووه
    رغد : اخـــبـــ...... قاطعهتها نغمه الرسايل
    شهد تشوف الساعه ومستغربه : مين اللي يرسل الحين
    رغد كمان باستغراب : مدري بشوف الحين .. اول مافتحتها ارتسمت بسمه عذبه على شفاتها وقرات احرف رسالتها اللي اخذتها لدنيا ثانيه



    صبآح آلخير" يـ/ آحلى صبأح بدنَيتيَ ،،



    صبآح آلنور" يـ/ نور طلَعوآلقلبً حيأ به .."



    هلآ بآلحبً يومَ أنهً تغنى وطلتهً "طله) ،،



    هلآ بـ\ آلشوقًَ لأ غردَ منَ محيأك وعذآبه ..]



    حضؤركَ بهجَة آلجوريً وزهرًألكآديَ:



    وفلة حضّوركً بهآ ! رومأنسيهً "



    وموسيقى× حيلَ جذآبه×


    شهد : ههههههههههه اكيد عبوود
    رغد بانت غمازاتها من ابتسامتها : يس افكورس ماي بيبي
    شهد تقلدها : ماي بيبي .. هاتي خلينا نشوف حبيبك ويش كاتب لك .. قرأت الرساله
    شهد : وـآآآآـو صراحه مرره حلو المسج
    رغد تسحب الجوال وتضمه لصدرها : وه بس فديته .. تكفين ياشهد تقولين الصدق بالله مافيه ملح يذوب الواحد ط
    شهد : ملح !!.. الله يخلف على عقلك بس
    رغد تغمض عيونها وتتذكر شكله : وي وي فديته والله يجنني بكل مافيه بسماره بغترته بسكسوكته بشعره .. آآآآه اروح ملح معه
    شهد : هو ماهوشين بس تبين الحق انتي تخبين عليه هو بس من عيونك راح فيها كيف لو شاف وجهك .. وتمقل بك زين والله غير يستخف
    رغد : بس بعيوني احلى من العالم كلها
    شهد : وووع والله اللي دايم معه خويه بالشكل احلى منه ولا في وجه مقارنه بينهم
    رغد تفكر : قصدك يوسف خويه ؟؟!!
    شهد : والله مدري ويش اسمه بس اللي مره تهاوشت معه
    رغد : ايه ذاك يقول عبود البنات يغازلونه صح احلى بالشكل بس سامج مايعجبني مرره الولد اذا جاء مزييوون مره وابيض وناعم مايدخل مزاجي احسن شي لما تحسين فيه رجوله بشكله وتعامله زي عبودي فديته
    شهد : اقول ويش رايك نروح عند عمتي وشوق ابرك لنا من سوالفك لوعتي كبدي بعبودك ووع عليك وعليه
    رغد تمشي قبلها : اقول مناك تحصلين واحد مثله روحي زين ... واتجهت للبيت .. وشهد تضحك وتلحقها

    كانت تدور لها لها مكان تخبئ نفسها فيه عن خلود عشان ماتكشفها .. لفت بالمزرعه شافت المستودع قررت انها تتخبئ وراه .. مشت بأتجـــاهه بسررعه .. لما قربت سمعت صوت جاي من داخل المستودع .. شافت الطاقه وراحت لها عشان تشوف مين اللي داخل ..
    ...: خلاص طيب اعرف انك تحبني كل ماشفتني بتعيد لي نفس الكلام
    ...: ويش اسوي بقلبي يحبك من كنا صغار .. بس انتي ماتقدرين حبي لك
    ...: ويش تقول انت !!.. انا احبك زي ماتحبني نسيت رسايلي لك والا تتناسى
    ...: مانسيتها ومستحيل انساها .. ولسى محتفظ فيها وراح احتفظ فيها لاخر يوم بعمري حتى لو كنتي لغيري
    ... مسكت يده بحب : ان شاء الله ما اكون لغيرك .. كل يوم ادعي ان ربي يجمعنا مع بعض ومايفرقنا ونخسر حبنا لبعض
    ...: لو تروحين مني اموووت .. مدري ويش يصير فيني .. انا احب كل مكان يجمعني فيك .. يكفي اني اتنفس نفس الهواء اللي تتنفسيه
    ...: احـــــبــــكـ .... قرب وطبـــع على خدها بوسه تعبر لها عن حبه وعشقه الابدي لها

    لفت بسررعه والدموع مغرقه عيونها .... مشت خطوه وخطوه وخطوه حست الارض تلف
    فيها اللي شافته شل جسمها وعقلها وكل حواسه ... كانت بتطيح لكن استندت على الجدار .. خانها قوتها واندثرت دموعها على خدها الناعم .. تلاشت كل احلامها واصبحت مجرد سراب
    كانت تلاحقها .. تلاحقه من سنين وماكانت تعرف الخافي ... سر انكشف لها كانت جاهله عنه او بالاصح كان من المستحيلات انه يصير .. جلست على الارض وتبي تصرخ وتنادي اي احد
    .. لكن صوتها بذيك اللحظة اختفى .. تحس باحد يخنقها وبدت الدنيا تسود بعينه الى ان غابت
    عن الوعي ..
    بالبيت اللي بالمزرعه ..
    رغد وقفت : انا طالعه اتمشى لحالي ..
    شهد ابتسمت لانها فاهمتها زين : انتبهي لطريقك ..
    رغد تغمز لها : لا تخافين علي ان شاء الله بدير بالي ..
    شوق : مري على الاسطبل شوفي الجموح ..
    رغد : اوكي .. من عيوني .. يالله سيوو
    طلعت وبعدت عن الكل .. اتصلت على رقمه اللي حافظته عن ظهر قلب
    جاء صوت كل وله وشوق لها : يــــآآهــــــــــــــلآ وغــــــــلآ
    رغد : هلا فيك .. كيف حالك مع الجو اللي يجنن ؟!
    عبدالله : الحمدلله مبسوط
    رغد : ماطلعت تتمشى ؟
    عبدالله : لا استنى يوسف والشباب يجون بنطلع على طريق القصيم للاخر الليل ونرجع
    رغد بفرح : صدق !!.. انا بمزرعتنا الحين وعلى طريق القصيم
    عبدالله بصدمه : ياشيخه !!.. شفتي كيف الصدف دايم تجمعنا
    رغد : ايه شايفه .. مدري ويش يسمونه ذا
    عبدالله : اكيد له علاقه بالحب والقلوب
    رغد : واثق بالمره انت ..
    عبدالله : ههههههههههه ايه واثق .. بشريني عنك ويش مسويه
    رغد : والله الحمدلله مستانسه مع الجو الحلووو
    عبدالله : تخيلي لو اننا الحين مع بعض ... اتذكرت كلام هنادي بالسياره ..
    رغد : ههههههههههههههههههههههههههههههههههههه
    عبدالله : دوم الضحك يارب بس على ويش
    رغد : ذكرتني بكلام اختي اليوم بالسياره ههههههه
    عبدالله : ليه ويش قالت
    رغد تلف بجهة المستودع .: تـــ...ـــقــــ...ــوووول ... شافت سحر على الارض صرخت
    ســــــــحـــــــــــــر .. رمت الجوال وركضت لها
    رغد ترفع راس سحر : سحر سحر .. ويش فيك .. " تهزهــآ" ..سحررررر ارتبكت ماتدري ويش تسوي .. مسكت يدها تشوف نبضها كان بطئ مره ...
    رغد تصارخ : يــــــــــــبــــــــــــه .. الحقوووني .. ســــــحر سحر .. ضربتها على خدها بشويش ..قامت تهذي بكلام
    رغد مصدومه ارتسمت لها الصوره ... وقفت ودخلت المستودع وماشافت احد .. طلعت وجلست تصارخ شافت هنادي جايه تركض ومعها ريم
    ريم من بعيد : ويش فيك رغد
    رغد ودمعتها على خدها : الحقوووني سحر مغمى عليه .. واتجهوا لها

    ::
    ::



    ________التوقيع__________








    I'm a person will not be repeated twice and I swear it .. Cool
    avatar
    spettrO

    عدد المساهمات : 133
    تاريخ التسجيل : 17/02/2013
    العمر : 28
    الموقع : http://ask.fm/oonnon

    رد: يا خاطفي وين ألقى عزتي في زمان المذلة ! / كاملة

    مُساهمة من طرف spettrO في السبت يونيو 01, 2013 9:15 pm

    :::
    :::

    يوسف : اهدى يا عبدالله ان شاء الله مافي شي
    عبدالله : وشلون مافي شي وانا اسمعها تصارخ وكأنه تبكي ..
    يوسف : يمكن شافت شي وانفجعت .. والا يمكن احد عندهم صار ه شي خلاص استهدي بالله
    عبدالله : كسرت جوالها ما ترد عليا .. اكيد في شي هي ماترد الا اذا كان في شي
    يوسف يحاول يهديه : خلاص ياشيخ نكدت علي .. قلت لك بأذن الله مافي شي ..
    عبدالله : ياررررب

    ::
    ::

    شوق تمسح على شعرها : سحر ويش تحسين فيه ؟
    سحر تشرب مويه : الحمدلله احسن الحين .
    شهد : ويش صار لك تكلمي ..
    سحر تذكرت اللي شافته وسمعته .. حاولت تتمالك نفسها : كنا نلعب ورحت اتخبئ عن خلود جيت ورى الشجره وحسيت بدوخه وماحسيت بنفسي الا وانا بحضن رغد وبعدها ماحسيت بشي الا لما صحيت قبل شوي ..
    شوق : يمكن قرصك شي
    رغد : لا شيكت عليها اسئلي ريم وهنادي مافي مكان اصابه او شي كذا
    سمر تمسح دموعها : خلي السواق يوديك المستشفى
    سحر : لا مايحتاج الحين بخيرر واقدر امشي
    شوق : لالا خليك مرتاحه
    عمتها : بسويلك شي دافي تشربيه اكيد اخذتي برد مع الهواء البارد والمطر
    رغد تذكرت جوالها : يؤؤ نسيت جوالي بروح اجيبه .. وطلعت تدوره ..
    سمر : وانا بروح مع خلود بالصاله
    هنادي : سحر تبين اجيب لك شي
    سحر : لا مابي شي
    ريم : ممكن تخلونا لحالنا .. ابي اتكلم معها
    شوق وشهد وهنادي : طيب .. وطلعوا برى وقفلوا الباب ..
    ريم : سحر ويش صار ماكان فيك شي
    سحر : سمعتي ويش قلت لهم .. غيره ماصار شي
    ريم : حطي عينك بعيني .. انا اعرفك اكثر من نفسي .. فيك شي
    سحر : ريم بليززز انا تعبانه حيييل .. خليني ارتاح ولاتشغلي بالك مافيني الا كل خير
    ريم بشك : ماني مرتاحه لكلامك احس فيك شي بس راح اخليك على راحتك
    طلعت وخلت سحر لحالها .. نزلت دمعه وحيده .




    ونْ قلْبي مِن مصًآبـہْ ونّـہْ القلبْ الجَـريحْ




    .............. وَنْ مِن فَرقىً حبيبٍ گآنْ لـہْ أغلَى روُحْ




    گآنْ بسْمَـہْ،، گآنْ فَرحَـہْ گآنْ لَـہْ الگوُن الفسِيحْ




    .............. وِيلْ قَلبيْ صَآر يشْگـي عَلّ مَن ضِيمْـہْ يزُوح




    ودّيْ أنسًى ،، ودّيْ أقْسًى ودّيْ أرحَلْ واسْتِريحْ




    .............. ودّيْ أرحَـلْ مِنْ حَيـآتِكْ مَـآ بُقى بالجسِمْ روُحْ




    گنتْ أحِبّگ ،، گنتْ أودّگ ،، گل مَآ جَآلگ صَحِيحْ




    .............. يُومْ گـآنْ الحُبْ شَـآمِخ بينَنآ مِثلْ الصُروحْ




    للأسًفْ إنّي عَرفتْ مَعنًى الحُبْ عِندگ شِحيـحْ




    ..............لإـآ وفِيتْ ولإـآ دَريتْ بإنـہْ [ قِلبيْ بگ ] ينُوحْ




    مـَآتْ حبّگ مَـآتْ نَبضگ قَلبْي أصْبحْ بالضَريحْ




    .............. وَحْدگ قَتلْتْ نَبضْـي لإـآ تِجيْ تَطلبْ السُموحْ




    لإـآ تِحـآوِلْ لْيَّ تِرجعْ،،، لإـآ تَألـفْ أو تَبيحْ




    .............. لإـآ تَعتذِرْ مآلگ أمَلْ مَآني بالقَلبْ الصّفُوحْ




    رآحْ ذآگ الوَقتْ َلوّل رآح مِنگ يالفَصيـْح




    .............. گنتْ طَيّبْ يُومْ أسَـآمِحْ مآ عِدتْ أنْآ ذآگ المزُوحْ




    مِنْ حَيـآتِي يلآ أرحَــلْ مَآ بُقى شيٍ مَليحْ




    .............. گل گذبكْ ،، گلْ گلامگ اگِتشفْتہْ وبوُضوحْ




    صِرتْ اضْحَگ لّبِعآدگ صِرتْ مِنْ قَلبيْ طِريحْ





    ............ مَآتْ ذآگ الشَخصْ الليْ گآنْ مِنْ أجْلگ يِصيْحْ



    دخلت عليها رغد .. مسحت دموعها بسرعه ..
    رغد : اذا تعبانه نأجل كلامنا بعدين
    سحر : ويش عندك ؟!. قولي
    رغد : كنتي تحبينه ياسحر ؟!
    سحر طالعتها بصدمه : ويش تقصدين
    رغد : انتي تدرين بالزبط ويش اقصد .. يوم شفتك طايحه واخذتك بحضني قمتي تهذين بأسمه .. من متى تحبينه ياسحر ؟!
    نزلت دمعتها وجرحت خدها بهدوء .. كيف بتبدأ الكلام كيف بتشرح صدمتها بأغلى انسان بحياتها .. أنسان بنت احلامها الورديه معاه انسان كل عرق فيها يشهد على حبها لها .. كيف بتشرح سهر وتفكيرها فيه سنين طوال .. تلعثمت بكلامها من وين تبدأ ووين تنتهي !!..
    سحر تخبي وجهها بيديها وصوت نحيبها يملئ الغرفه .. اخذتها رغد لحضنها تحالو تهديها وتحسسها بالآمــان وانها بتكون ملجأ وقت ماتحتاجها ..
    رغد تهديها : ياقلبي اهدي البكاء ماراح يفيدك .. بيزيد تعذيبك ..
    سحر تدفن وجهها على صد رغد وتبكي بقووه : صــ..ــدمــنـي !!.. يحـــب اخــ...ــتـ...ــي ..
    يـــحــــب أخــــتــــي ..ائـــــهههههـــئ .. ليش ليش يارغد الحب عذاب ؟!
    رغد تمسح على ظهرها وشعرها بنعومه وهدوء : هو الـــحـــب كذا ياسحر .. ياما أتعب ناس وياما عذب ناس ..ويـــامـــا قـــتــل قــــلــــوب حبت بأخــــلآص
    سحر تبعد عن حضن رغد وتمسك يدها وجهها غرقان بدموعها وصارت تتكلم كلمه وتشهق بعدها الف شهقه : تعرفين ايش معنى يحب اختي .. يحب اللي من دمي ولحمي .. اخر شي توقعته هالشي "غطت وجهها بيدها وقالتها بحرقه ". يارغد قلبي ماات .. والله مات من الكلام اللي سمعته ... سكتت شوي ورجعت بعد ما أخذت نفس طويل وتجددت دموع عينها .
    طول السنين ذي يحبها وانا احلم فيه ...كل يوم وكل ساعه مايفارق خيالي .. بنيت كل شي معه هو .. هو بس ..
    تأثرت بكلامها ..صدمتها في الانسان اللي تحبه وصدمتها اكبر لما اكتشفت إن أختها هي اللي فازت بقلبه وهي كانت عايشه في وهم وحلم انتهى على واقعها المرير .. مسحت بيدها دموعها .. ورفعت الشعر عن وجهها
    رغد ضمت يد سحر بيديها حسستها بالدفئ والحنان : سحر القلب مايختار .. الحب مايترك لك خيار ابدا .. انتي قلبك اختاره وهو قلبه اختار غيرك ... لاتخلي اللي صار لك يأثر عليك وعلى حبك لاختك او يأثر على مستقبلك .. انسي قد ماتقدري او بالآصح تناسي اللي صار لاتوقفي عند العتبه ذي وخليها حافز يحزفك لشي آكبر وآحسن
    سحر آرتاحت شوي بعد ماطلعت اللي بقلبها لكنها لا زآلت تتألم وتحس بضياع وشتات ماحسته من قبل .. مسحت دموعها بمنديل ورمته عاللارض
    رغد باستها على خدها : اتمنى انك تفكرين كويس .. وتتأخذين القرار الصحيح وماتغلطي مره ثانيه .. اخليك الحين مع نفسك ..
    طلعت رغد وسكرت الباب على سحر وتركتها تحاسب نفسها وتفكر باللي صار معها وتتاخذ القرار اللي يناسبها وتكون قادره على إنها تنفذه .. سندت نفسها على الجدار وهي تفكر بكلام سحر لها .. قلبها يألمها على بنت عمها
    رغد ( اللي صار لك ياسحر صعب صعب مرره .. راح يترك فيك أثر مستحيل ينمحى بسهوله
    .. آآه من الحب وسوايآه محد مرتاح .. الله يكون بعونك ياحبي الله يكوون بعونك )

    :::
    :::


    فتحت جوالهــآ تفــآجأت بالمسج الموجود .. اضطربت نبضات قلبها .. استولى عليها الخوف والرعب .. هوى قلبها من بين اضلاعهــآ .. تغيرت ملآمح وجـــهـهـآ وارتبكت .. راحت للمطبخ بسرعه حتى محد يلاحظها.. ارتفعت درجة حرارة جسمها تحس العرق كساها من آولــهــا الى اخرها .. ... اخذت كاس مــاء بارد يمكن يبرد عليهــآ ..
    ستي : مــامــا انتي تعبان ؟؟!!
    شوق : لا .. بس عطشانه شوي .. جلست على الكرسي رجولها ماعاد تحملها تفكر بكلام المسج .. خفق قلبها بسرعه .. وقف الوقت في هذي اللحظة بس تمنت انها ماتت وماكملت حياتها الى هذا الحد
    شوق ( وابــــــــتــــــدت قــصـــــة عــــــذابــــــي بجــــزئــــهـــآ الـــثــــآنــــــي )
    نزلت دمعه يتيمه من عينها .. رفعت اصابعهــآ ومــــســـحــتــــهــآ .. وبــداخــلــهـــآ تتنــمـنــى
    يـــحس فــيـــهـــآ .. يمـــســـح دمــعاتــهــآ ... يشيل من همومها وألآمـــهـــآ التي لاتــعــرف الـــنـــهـــآيـــه ..


    تمنيت ارحل لعالم عليه الفاتحه تقرا
    و رفض موتي يواجهني بوجه القادم المخفي‘
    يا ترى شفتوا جسد ميت ورفض يستقبله قبره !
    انا هذي معاناتي واظن اللي مضى يكفي ..!

    دخلت هديل وشافتها سرحانه ..ملامح وجهها الساحر كلها حزن وسواد الكون مكتسيه .. قربت منها وحطت يدها على كتفها
    هديل وكأنه عرفت اللي شاغل بالها : شووقه ليش جالسه لحالك ؟؟
    شوق : كنت جايه اشرب مويه .. وبرجع بس سبقتيني
    هديل : بس شكلك مرره حزينه وعيونك تلمع ..
    شوق : ههههه يتهيئ لك انا بخير مافيني شي لا تشغلي بالك علي
    هديل : طيب قومي حطي معي الحلى ونروح بعدها للبيت الشعر الجو جونان
    شوق : اوكي يالله طيب

    :::
    :::
    :::

    بعد الغداء
    الكل : الحمدلله ..
    ام رياض : بالعافيه عليكم
    الكل : الله يعافيك
    فهد : انا طالع توصون شي
    ابوه : وين يبه بدري ؟؟.. تونا ماصار موعد طيارتك
    فهد يوقف : بروح اسلم على جدتي من زمان عنه ..
    ام رياض : دايم تسأل عنك
    فهد : والله مقصر معها
    ابوه : سلم عليها يبه ..
    فهد يمشي بخطى واثقه : اشوفكم على خير
    الكل : مع السلامه
    ندى (( اووف اخيرا افتكيت منه كاتم على انفاسي .... افراااااااج ))

    أمــــا بالمدينه بهذا الوقت .. وتحديدا ببيت ابو سيف
    كان ابو سيف عازم اخوانه والعايله كلها على الغداء كالعاده كل اسبوع عند فرد من افراد العايله ..
    كوثر تهمس بأذن ساميه : صح قررتوا الملكه تكون بعد الاختبارات
    ساميه اتعكر مزاجها : ايه صح .. سيف افندي يبغى كذا
    كوثر : انتي شفتيها .. كيف حلووه والا عاديه
    ساميه : ووع قرويه وشكلها مرره بآآآد .. صدقيني انك احلى منها مليوون الف مره بس ويش نقول حظ الله لا يبلانا
    كوثر تلف على الجهه الثانيه والقهر مالي قلبها : اخوك اعمى انا عيال خوالي متهاوشين عندي ورافضتهم وهالسيف ماني عاجبته .. والله حاله
    ساميه ترقع : الله يرزقك اللي احسن منه .. اخوي مافيه خير
    كوثر : بس القلب ومايهوى ياسوسو
    ساميه : يالله هذي قسمه ونصيب
    كوثر (( آآآه يالقهر احس اني بموت من القهر يروح يخطب وحده مانعرفها ويتركني انا ..
    أنــــــــــــا يتركني ... ))
    ساميه تمسك يدها : كوثر وين وصلتي ؟؟!!
    كوثر : معك معك ..
    ساميه : لا منــــتــــ.... سمعت صوت سيف ينادي عند الباب
    سيف : ســـــــــــــآآآمــــــــيـــــــه !
    وقفت بسرعه واتجهت لــه .. وقفت قدامه
    ساميه : نعم ويش تبي
    سيف : في احد من البنات
    ساميه : ايه في كوثر وضحى و جود
    سيف : قولي لهم يروحون الصاله الثانيه بسلم على جدتي واجلس اسولف معاها شوي
    ساميه : لا فشله اقولهم سيف بيدخل اطلعوا ... دفها مع كتفها ورفع صوته
    سيف : لو سمحتم يابنات ابي الم على جدتي مابطول ..
    الجده : يالله يابنات روحوا الغرفه الثانيه الولد بيدخل
    كوثر تاخذ العبايه بيدها : قايمين ياستو مايحتاج تقولي سمعنا الباش مهندس ايش يبغى
    جود تسحب كوثر من يدها لانها عارفه جدتها راح تخاصم كوثر وتهمس لها : ياويلك منها امشي يالله والله بتوريك بعدين عالكلام اللي قلتيه
    كوثر تسحب يدها من جود : امشي امشي بس ..
    ساميه تلف على اخوها : روح ادخل على جدتك يامطيع ذابحك البر ياعيوني
    سيف يصر على اسنانهم ويخفض صوته : بعرف ايش سويت لك حتى تعامليني كذا .. كل هذا عشان خطبت ريم ورفضت اخطب كوثر
    ساميه تعطيه ظهرها وتمشي : انت ادرى .. ياخوي ياولد أمي وأبويا
    سيف ولع من حركتها وكلامها ويحلف ويتوعد فيها بداخله لكن تمالك نفسه عند اللحظة الاخيره .. ومشى بأتجاه صالة الضيوف .. ودخل عليهم
    سيف : الـــــــســـــــلآم عـــــلـــــيـــــكـــــم ...

    :::
    :::
    :::

    بــــعــــد يـــومـــيـــن

    قربت الاختبارات وبدأ العد التنازلي للطلاب والطالبات ..
    كانت تذاكر كيمياء فاتحه الكتاب على سريرها وماسكه القلم والدفتر تسطر اي شي مهم
    بالها ماهو يم الدراسه ولا يم المذآكره .. من بعد اللي صار معها وهي تغيرت صارت انسانه ثانيه .. ازداد هدوئها وقل كلامها .. واغلب وقتها بغرفتها لحالها عذرها الوحيد المذآكره
    لكن بالواقع هي بوادي والمذاكره بوادي ..
    سحر (( مابقى شي كلها ثلاث ايام وتبدأ الاختبارات وانا بالي لسى معاه .. خلاص ياسحر هو مادرى عن حبك ولا سأل فيني ..هو يحب سمر .. ايه يحب اختك .." تكلم صوت ثاني".. بس هي سرقته منك .. سرقت من حبيته طول عمرك ومن ملك قلبك ... " رجع عقلها يتكلم " .. معقوله ياسحر بتحقدي على اختك .. معقوله بتخربي عليها حياتها زي ماخربت حياتك ؟؟.. وهدمت كل الآحلامك وآمالك ؟.. )) حطت يدها على راسها افكار × افكار تدور بتفكيرها
    سحر بأصرار : لازم انسى ... لازززززززززززززززززززززم ..
    دخلت ريم وهي تشوفها شارده البال ..
    ريم : سحووره .. اللي ماخذ عقلك يتهنى فيه
    سحر ابتسمت : الله يسلمك افكر بالاختبارات .. قلقانه مرره اخاف ماجيب نسبه
    ريم تخبطها على يدها : لا ان شاء الله تفائلي بالخير تجديه .. بعدين انا حاسه اننا بننجح وبتفوق كمان الله مايخيبنا .. احنا تعبنا وذاكرنا .. وان شاء الله نحصل اللي نبغاه
    سحر تتنهد تنهيده طويل تطلع كل شي كاتمته بصدرها : يـــــــآآآررررب كون معنا
    ريم ترفع يدها : آمـــــــــيــــــــن يـــــآآآرب

    دخلت برجتها المعتاده ... انقلب جو الغرفه من هدوء وسكون الى ازعاج وصراخ
    ريم وسحر بلآمبالاه لانهم اتعودوا على حالة الهيجان الشبه يوميه لها ..
    هنادي : الله يالاخضر يافن طرب ... علم خصومك ويش معنى اللعب ... وقامت تناقز فوق سريرها
    ريم تصارخ عليها : بـــــــــــــس صجيتينا ... كل ذا فرح
    هنادي : الله يخلف عليك .. ماعندك وطنيه انتي .. السعوديه فازت
    سحر : وخير ياطير اذا فازت الله يقويهم بعد
    هنادي تحط يدها على خصرها : فازت على إيران ... الله تقولين انتي وياها لاتتعبين نفسك وتتابعين المباراه خسرانين مافيها كلام .. وتمد لسانها لهم
    ريم : مبررررررررووووووووك .. بس طسي عنا نبي نذاكر
    هنادي : الله يلطف فيكم .. خذوا اجازة اووف منكم .. خلونا نفرح ونشجع ياختي
    سحر تمسط الدب الابيض اللي اهدتها لينا وترميه علي هنادي : اقووولــــك آآآآووووووت ..اابي اذاكر حسبي الله على بليسك
    هنادي تمشي عنهم وتغني وترقص وتدف اي شي بطريقها مثل المجنونه ..
    ريم : بعرف متى تعقل هنادي وتترك سوالف المبارايات والكوره والخرابيط
    سحر : افلقيني اذا عقلت ابو طبيع مايجوز عن طبعه
    ريم : الله كريم وقادر على انه يغيرها


    ________التوقيع__________








    I'm a person will not be repeated twice and I swear it .. Cool
    avatar
    spettrO

    عدد المساهمات : 133
    تاريخ التسجيل : 17/02/2013
    العمر : 28
    الموقع : http://ask.fm/oonnon

    رد: يا خاطفي وين ألقى عزتي في زمان المذلة ! / كاملة

    مُساهمة من طرف spettrO في السبت يونيو 01, 2013 9:15 pm

    بغرفه ثانيه من غرف البيت
    رغد : هههههههههههههههههههه من جدك عبودي
    عبدالله : ايه من جدي اتكلم .. ويش بلاك تضحكين
    رغد : ماتوقعتك تطلبني هذا الطلب
    عبدالله : تحبيني ؟؟
    رغد مدت بوزها : ويش السؤال هذا ياعبودي ؟؟
    عبدالله : جاوبيني بالاول تحبيني والا لا
    رغد : انا ما احبك انا أتــنـــفـــس هـــوآآآك
    عبدالله : مقدر على هذا الكلام يارغودتي
    رغد حمر وجهها : انت اللي تجبرني اقولك هالكلام عليك اسئله الله يسامحك بس ...
    عبدالله : ويش قلتي بطلبي ؟؟
    رغد بتفكير : امممممم خلني افكر حبيبي .. وانا ارد لك خبر
    عبدالله : اذا ماتبي خلاص ماله داعي اهم شي رضاك ياعمري
    رغد : لا مو مسأله ما ابي بس بشوف اوضاعي ناسي اني اختبر
    عبدالله تذكر : يووووه نسيت والله ...
    رغد : ما الومك لا تدرس ولا شي
    عبدالله : نسيتي اني انتساب ياحلوووه بالجامعه
    رغد : انتساب مو انتظام وغبي اذا ماتنجح
    عبدالله : افا عليك انا دايم انجح بمتياز ..
    رغد : يووووه لاتقول يمكن كلها مقبوووول هههههههه
    عبدالله يتغلى عليها : مقبووول هين يالمغروره
    رغد بدلع : يحق لي مغروره ... لأنك انت السبب
    عبدالله : يابنت بتهبلين فيني انتي .. والله العظيم مقدر اتخيل حياتي بدووونك
    رغد ويدها على خدها : وتهقى ان حالي احسن منك ... بالعكس انت حستني حوس بحبك


    دخلت شهد تصارخ :عـــــــــشـــــــــــاء عشاء عشاء ... "وتصرخ بصوت اعلى عشان تسمعه ".. تعالي تعشى برد العشاء وانتي تكلمين الجوال



    رغد تغمز لها وتأشر لكن لاحياة لمن تنادي


    عبدالله : والله يارغودتي صدق يوسف يوم سماها متوحشه ..
    رغد تردد صوت ضحكها بالغرفه من كلمة عبدالله
    عبدالله : روحي تعشي لا تطلع لي مع السماعه وتفرمني
    رغد : هههههههههه اوكـــ....ــــي
    عبدالله : مع السلامه
    رغد بحب وغنج : مع السلامه تؤبر آلبــــي .. قفلت الجوال .. ومسكت شهد يدها وتجرها للصاله جر .
    رغد : بشويش علي بشويش انا ناعمه ما اتحمل خشونتك ..


    لفت عليها شهد وطالعتها بنظرات استحقار وهي متقصده ..نفسها تعمل بوجهاا خرايط
    شهد : لالا امووت على انوثتك ... سوري مادريت انك مثل القطن لازم نداريك
    رغد تضحك على شكل شهد اللي عصبت : امززح ياروحي .. تلف يدها على رقبتها .. لاتصيري بايخه وتزعلي مني .. تدرين اني ما استغنى عن خدماتك
    شهد : انتي اللي ماتقدريني .. يالله روحي تعشي ... لفت عليها رغد وهي تضحك


    رغد : هههههه عجبتيني ..وانتي تقولي عشاء عشاء عشاء ...ههههههه
    شهد تروح للغرفه بغرور : احسن رفع ضغطي الباشا بتاعك


    رغد : امشي بس نتعشى قسم ميته جوووع .. بمووت
    شهد : يالله طيب


    جلسوا الكل على السفره وبدوآ يأكلون وكل وحده تهرج من راسها
    لفت ريم على شوق : شووقه ليش ماتأكلين معنا ..
    شوق : بالعافيه عليكم ياقلبي ... مالي نفس أكل
    ريم : ليش طيب ؟؟.. لك كم يوم ماتأكلين كويس
    شوق : ماعليش كلوآ انتم بالعافيه .. انا رايحه غرفتي بنام ..
    هنادي : بدري الساعه 11
    شوق : احس بتعب وخمول .. اذا مانمتم ذاكرووا اوكي
    ريم وسحر وسمر : اوكي
    هنادي تسايرها : طيب طيب بذاكر
    شوق : ايه ذاكري والا قسم بالله بعلم عمي عليك
    هنادي تمثل : لا تكفين الا ابوي ... قولي له انا ادبي يعني جالسه بالبيت جالسه
    شوق عارفه هنادي وعنادها : طيب سوي اللي تبين انا ليش حارقه نفسي عشانك طز فيك
    هنادي تكمل اكلها : اوكي اوكي بذاكر امممم مكتبه عشانك بس
    رغد وشهد ماتوا ضحك عليها وعلى تفكيرها بتسكت شوق بأسهل ماده وتذاكرها
    شهد : قولي نحو بلاغه .. جغرافيا .. مو مكتبه الله يلطف فيك
    هنادي : والله نفسي اذاكر مكتبه يعني بتصفحها تصفح كمان
    ريم : اللهم لك الحمد انها ادبي .. هذي لو علمي تدج
    هنادي : شفتي اختك كيف تعرف ويش يناسبها ريحت راسها ودخلت ادبي .. الحياه بنعيشها مره وحده خلينا نعيشها زي مانبي


    مشت شوق لغرفتها وتركتهم يتكلمون كلمه هنادي كانت بصفاء نيه وتحمل معنى البراءه والطهر لكن عند شوق كان لها معنى ثاني مختلف جدا ..



    شوق (( الحياه بنعيشها مره وحده .. صح عليك ياهنوو ... بس ويش تقولين بأنسان عاش حياته مدفون بقبره فيها قبل ما يجيه الموت .. ) اخذت دفترها وكتبت فيها كلماتها



    لِعَبتْ بِي " الدنّيا " وِ حَسبّي عليهَا


    ما قَصِرِتْ فِي [ِ طعنتِّي ]ِ


    . . | لِعنبُوِوِوِها ~


    . . | لِعنبُوِوِوِها ~


    . . | لِعنبُوِوِوِها ~


    في هـ الزِمِنْ حتىا بِقايا عِ‘ـَزِوِتِيّ


    خَطوِّا طِعُوِنْ فِي الظَهرِْ وِ نِحتُوِهـا


    يا ليتهُمْ قبلْ إنڪِشَافْ الأقِنعَہ دارِوِ محازِنْ {ِ دنيتّي }ِ وِ عِذرُِوِها


    لعَبوِّا بـ حِ‘ـَسبة ( دمعِتّي ) وِ ألمآسِي


    حتىا مَلامِحْ بـ سْمِتّي ضيعُوِهّا


    وِالله لوِلا رِهبتِڪْ يا إلهّي ~


    لـَ أنهِيّ معَالِمْ عِ‘ـَيشتِّي ڪِلْ أبوُِهـا . . !




    :::



    :::



    :::




    في اسابيع الامتحانات


    بعد مرور اسبوع من احداثنا


    بـــآلـــجـــامعـــــه
    رغد تترجاها : شهووده بليزز .. بس هالمره
    شهد : رغد ماودي تجربين اللي جربته تذكرين ويش كنتي تقولين لي ... الحين انقلبت الآيه


    رغد تمسك شنطتها وتضمها لحظنها : احبه ياشهد والله احبه لدرجه الجنون .. اموت لو يبعد عني لحظة عبدالله لقيت فيه الأم اللي فقدتها .. والاب اللي يغيب عنا بالايام ... الاخت اللي تركتنا وراحت لحياتها .. فيه اشياء واشياء تخليني ابوس الأرض اللي يمشي عليها
    شهد مسكت يدها : عارفه كل اللي تقولينه .. وحاسه فيك بس ياخوفي مايكون حب يارغد الاعجاب بهذا الزمن يشبه الحب كثير .. لكن في فارق بسيط
    رغد بأستغراب : اللي هو ؟؟
    شهد : لما تعجب بشخص وتظن انك تحبه لكن تفضل نفسك عليه بالاول .. لكن لما تحب تفضل اللي تحبه على نفسك واهلك ومالك



    ؛؛




    ومـــضـــــه بــســــيــــطـــه :


    من فلسفتي الخاصه ..اذا حبينا شخص فأننا نكون في اتجاهين ..الاتجــاه الآول نخلص له ونكون اوفياء مهما دارت الايام وان كُــتِــبَ علينا الفراق فأن الحب لــذة مرارتـــه الفراق .. ويكون للشخص حيز ومكان واثر في القلب لا يُــنــتســى .. ونتذكر ماقال ومافعل .. آمـــــــآ اذا كان الاتجاه الــثــاني .. فيكون عنده الانانيه في حب ذاته ويقــدم نفسه على اغلى الناس عنده حتى لو كان يحبه ..فليتيقن انه ليس حبــاً وانما محض اعجاب ليس اكثر ..




    ؛؛
    رغد : حب ياشهد وربي حب ... مستعده اموت لجل يحيا هو ..
    شهد : طيب امشي خلينا نطلع خلصنا اختبار وكل شي
    رغد تشيل شنطتها وعبايتها : يالله بس اول ترى اليوم كشختي غير
    شهد : كنت مستغربه من البيت بس مشيتها بمزاجي
    رغد : طيب ويش رايك قلت
    شهد : تجننين وربي بيخق يوم يشوفك


    مشوا خطوتين والا في صوت وراهم يناديهم ..: بنات بنات
    رغد : هلا كوثر
    كوثر وين رايحين بدري.. اجلسوا نسولف مع بعض
    شهد : والله طالعين مشوار مهم
    كوثر بتفحص وعيونها شوي وتطلع : اي مشوار بكشختك انتي ورغد


    رغد : رايحين لبيت عمتي اليوم
    كوثر : تصدقون لو خواني ماتزوجوا كان خطبتكم لهم .. وربي حرام هالجمال محد يشوفه
    شهد ورغد حمرت وجيههم وتلخبطوا
    شهد : تسلمين كوثر من ذوقك
    رغد بخجل : ماعليش كوثر مضطرين نمشي تأخرنا
    كوثر : طيب بكره ذكروني اقولكم سالفه صارت
    شهد ورغد يأشرون لها : اوكي باي




    بــمــدرســــه البنـــات


    عبير : هههههههههه صدق
    هنادي : لو شفتي شكله وربي تموتين ضحك عليه لسى ماشاف شي تنسيم كفر سيارته ولاشي عند اللي بسوي


    عبير : ياويله وحطيتيه بدماغك ..
    هنادي : خليه يولي وربي لاردها له
    عبير : اووص لاحد يسمعك توهقينا .. امشي يالله
    هنادي : تعالي لينا جايبه صورهم بماليزيا .. خلينا نروح نتفرج الفرجه ببلاش
    عبير : امشي ويش ورانا
    جلسوا عند شلة ريم وسحر
    ريم : خير ليش قطت الوجه
    عبير : بنتفرج !!
    لينا تفتح الالبوم : لحقتوا توي بوريهم .. بسم الله
    سحر تسحبه منها : هاتي بتفرج انا اول


    لينا تغمز لها : يؤؤؤؤؤؤؤؤؤ نسيت انتي عليك توصيه ملكيه في صور خاصه بوريك هي
    ريم فهمت لينا وانفجرت ضحك مع لينا وسحر كأنها ماسمعت شي اخذت الالبوم تتفرج فيه
    هنادي : مين موصي عليها ليوونه
    لينا : امزح انتي الثانيه على طول صدقتي ...
    سحر : ليوونه مين اللي لابس احمر هنا .. وتأشر على الصوره
    لينا فز قلبها : وه وه وه هذا هزوزي فديته
    ريم : هزوزي لايكون هزاع ومدلعته


    لينا : ايه هذا هزاع ويش رايك فيه سحووره
    سحر تتمقل بصورته : مشاء الله يابنت ماتوقعته يحطم القلب .. وربي صاروخ .. سحبت هنادي الصوره .. وهي وعبير يطالعونها
    عبير وهنادي : هذا هزاع يابنت


    لينا : والله العظيم ... بالله مو لايق علي
    ريم : اكيد وين بيلاقي احلى واجمل منك


    لينا : يابعدي ياريومه .. ترفعين معنوياتي
    سحر : بس مرره ماتوقعته كذا ليوونه بس يالله طحتي باللي تتمني
    لينا : وهذا اهم شي .. غمزت لها... عقبالك مع اللي يبيك وميت عليك


    هنادي ترفع يدها للسماء وبرجاء وصوت مترع : امين وانفك من ثنتين بالبيت


    الكل : ههههههههههههههه


    عبير : ياويلي منك هنادي تبين تفتكين منهم
    لينا تهمس لسحر : ترى معي صور لمعاذ ترجاني اوريك هي خخخخخخخخ
    سحر : ووع من زينه يخرع
    لينا : حرام عليك والله انه حلووو
    سحر : طيب حلوو بس مايعجبني
    لينا : ههههههههههههه مالومك وربي يقهر ويفقع المراره


    :::



    :::
    :::


    رغد : ما راح اتأخر .. بس شوي وجايه
    شهد : طيب يالله اخلصي بسرعه
    كانوا موقفين جنب محطه مالها حركه كثيره وهالمكان حددته رغد لعبدالله عشان تقابله


    عبدالله : يالله طس استنى برا
    يوسف : جزاتي تطردني
    عبدالله : اذلف يالله خل رغودتي تدخل هنا يالله
    يوسف يفتح باب السياره ويطلع : الله يازمن ...والله رحنا وطي .. يصير خير ياعبوود


    نزل وراح خلف السياره وركب فوقها وحط رجل على رجل


    شهد : هذا خويه نزل يالله اسرعي
    رغد : بالله كيف شكلي اهم شي الروج


    شهد تدفها : يالله بس لايكثر .. وطلعت رغد واتجهت للسياره ..


    قبل تفتح الباب كان قلبها ينبض بسرعه فظيعه .. ترددت لكنها فتحت الباب اول مافتحته جاا هواء المكيف البارد يبرد عليها حرارة الموقف .. دخلت وبهدوء قاتل سكرت الباب ...
    رغد بنعومه : السلام عليكم
    ارتبك حس انه تهور لما طلبها تمنى انه ماطلبها ولا يرتبك قدامها بذا الشكل وهو الرجال المفروض يكون جريئ
    عبدالله والتوتر بصوته : وعليكم السلام ... هلا رغد ..
    رغد تحس بتوتر فظيع وزاد توترها من توتر عبدالله : كــ..ـــيـــفــــك


    عبدالله : الحمدلله .. كيفك انتي ويش مسويه << بدأ يصير طبيعي الولد خخخخ


    رغد : بشوفتك صرت بخير ..
    تردد يقدمها لها الحين والا يأجلها شوي .. كيف يتكلم وهو متوتر ومضطرب
    رغد هدأت شوي : ايش فيك عبدالله ماتوقعتك بترتبك كثير زي كذا


    عبدالله : شوفتك تربكني ماني مصدق انك بجنبي .
    رغد تحمد ربها انا عليها الثلمه والا بانت ملامحها الخجلانه اللي صارت بلون الدم من الحياء


    (( طيب دامك تستحين من الاول ليش تجين .. بنات اخر زمن .. <<~ كأني دخلت عرض .. شوتـــه لبــــــرآآآ>> ))


    مسك يدها وهو يهمس لها :


    صباحك صبح ما تصبح به آحدقبلك
    صباحك صبح يحفظك ربي الواحد الأحد.
    صباحك وردة زرعها من يحبك للأبد.
    صباحك شهد من ذاقه ماشبع منه أحد


    رغد تضغط على يده : وربـــــي احبــــــكـ ياعبوود


    عبدالله : ماهو اكثر مني صدقيني ... لو بيدي اخذت غصب عن الكل واروح بك لابعد مكان مافيه الا انا وانتي ..


    نزلت راسها كلامه يفجر بداخلها الاحساس .. وقربها منها يزيد خدودها حمره .. ولمست يده تحسسها بأمان فقدته ... نفسها تخلي الوقت يوقف وتعيش معه لحظه ماتنسها عمرها كله ..
    حط يده تحت دقنها ورفع وجهها : لــــيــش خجلانه ؟!!
    رغد ماتدري ويش تقول له لكنها اكتفت بالصمت ... نزل اللثمه عن خدها ... وتوقف الوقت عنده وهو يتـــأمل اللي اســـرت قلبه


    ::
    ::


    شهد : خلوني انزل اروح البقاله اشتري لي شي اكله بدل الجوع ويسليني في انتظار رغد



    نزلت واتجهت للبقاله .. وهي تشوف مجموعة شباب شوي ويأكلونها بعيونهم وتهامسون عليها طنشتهم ودخلت وهي عارفه انها لافته للنظر بعبايتها المخصره اللي مبينه معالم جسمها الرشيق اللي كأنه مجسم منحوت ... وكمان غطايتها ونص خدها برآ .. طبعا الناس لهم الظاهر حتى لو كان الباطن سليم والنيه لايشوبها أي شائــب


    ::



    ________التوقيع__________








    I'm a person will not be repeated twice and I swear it .. Cool
    avatar
    spettrO

    عدد المساهمات : 133
    تاريخ التسجيل : 17/02/2013
    العمر : 28
    الموقع : http://ask.fm/oonnon

    رد: يا خاطفي وين ألقى عزتي في زمان المذلة ! / كاملة

    مُساهمة من طرف spettrO في السبت يونيو 01, 2013 9:17 pm

    اول مادخلت راحت قسم البردات عشان تشتري ايس كريم وببيسي ومويه .. اول ماخلصت حطت اغراضها بالسله معها مشت بتلف عشان تشتري شكولاته وعلك .. اول مالفت صدمت فيه كانت بتطيح لكن يده كانت اسرع وضمها لصدره بحركه لا إيراديه .. دفته عنها بسرعه
    شهد صرخت عليه : ماتشوف اعمى
    يوسف : ما انتبهت لك انتي اللي طلعتي بوجهي .. على العموم اسف
    شهد : باي بنك اصرفها
    يوسف : بنك الاعتذار .. ويك ويك ويك
    شهد جلست تلم اغراضها ونفسها تموته بين يديها ,, وقفت ودفته ومشت تكمل اغراضها الباقيه

    يوسف :ووجــــع حقيرررره ... راح للثلاجه واخذ له بيبسي ومشى ..
    عند المحاسب انتظر اللي قبلها يحاسب بكت دخانه وهو متقصد يـتأخر عشانها .. خلص وجات بعده تحاسب ..

    شهد : كم الحساب لو سمحت
    الهندي : 35 ريال ... فتحت شنطتها البيج وطلع محفظتها اللي طقم الشنطه واعطته الفلوس
    يوسف (( يؤؤؤؤؤ مشاء الله ويش ذي البنت جسم وبياض ... اروح ملح عند هاليد اللي كأنها مرايآ ... اخ بس يوم لمستها بغيت اخق معها .. حسبي الله عليك يابنت الاجواد ... بتموت على هالجسم ... ))
    اخذت الكيس ولفت شافته وراها اعطته نظره احتقار ومشت للسياره .. وهي تسمع كلام من الشباب اللي يعاكسونها لكنها معطيتهم أشـــــــكـــــل بالعريض
    دخلت السياره ونزلت غطايتها وجلست تأكل وتغني على بال ماتجي رغد ..

    بـــآلـــســـيـــاره ..
    رغد متفاجئه : ليش عذبتك نفسك حبيبي .. وربي شوفتك عندي اكبر هديه
    عبدالله : انتي اكبر من هالهديه لو بيدي اجيب الدنيا كلها تحت رجولك ..


    رغد مسكت يده وضغطت عليها بحب وركزت عينها في عينه : تأكد ياعبدالله لو تطلب روحي ماتغلى عليك ابــد ابيع كل الدنيا واشتريك ...


    عبدالله رفع يدها وباسها : ان شاء الله بوفي لك بوعدي بأقرب وقت يارغــد


    رغد : ان شاء الله ياقلبي .. والحين اعذرني تأخرت لازم اطلع .. مسكت اللثمه بتلبسه
    عبدالله مسك يدها ونزل اللثمه ... وقرب منها حتى حس ان انفاسها هي انفاسه .. وصارت له اقرب من الحلم البعيد .. لما قرب منها حرارته انفاسه تلفحها وحرارتها بتدت تعلى ..

    عبدالله : رغوودتي لو في اكثر واكبر واروع من احـــــبــــك كان قلتها لك ...
    انصبغ وجهها باللون الاحمر كلامه يربكها وقربها منها يربكها اكثر واكثر .. حست ان الدم بعروقها اتجمد من حركته وقلبها هوى من بين اضلاعها.. بحركه سريعه منها بعدت عنه

    ::
    ::

    فتحت الشباك ورمت علبه البيبسي .. كان جالس على السياره قبالها لان سياتها وسيارته قريبه من بعض مرره .. طالعها بنظرات بارده وبعد الدخان ونفث الهواء من فمه
    شهد تطالعه من فوق لتحت بنظرات استحقار : الحمدلله والشكر
    يوسف كأنه سمعها تقول شي : ويش قلتي يا بنت
    شهد ترفع حاجبها : واذا خاطبك الجاهلون فقولوا سلامــا
    يوسف يحرك يده والدخان فيها : تدرين يامتوحشه انك سخيفه وغبيه
    شهد : انت السخيف يا سخيف
    يوسف : مابرد عليك لان اللي يكلم بنت ناقص عقل ودين زيها ...
    ارتفع ضغطها منه نفسها تخنقه وتؤاده بأرضه .. اسلوبه السخيف وكلامه الأسخف بنظرها .
    ماتدرين ليش تكرهه وماتطيقه كل ماتوشفه تعصب من لاشي .. مجرد انها تشوفه قدامها تتجنن .. ماتدري هو كره والا شي ثاني .. قاطعها دخول رغد
    شهد ترفع الشباك : اووف اخيرا رحمتيني وجيتي ..
    رغد ترتجف : جلالي امش يالله احس انه بيغمى علي
    شهد : يؤؤؤؤ من ويش يابنت
    رغد تحط الكيس الاحمر جنبها : اسكتي بس اقولك كل شي لاوصلنا البيت وربي ماني مصدقه اللي صار

    :::
    :::
    :::
    يُبَه شِفْنِيْ .. عَلَىْ كَفّ الغِيُوْم أَنْقِشْ تَفَاصِيْلِيْ

    ـــ حِكَايَات الكِبَرْ .. بِيْت العُمُرْ .. مَعْزُوفَة أَحْلامِيْ



    أَغَانِيْ شُوْق .. تَنْهِيْدَة شِقَايْ .. وفَلْسَفَةْ لِيْلِيْ

    طَرِيْق التِّيْه .. نَبْضَات القِصِيْد .. وُمُعْجَمْ أَوْهَامِيْ




    تِسَلَّلْت الأَمَلْ ظَمْيَا .. أَبَرْوِى مِنْ تَعَالِيْلِيْ

    ـــوَأَثَارِيْهـَ الظَمَا أَفْضَلْ .. مِنْ إِنِّيْ أَشْرَبْ أَيَّامِيْ




    بَنِيْتْ الحِلْمْ مِنْ تُربَةْ خُفُوْقِيْ .. وَاِنْهَدَمْ حِيْلِيْ

    سَرَقْتْ الخُوْف مِنْ مِحْجَرْ عُيُوْنِيْ .. ضَاقْ هِنْدَامِيْ




    أَرَتِّبْ مَكْتَبَةْ عمْرِيْ .. وتِنْفِضْهَا مَنَادِيْلِيْ

    ـــيِطِيْرغبَار يِخْنِقْنِيْ .. وِيْنْخَرْ [ حِزْنَهْ ] عظَامِيْ




    شَحَبْ .. وَجْهْ الصّبحْ وَأَصْبَحْ بِدُوْن ألوَانْ يِشْكِيْلِيْ

    ـــبِعَادِيْ .. وَاِنْكِسَارَاتِيْ .. وِبَعْضِيْ صَارْ مِتْرَامِيْ




    عَلَىْ أَطْرَافِ الشِّفَاة اليُوم .. غَنَّتْنِيْ ..مَوَاوِيْلِيْ

    تَعَبْ .. نَظْرَةْ عَتَبْ .. آهَاتْ .. زَادَتْ مَعْهَا آلامِيْ




    وكَفِّيْت البَصَرْ عَنْهُمْ .. سَقَطْ تِمْثَالْ يِحْكِيْ لِيْ

    عَنْ أَشْوَاكِ القَهَرْ وشْلُوْنْ تنَامَتْ .. تَحْت أَقْدَامِيْ




    تِهِبّ الرِّيْح .. وِيِتْرَامَىْحَنِيْنْ .. وَاَلْتَحِفْ وِيْلِيْ

    وَأَخَبِّيْنِيْ .. وَرَىْ ذَاكْ الجِدَارْبِسَلَّة .. أَعْوَامِيْ





    يُبَهْ قَبْل الشَّهَرْزِرْتَهْ .. طَرِيْقٍ كَانْ يِضْوِيْ لِيْ

    قَهَرْ ذَابَتْ لِيْ شُمُوْعَه .. وَسَاحَتْ ضِيْم قِدَّامِيْ




    عَدَدهَا كَانْعِشْرِيْنٍتِهَذْرِيْمُوْت .. تِبْكِيْ لِيْ

    هِنَا طِحْتِيْ .. هِنَا صِحْتِيْ .. هِنَا كَانْ الجُرُحْ دَامِيْ




    هِنَا خَانْ الصِّدقْ كِلِّكْ .. هِنَا كِنْتِي تِنَادِيْلِيْ

    هِنَا طَاحْ الوَرَقْ .. " مِحْتَارْ " .. نَادَىْ حِبْر أَقْلامِيْ





    حَكَىْ لِيْ كَمْ سَنَة مَرَّتْ .. وَأَنَا أَطْلِقْ بِالدُّجَىْ خِيْلِيْ

    أَدَوِّرْ مِنْهُوْ يِسْمَعْنِيْ .. وَأَرِدّ بْسَرْجأَثَامِيْ




    بَذَرْتْ الحُبّ بِدْرُوبِيْ .. وِقَفْتْ أَنْطِرْ .. مَحَاصِيْلِيْ

    نِبَتْ قَمْحِيْ .. سَنَابِلْ طَعْنْ .. وَأَعْلَنْ حَزَّةْ إِعْدَامِيْ





    خَشَعْ .. قَلْبْ الحِزِنْ .. فِيْنِيْ بَعْدْ هَمْسَاتْ تَرْتِيْلِيْ

    ـــوِكَثَّفْآهَتِيْ عَبْرَة .. وِبَلَّلْ شِيْلَة لِثَامِيْ




    يُبَهْ .. شُوْفْ الغِيُوْم الّلِيْعَلَىْ كَفْهَا .. تَفَاصِيْلِيْ

    تلاشت .. بَعْدِمَا سِمْعِتْ .. خَبَايَا مُوْجَزْأَحْلامِيْ





    تنتظر الخبر هل هو اكيد او مجرد كذبه حتى تعيش بقلق نفسي طول الايام اللي فاتت ... كانت مجهزه ردها من قبل مالها الا هالحل الوحيد ... الخوف ساكن قلبها من اسبوع او اكثر .. وكل يوم تنتظر على شرفة انتظارها أن ينزف لها خبر وفاتها .. ملت الانتظار ... وملت من كثر ماتصبر نفسها .. تتمنى إن كل شي ينتهي لكنها متيقنه انه لابد من تجرع كأس المرار ... وان عاصفه هوجاء بنتظارها .. قد تعصف بجروحها وآلمهـــآ



    :::




    :::




    :::





    ريم : اووف تاخرتوا علينا اليوم ناسين ان بكره عندي احياء لازم انام واصحى اذاكر




    هنادي : اقول انطمي بس .. الحين انتي ملكتك بعد الاختبارات ولا سويتي شي .. وكل همك الدراسه




    ريم : الدراسه اهم من الملكه ..




    شهد : اووص خلاص ترى راسي بينفجر من الصداع




    سحر : انا اشوف كل شخص اثنين... ابي انآآآآآآم




    رغد : وهذا حنا وصلنا .. يالله انزلوا




    هنادي زلت وقفت عند باب العماره : اشتقت لك ياسريري .. وركضت اولهم للبيت




    سمر : الله يرفع عنها بس




    رغد : امشوا ادخلوا يالله





    :::




    :::




    :::





    بهذا الوقت كان عن جدته اللي ساعدته بكل شي ووقفت معه




    سيف : ويش رايك جدتي




    الجده : توكل على الله وطنش كلام امك واخواتك ..




    سيف ينزل راسه ويتذكر اخته اللي تغيرت معاملتها معه : بس ساميه بالمرره ياجدتي كارهتني




    الجده : اختك ذي حقوده من صغرها .. لايهمك كلامها ... انت تبي البنيه وانا ساعدتك ياوليدي بكل شي ... لاتخلي تعبنا يروح يايمه




    سيف : انا غير ريم ما اتزوج ياجدتي ... بس مابي اجيبها عند اهلي وتكون غريبه بينهم واحس ان خواتي ماراح يخلونها بحالها




    الجده تمسك عصاها : ذاك الوقت ياولدي انا اللي بوقف بوجههن كل وحد عايشه حياته ومالهن يتدخل بحياتك وزوجتك




    سيف يبوس يد جدته اللي ربته : الله لايحرمني منك يايمه ويخلي لي ياررب




    الجده : ويخليك بعد لي انت الغالي محد وصل غلاتك بقلبي ..





    :::




    :::




    :::





    كان على مكتبه .. لف الكرسي بعد ماخلص مكالمته




    فهد والشر بعيونه .. ووحشه آسره : ههههههههههههههههههههههههه اخيرا بيصير اللي ابيه ... طحت ومحد سمى عليك .. تلعب بمين يافيصل .. تلعبون على بنات الجابر .. ههههههه.. " تكلم صوته المجنون " ... ضربت عصفورين بحجر واحد ...





    طلعت من صدره آه طويله : آآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآه ... بنشوف يا أنـــا يـــاقـــلـــبـــي المــيـــت




    وقف ولملم اوراق .. وبقايا شتاته... قانونه الحياتي نظامه دكتاتوري لا يسمح لأستئناف الاحكام بأن تشوبه .. هو قاضي محكمته الظالمه ومُــصــدر قــوانين وضعيه .. محكمه لايوجد بها اي شخص سوآه هــو والذي يقــــاضيـــــه ...





    سُحًقٍاً لَكَْ آيـٌــًهـٍـَـْا [ الّـــَــفَــــهُـــدِ ]




    أُي قــلـــبـــاً تـمـتلـكـه [ بــداخلــك ]


    ________التوقيع__________








    I'm a person will not be repeated twice and I swear it .. Cool
    avatar
    spettrO

    عدد المساهمات : 133
    تاريخ التسجيل : 17/02/2013
    العمر : 28
    الموقع : http://ask.fm/oonnon

    رد: يا خاطفي وين ألقى عزتي في زمان المذلة ! / كاملة

    مُساهمة من طرف spettrO في السبت يونيو 01, 2013 9:17 pm

    البارت السادس عشر



    آحٍّـِِّـّسٌِّ بٌَِـِِّحٍّـِِّـّزٍُنْ.. مًآتُِِّْتّْخٌِيَـّـِِّل شًِْلوٍنْ//

    آحٍّــِّسٌِِّ بٌغًرٌٍبٌِـِِّهٍ مًلعًـوٍنْـِِّهٍَ !

    آحٍّـِِّـِِّسٌِِّ آنْ آلشًِْـّـِِّوٍآرٌٍعًٍ .. عًٍقٌٍــّـِِّل ..

    وٍآنْ خٌِطُْـــِِّآيَ .. مًـِِّجًِْـِِّــِِّنْوٍنْــّهٍَ


    كانت تدور دفترها ما تدري وين حطته .. فتشت ادراجها ودولابها وكل مكان بالغرفه مالقته
    سحر : يمكن طايح تحت السرير .. نزلت تدوره .. تحت سريرها مافي شي وكذلك سرير هنادي

    اتجهت لسرير سمر اول مانزلت راسها لفت انتباهها صندوق خشبي سحبته وفتحته .. شافت رسايل كثيره سحبت ورقه لونها احمر ومكتوب عليها بالابيض ....



    يـآ " ح’ـيَآتـيۓ " / ؤآللـﮧ* آنِڪْ [ ڪـِلْ شًيۓ ] بـعُيؤًنـُِيۓ

    ---------------------------------ؤآلحَيـُِآهـًِ؛ بَدؤنِڪ ~| م’ـآ آبُيًهـِإأـآ|~




    / - - لًيْتُنـِيۓ م’ـإآ يًؤمّ * . . قَبلِڪً \\ عِشْتُ ڪُؤنـًِيۓ


    ---------------------------م’ـآبيۓ :: دنيـآ :: . . [ حَبيّبيۓ ] مَنْت » فَيهـآ


    وقفت عند هذي الكلمه ماقدرت تكمل الرساله قلبها نبضاته بدت تقوى وتتسارع ويدها ترتجف .... وقفلت الصندوق ورجعته ..وقفت ببطئ و جلست على سريرها .. تحاول تبعد اي تفكير عنها ماتبي تفكر فيه لكن قلبها يخونها وبعده ينبض له حاولت تنسى لكن النسيان يأبى الا ان يذيقها مر كأســه .. تعوذت من الشيطان وتوضت وصلت جلست على ركبها ورفعت يدها
    همست بهذي الكلمات ..
    ( اللــهـــم ياكريـــم اسئلك بأسمك الأعظم الذي اذا دُعيت به أجبت .. أجب أمتك الفقيره أليك ..
    اللــهم باعد بيني وبينه كما باعدت بين المشرق والمغرب ... اللهم كرهني به وامحه من قلبي الى الأبد .. اللهم اسعدني وعوض حرمـــاني بما يسُر خاطري يارب العالمين )..

    بعد ماخلصت دعائها شالت سجادتها وشرشف صلاتها ومسكت كتابها وجلست تذاكر وتحس بأنشراح بصدرها ..
    ريم : وين رحتي ؟
    سحر: رحت اصلي واجيب كتابي
    ريم : طيب ويش حل السؤال الاخير اللي طفشنا
    سحر : تذكرت اجابته ...الحين اقولك

    :::
    :::

    كانت بغرفتها .. بين كتابها واوراقها .. شافت جوالها تذكرت ليان
    ترددت تدق عليها او ماتدق .. كيف تحن لها بعد اللي سوته لو هي عدوتها ماسوت فيها كذا ...
    ويــــش اللي خــلا هــــا تسوي كذا .. مسكت جوالها وقبل تضغط عالسماعه الخضراء .. تركته

    ندى : لـــــيـــش ؟؟.. لــــيـــــش لازلت احبها ... معقوله عشانها بنت اختي ... آآآآآه يا ليان ويش اللي خلاك كذا ... طنشت تفكيرها وكملت مذاكره .. وقاطعها الجوال

    اول ماشافت الرقم انصدمت ليان تدق عليها ... قررت انها ماتردت عليها لكن قلبها ماطاوعها وردت
    ليان بصوت تعبان ومرهق : الــــــــوو
    ندى : نعم ويش تبين ؟
    ليان تبكي : ندى ارجوك ساعديني محتاجتك
    ندى : توك تحتاجيني وتطلبين مساعدتي .. تتوقعي بعد اللي سويتيه اوافق اساعدك
    ليان : ندى انا تعبانه والله تعبانه حتى بالسكول ماعدت اشوفك .. ابي اكلمك لكن انتي تختفين
    ندى : ايه اختفي لاني مابي اشوفك ولا اشوف وجهك ..
    ليان : بكره بعد الاختبار لازم اقابلك .. ابي اتكلم معاك ضروري
    ندى تلف خصله من شعرها على اصباعها : اممم افكر اوكي .. يالله بذاكر باي ..
    وقفلت بوجهها .. وهي تحس بنشوه وشعور غريب ماحسته من قبل

    :::
    :::
    :::

    آمــــــا عــــنــــد الــــقــــلب الــطــاهــر والأنســـانـــه الهــــادئه

    تمالكت نفسها وهي تكلم عمها .. قلبها يتفطر على نفسها وحالها .. على عذابها اللي كل يوم يزيد اكثر واكثر ... ماتدري تبكي على نفسها والا على موتها ... غابت دموعها بهذي اللحظات
    قسوة تملكتها في هذي الاثناء .. شعور لاتجد له مسوغا أوسببا لكي يقتحمها الأن بـــأكثر اوقاتها حاجه للدموع .. والصراخ والأنين .. خانتها .. وتركتها وحيده تصارع موج بحرها الهائج

    وقفت ونزلت راسها شبكت يدها ببعض : عمي اتركني افكر يومين ..
    ابو مها : يبه ياشووق فكري زين .. ولاتتأخري بقرارك لأن الولد مستعجل
    شوق : ان شاء الله ياعمي ... بس لازم أستخير وأشوف أيش يطلع معي
    عمها : خذي وقتك يابنتي ..وفكري على مهلك
    شوق : تصبح على خير عمي
    عمها : وأنتي من أهل الخير ...

    مشت لغرفتها دخلتها أول مره تشوف غرفتها تابوت يحتوي على جثتها
    إنسدحت على سريرها ببطئ وتعب هالك جسدها ... قلبها ماعادت تحس بنبضاته .. دمها نشف بعروقها ... إحساسها مات ...دموعها جفت .. ألمها ســكــن .. ومــاذا بعد ؟!..
    كانت تتوقع أنه مجرد كلام عابر... مستحيل يكون واقع مر تعيشه وتجاريه الأن..
    امـــــهـــــا هي من كانت تمر على مخيلتها في هذه الاوقات ... أمــــهـــــآ ويـــنـــهــا ؟؟
    امــــهــــــآ البــعيــــده ... محتاجـــتـــهــــا ومـــحــــتــاجه حــضــنـــهــــآ الـــدآفــــي !!



    يآيمه يكفيني من الدنيآ مآجآني

    عيآ الجسد يرتآح من كثرالمصآيب




    يآيمه دنيآي شفت منهآ مآكفآني

    عيا الجفن ينآم من هول الغرآيب




    هذا قدر ربي يآيمه وربي بلآني

    والمرض هد حيلي يآيمه هد الصلآيب




    يكفي كل ٍ عرف فيني يآيمه يعآني

    وشعر رآسي شآب ولآ هوبشآيب




    يكفي كل خل عرفته يآيمه نسآني

    نكر وقفتي معآه يآيمه يوم الطلآيب



    يكفي دمعي من عرفته مآجفآني

    يكفي ضحكي من تركته دوم غآيب




    يكفيني آلم يمه يزود آلم شريآني

    يكفيني تعب يمه غيرطعن القرآيب




    يوم بغيت الموت يآيمه مآبغآني

    ويوم آحتجت للحبيب رآحوآ الحبآيب




    يوم خذيت همهم محد يآيمه خذآني

    ويوم شكيت لهم عآيروني بالمصآيب




    يآمآ عطيت غيري كثير ومآعطآني

    ويآمآ طفيت نآره يمه بوسط اللهآيب




    يآمآ سقيته من غديري ومآ سقآني

    ويآمآ طعني بسكينه بلآ ذنب وسبآيب




    نزلت دمعتها على وسادتها وأعقبها سيل من دموعها ... لفت على الجهه اليسرى ومرت ببالها الذكرى
    ؛؛
    تبكي بحرقه وألم .. تبكي ولاحد حاس فيها ... كانت بين أحضان أُم مها اللي تشاركها البكاء
    تاره تخفف عنها .. وتاره تعجز عن مساعدتها ...
    ...: آآآآآه ياخالتي ليش أنــا إنظلمت ليش؟!..
    أُم مها تبكي : يايمه ربي مايترك الظالم ... مايتركه لو طال الزمن
    شوق تبعد عن حضنها ودمعها جرح خدها وأثار الخدوش بوجهها ورقبتها : أنا ميته ... روحي تسري بجسد ميت ... لازم أموت وأرتاح
    أُم مها تضمها لصدرها : آآآآه يايمه الناس ماترحم .. لكن ربك أرحم الرآحمين .. ربي معك وين ماتكونين وبينصرك على ظالمك
    شوق تدفن نفسها بحضنها وهي تتذكر اللي صار: أي نصررر ... وأنا ما آعرف عنه شي
    أُم مها : الظالم .. يتجبر ويطغى على من حوله ... يهين الكل ويظلم والكل مايقدون يحكون ... لكن في اللي أعدل منا يايمه هو حسبك ونعم الوكيل .. بيأخذ حقك مهما طالت الايام
    ؛؛
    ضمت مخدتها اللي إمتلت دموع : آآآآه من اللي ظالمني ... كل يوم يعذبني ..من 5 سنين ماشفت السعاده يوم .. ولاضني اشوفها بعد اليوم
    بعد ماهدت من نوبة بكائها رفعت بلوزتها وهي تتأمل بطنها والأثر الباقي اللي مامحته الأيام بمرورها .. بصمه ذلك الحدث الأليم لازالت على جسدها الناعم ... ذكــرى لــهــا طــول العــمــر لايــمــكن أن تُــنـــتـــسى .. هنا فقط بدأت النار تتأجأج في جوفها .. والحقد يلمئ قلبها ... والأنتقام أتخذ من لمعة عينيها حيزاً..

    :::
    :::
    بغرفه ثانيه من البيت
    شهد تطالع رغد بنظره غريبه : رغد .. ماقلتي لي ويش صار بينك وبين عبدالله ذاك اليوم
    رغد رفعت راسها وهي تشوف شهد اللي مركزة بعيونها عليها .. قفلك كتابها وعدلت جلستها
    :ويش تبيني اقولك ؟!
    شهد ترفع شعرها بشباصه : اللي صار من الأول الى الأخير
    رغد بحالميه زايده : وه وه ياشهووده .. ويش اقولك .. اقول عن كلامه والا عن لمساته .. والا والا .. ذاك اليوم كان غير عن كل الأيام .. رحت فيه لدنيا ثانيه
    شهد : اممم تذكرين كلامك لي اول .. وين راح يارغد .. انا ماقلت لك شي يمكن تحسين على نفسك وروحك
    رغد حست بالذنب وتأنيب الضمير : شهد لا تضني اني مرتاحه ومبسوطه بالعكس ...لكن انا احبه ياشهد افهميني
    شهد : عارفه انك تحبينه ماقلنا شي ... بس اهلنا ويش ذنبهم يارغد .. تبين يطلع علينا كلام وسمعتنا تصير بالارض
    رغد : اكيد لا .. ومستحيل اسوي شي يسبب لنا مشاكل
    شهد :اللي تسوينه اكبر غلط
    رغد رميت نفسها على مخدتها وهي تفكر بكلام شهد ... دارت الايام وصارت شهد تنصحها بدل ماكانت هي تنصحها
    شهد : انا بروح المطبخ تبين اجيب لك شي
    رغد تشيل كتبها وترميها على الارض تحتها : لا مابي شي بنام صحيني الساعه 3
    شهد : طيب تصبحين على خير
    رغد تغطي نفسها بالبطانيه بعد ما قفلت شهد الضوء وسكرت الباب وراها ... كلمات شهد تتردد بأذنها .. اللي تسويه اكبر غلط .. كيف تتركه بعد ماحبته وتعلقت فيه .. تذكرت ان كل ما بُني على باطل فهو باطل .. نامت بعد تفكير طويل ومتعب لها ولجسدها

    ::
    ::
    هنادي ترمي كتابها بأخر الغرفه : اوووف اخيرا خلصت
    شهد لفت عليها وبأبتسامه شفافه : خير ويش فيك كارهه عمرك
    هنادي تستند على الكنب وراها : اووف الدراسه تقصر العمر والله ..
    شهد : ههههههههههههههههههههههههههههه بدرري على الكلام هذا
    هنادي توقف وتمشي بأتجاه المطبخ : بسوي نسكافيه راسي مصدع مررره
    شهد تلف عنها وتكلم سمر : ايش فيك انتي الثانيه ... ياساتر البيت اليوم كله متضايق
    سمر : والله ياشهد الاختبارات ترهق بقووه .. جسمي احسه مكسر حتى نوم ما اشبع .. وقلقانه
    شهد تقفل كتابها : عادي ياقلبي .. هي كلها اسبوع باقي وتخلصون وبعدها تقولون يالله مر بسرعه
    سمر : ما اضن .. الله يكون بعون سحر وريم ما اشوفهم الا بالمدرسه يطردوننا برآ الغرفه انا وهنادي
    شهد : ما الومهم والله اكبر مزعجات بالبيت انتم
    سمر : ماتحسين ان الجو بارد شوي
    شهد كانت ملاحظة ان الجو بادي يميل للبروده وينبأ بوصول فصل الشتاء : ايه صاير بارد قرب وقت الشتاء
    سمر انسدحت على الارض وغمضت عيونها تحاول تسترخي .. فجأءه جلست زي المقروصه
    شهد همست لها بخوف : ايش فيك ؟!
    سمر : انتي خلصتي مذاكره ؟
    شهد تأخذ الريموت وتقلب بالقنوات : يس يس خلصت من بدري كمان بس كنت اراجع المعلومات
    سمر وقفت وقربت من شهد وجلست جنبها : ويش رايك نروح نلف الحين مع جلالي نغير جو .. عشان تنفتح نفسنا للمذاكره
    شهد لفت عليها واعطتها نظرات جامده .. وقفت بتروح تشوف هنادي بالمطبخ : إنطقي هنا وتنفتح نفسك للمذاكره ..
    سمر تمسك يدها : بليززز شوشو وافقي وافقي .. بس انا وانتي وهنادي .. طبعا الدوافير بيرفضون ورغد نايمه خلينا نروح والله الجو جنان
    حست انها محتاجه نفس طويل ونسمات اخر الليل هي اروع الاوقات... تشجعت
    شهد : امممم طيب يالله جيبي عبايتك وعباية هنادي بشووويش
    سمر توقف وهي طايره من الفرحه وجري للغرفه
    بالغرفه
    ريم : وين رايحه ؟
    سمر : وين بروح يعني .. بغسل عبايتي .. وهنادي طلبتني أغسل عبايتها معي
    سحر : اخص .. من متى النظافه يابنت
    سمر تطالعها باحتقار : من قبل لا اشوف وجهك .. وطلعت وسكرت الباب .. وهي تضحك
    كل هذا تمثيل عشان مايكشفونها .. قابلت شهد بالصاله ومعها الشنطه والعبايه وكوب نسكافيه عملته هنادي مجانا ..
    هنادي تلبس عبايتها : كلمتي جلالي
    شهد تضحك : ايه كلمته بس اووش لاتفضحينا
    هنادي تفكر وتلف الطرحه على راسها : وين نروح طيب
    شهد : طريق السلام او جهة طريق الهجره
    سمر : اوف الهجره بعيده يابنت .. خلينا نروح السلام اقرب
    شهد تلف الطرحه : يالله امشوا نقرر بالطريق .. ونزلوا

    :::
    :::
    :::

    ...: قلت لك مابي اروح ماتفهم انت
    ...: ماهو بكيفك بتروحين غصب عليك .. انا محتاج فلووس
    ... ( سحبت يدها منه بقوه وهي تبكي وتصرخ عليه ) : قلت لك مابي لو تسوي اللي تسوي ما أروح معك ياحيوان
    ...: أنـــــــا حيوووان .. طيب شغلك عندي قسماً بالله لا أوريك ياحقيره ...
    ...: انا اشرف منك اصلا انت واطي كيف تسمح لنفسك تدنس شرفك بيدك ..
    ...: اعطيني فلوس وأتركك بحالك .. انا عارف أنك تدسين الفلوس عني
    ...: قلت لك ماعندي فلوس روح فتش غرفتي اذا لقيت ريال واحد خذه ما أبيه
    ...( شدها مع شعرها وهو يضربها بقووه ): هين دواكِ عندي انا اللي راح اوريك واخليك انتي تجيبين لي الفووس
    ...: حرام عليك .. حررررررراااااااام ليش ناوي تدمرني
    ...: ناوي ادمرك هه ههه ههههه ههههههه ... انتي تدمرين بلد يأختي المصون .. وانا ما ابي اكون فقير طول عمري سامعتني
    ...: ربي كاتب اننا نكون فقراء ليش ماترضى بقسمتك ونصيبك
    ...: كيفي ارضى ما ارضى شي راجع لي انا .. وانصحتك دبري لي كم قرش لا يصير شي ماهو بصالحك ..
    ...: بتضربني اضرب جلدي تعود على الضرب ماصرت احس ابد ..والا بتقتلني .. ترحمني من عذابي وعيشتي اللي قرفتني فيها
    ...: هين انتي والشايب هذا ... خليه ينفعك

    :::
    :::
    :::



    ________التوقيع__________








    I'm a person will not be repeated twice and I swear it .. Cool
    avatar
    spettrO

    عدد المساهمات : 133
    تاريخ التسجيل : 17/02/2013
    العمر : 28
    الموقع : http://ask.fm/oonnon

    رد: يا خاطفي وين ألقى عزتي في زمان المذلة ! / كاملة

    مُساهمة من طرف spettrO في السبت يونيو 01, 2013 9:19 pm

    صحت وهي تصرخ وتبكي ...كابوسها يتكرر للمره الثانيه تحس انها بتستفرغ وانتم بكرامه جريت على الحمام بسررعه .. بعد ربع ساعه رجعت .. منهكها التعب وتحمل الألم .. جلست على سريرها وجسمها الضعيف اتعبه الارق وتحمل عذابها ..والتفكير الذي كاد ان يصل بها الى حد الجـــنــون
    ضمت مخدتها وهي تبكي بحرقه وألــم ضمتها وهي تصرخ بداخلها .. كل شي ضدها ..


    يـــــتــــعـــــبــــهــــــآ...
    يــــألــــــمــــــــهــــــآ ...
    ...يـــــعـــــذبــــــهــــــآ
    شوق : ربـــــــآآآآه رحـــــمـــــآآآآآآكـ .. أنــــي فــــوضــــت أمــــري ألـــــيـــــكـ .
    جلست بعد ما آضناها التعب ... وقفت بتكاسل واخذت لها ملابس واتجهت للحمام تأخذ شور يريح اعصابها وتسترخي بعدها وتبعد عنها التفكير المجنون للحظات ..

    :::
    :::
    :::

    سمر تجلس على الرصيف : يـــالله الجو يجنن
    هنادي تنزل طرحتها : وـآآآآآآـو هدوء وجو هادي يرد الروح
    شهد تغمض عيونها وتأخذ نفس طويل : آآآآآآآآه
    هنادي تطالعها بتفحص : يالطيف ويش الآه الطويله ذي
    شهد تجلس جنب سمر على الرصيف : احس في شي مكبوت فيني
    هنادي : عساه شرد
    سمر ضحكت من قلب : هههههههههههههههه
    شهد تلف عنها : الشرهه علي اللي جبتك معي انتي ميته الاحساس قاسيه
    هنادي بلامبالاه : احيان القساوه تفيد .. بالله تخيلي انا اقول آآآآه .. الله لايجيب ذاك اليوم
    شهد ترفع يدها : يارب كون بعون اللي بيتزوجها
    هنادي تضحك : قصدك اللي انا بتزوجه لاني انا بخطب لنفسي
    شهد طلعت عيونها قدامها لفت على سمر : اضنها متجرده من الانوثه
    سمر : لا تظني تأكدي ياختي العزيزه
    هنادي تلف عنهم وتمد بصرها : مافادتكم الانوثه ههههههههه
    شهد تطالعها بعصبيه نفسها تصفقها كف تصحيها من العالم اللي عايشته وماهي قادرته تكسر حواجزه وتتخطاه : هيه انتي ويش تقولين
    سمر تغير الموضوع وتحالو تدفي نفسها لانها حست بلسعه برد : ماتحسون ان الجو صار بارد
    هنادي : اي والله شوي بارد .. بس خيالي صراحه
    شهد : بس لو كان قريب شروق الشمس يكون الجو جنآن
    هنادي : بدت بالرومنسيه الاخت ... هيه ترى حنا عايشين بديره كلها صحراء قاحله ماهي انهار وبحوره زرقاء صافيه .. البحر عندنا اخضر
    شهد : اقووول انتي اسكتي ابرك لك .. كل شي فيك يحطم .." لفت على سمر اللي سكتت فجاءه ".. وانتي ويش فيك سكتي
    سمر تشوف سياره بعيده عنهم : شوفوا السياره البعيده نزلت صندوق على الطريق .. "وقفت بسرعه "..شووفوا نزلت شنطه كمان
    هنادي وشهد وقفوا يتأكدون كلام سمر حقيقي ..
    سمر : ويش نزلت السياره
    هنادي : اممم يمكن احد مقتول ورامينه على الطريق
    سمر خافت وتمسكت بشهد : مقتووول !!
    هنادي : يمكن او يمكن عصابه مخدرات والحين يجوون ناس يستلمون البضاعه
    سمر تلف بعيونها المكان فاضي والمخطط مافيه غيرهم وغير السياره اللي نزلت الصندوق وراحت
    سمر بخوف : بس مافي غيرنا
    شهد تملكها الرعب : يمكن جــــــن
    هنادي ارتجفت :بـــسم الله الرحمن الرحيم .. امشي امشي نرجع ..
    ركبوا بسرعه السياره ومشوا .. وكانوا قريبين من الصندوق
    شهد :جلالي خفف سرعتك بشوف الصندوق ويش هو ؟؟
    قربوا وخفت السرعه .. كانت بالنسبه لها صدمه
    شهد شهقت : طـــــــفــــــــــل بـــالـــمــهـــد
    سمر وهنادي بصدمه : ويــــــــش ؟!.
    شهد ارتبكت : وقف ياجلالي وقف بشوف البيبي ... نزلوا بسرعه كلهم
    قربت من المهد اللي كان زي السله لونه سماوي قربوا ثلاثتهم ..
    هنادي وسمر متمسكين ببعض وخايفات مرره وكمان شهد لكنها كانت اقوى منهم
    شهد : بسم الله الرحمن الرحيم ... وسحبت الشرشف اللي مغطي نص الطفل وحاميه من البرد
    كانت مصدومه .. طفل كأنه ملاك .. واضح ان عمره بين الشهر او شهرين
    سمر : شهد لاتمسكيه
    شهد غطته كويس زي ماكان كان نايم بسلام وطمأنينه .. مايدري عن حالته الأن .. بعدت عن الطريق وحطته على الرصيف وحطت جنبه الشنطه اللي معه ..
    هنادي تسحبها : خلاص خليه ياشهد مالنا شغل .. امشي يالله
    شهد وعيونها متعلقه فيه : حرام نخليه ياهنادي
    سمر : اذا اهله رميوه نجي احنا نأخذه .. ربنا ارحم فيه منا ومن كل الخلق .. امشي يالله
    سحبوها بقووه ورجعوا البيت
    كانت طول طريقها تفكر بالطفل اللي خلوه .. تفكر بأهله اللي تخلو عنه .. اكيد كان ضحية غلطه ... لكن اي قلب يترك فلذة كبده
    سمر : شهد ايش فيك ؟!
    شهد تمسح دمعتها : ولا شي .. يالله وصلنا ..
    اول مانزلوا كان صوت الاذان ملئ الاجواء بكل مكان بالمدينه .. دخلوا البيت بسرعه قبل ابوهم يصحى ويشوفهم ... كانت بأستقبالهم شوق اللي كانت قلقانه عليهم
    شوق بحده : وين رحتوا ؟
    هنادي : اخذنا لفه بالشوارع طفشنا من البيت
    شوق تطالع شهد اللي دخلت البيت هاديه واتجهت لغرفتها بدون اي كلمه ..مستغربه هدوئها ولمحت لمعه حزن بعيونها .. وحست انها تداري دموعها
    شوق : ليش شهد متضايقه
    هنادي وسمر : صارت لنا قصه طويله .. لاجينا من المدرسه نقولك .. وراحوا لغرفتهم يصلون ويبلسون عشان يتجهون لاختباراتهم

    راحت لسجادتها تصلي سنة الفجر والفرض .. بعد ماخلصت قرت أذكار الصباح .. وقفت وكان الجو مايل للون الازرق الغامق .. وقفت على شباك غرفتها تشوف الناس يطلعون من المسجد بعد ما أدواء الفرض ..
    هواء بارد ... ووحده قاتله .. والم يسري بين حنايا قلبها ..

    " يآ شرفة الغ‘ـَيآإأبّ "
    ڪمٍ غآإأيبٍ جآي..؟!
    وڪمٍ غآيب .. بيظلّ ..
    [ ذڪرى ح‘ـَزينـٌﮧ ..! ]
    { وڪمٍ من صبآحَ‘ يمرٍ يطفيّ اش‘ـيآإأئي ..~
    وڪمٍ شيّ مرٍ الصبح وآطفيْ ح‘ـَـًنينـﮧٌ .!

    :::
    :::
    :::
    رغد : يالله شهد تاخرنا مرره
    شهد تسحب شنطتها : يالله خلصت انا
    رغد : بشوف البنات اكيد خالصين .. اتجهت للصاله وكلهم ينتظرونهم لانهم كالعاده متاخري بسببهم
    ريم معصبه : يالله الساعه سبعه الا ربع
    رغد: خلاص شوفي شهد جت يالله مشينا
    هنادي : يالله باي شووقه
    شوق : الله يوفقكم .. لاتنسوا تقولوا الاذكار بالطريق .. وتسمون قبل تبدون بالحل
    الكل : ان شاء الله
    شوق : انتبهوا لأنفسكم ...
    وكانت بداخلها تدعي لهم من كل قلبها .. جهزت فطور لها ولعمها
    شوق بعد ماخلصت من الفطور وتعدلت بجلستها : عمي
    ابو مها : هــــلا يابوي
    شوق تشبك يدها ببعض وتزل راسها وقالت بتردد واضح : عمي انا موافقه
    ابو مها : متأكده يابنتي
    شوق سكتت شوي ورفع راسها وابتسمت : ايه متأكده بلغه إني موافقه
    ابو مها بفرح : الله يوفقك يابنتي ويسعدك ويعوضك خير بدنياك
    شوق : بس ياعمي لازم تقول له كل شي
    ابو مها : هو عارف كل شي يابنتي لاتشيلي هم ..
    شوق : زين .. انا بروح انام تبي اسوي لك شي ياعمي
    ابو مها : سلامتك يابنتي انا بروح المكتب عند كم شغله عشان الصفقه الجديده .. ان شاء الله ربي يوفقنا يابنتي .. ويرزقنا بالرزق الحلال
    شوق : أمــــــــــيـــــــن .. الله يسهلك ياعمي
    ابو مها : يالله مع السلامه ... مشت مع عمها الى ان وصلته للباب وقفلته ورجعت تشيل الفطور وترتب المكان ..

    :::
    :::
    :::
    فهد : الله يابرك فيك ياعمي ابو مها .. ان شاء الله اكلمك قريب ونحدد موعد نجيك انا والاهل
    ابو مها : تنورون المدينه بجيتكم ...
    فهد : تسلم ياعمي .. الله يقدم اللي فيه الخير .. واكون عند حسن ظنك
    ابو مها : الله يوفقك ياوليدي .. انتظر اتصالك .. مع السلامه
    فهد : مع السلامه .. اول ماقفل جواله ضحك بهستيريا .. وصوت ضحكه مالي مكتبه الكبير
    سند نفسه على الكرسي وحط رجل على رجل .. وكله ثقه بنفسه وبقدراته .. اي شي يبيه يجيبه
    فهد : وهذا انتي ياشوق .. قرررريب قرررريب بتكوني عندي .. هههههههآآآآآآي

    رتب اوراقه بالشنطه وطلع من مكتبه
    فهد وقف : سلطان .!!
    سلطان : سم طال عمرك
    فهد : انتبه للشغل .. انا طالع عندي كم شغله بأخلصها والعصر ارجع
    سلطان : ان شاء الله طال عمرك
    فهد يطالع سلطان بنظره غريبه : لو يصير اللي براسي ياسلطان لك مني 10 الأف هديه
    سلطان ابتسم : خير يا استاذ فهد .. ويش يدور براسك
    فهد يبتسم : قريب تعرف قريب .. يالله سلام
    سلطان : مع السلامه ..

    :::
    :::
    :::

    الــــســـــاعـــه 9 ونــــص
    رغد تركب السياره : ويش فيك اليوم ما أنتي طبيعيه ابدا .. ويش صاير لك
    شهد : بعدين تعرفين ... جلالي وديني المكان اللي الفجر وديتني له
    جلالي : اوكي
    رغد تصرخ عليها : لا تمخوليني ... قولي لي ويش الحكايه
    شهد تصرخ عليها كمان : قلت لك بعدين تعرفين ..
    رغد بعصبيه : اوكي بعدين بعدين ..

    بهـــذآ الوقت
    ندى : خير ..
    ليان : ندوو لازم تسمعيني بعدها سوي اللي تسوي
    ندى : قلتي نطلع مطعم طلعنا .. قولي اللي تبين وخلصيني بروح البيت تعبانه
    ليان بحزن ماتوقعت بيصير بعلاقتها بندى بهذا الشكل : ادري اللي سويته غلط .. لكن غصب عني يا ندى
    ندى : أي غصب عنك .. تطلعين مع العيال غصب عنك ... تصوريني وانا ياغافلين لكم الله غصب عنك ... والله اعلم ويش صار بعد
    ليان ودموعها على خدها تبي تبرر لها اللي صار لكن ماتعرف الطريقه .. تبي تشرح لها معاناتها بالبيت ... قسوة ابوها بعد علمه بكل شي .. تبي تشكي لها من غضب امها عليها اللي ماتطق شوفتها ابد .. (( الظلم انقلب على الظالم ))
    ندى : وفري دموع التماسيح هذي .. وقولي اللي تبين لان وقتي ضيق ومابي اضيعه
    ليان بطريقه مباشره : ندى انا مدمنه وابوي عرف بكل شي .. وفهد ...
    ندى وقفت وقاطعتها بصدمه : مدمنه !!.. انتي ياليان مدمنه ؟؟!
    ليان تبكي : أيه مدمنه .. والقصه طويله لكن ابي اقولك اني بعت كل شي عندي حتى اشتري حبه وحده ..
    ندى : وفـــــــــــهـــــــــــد يدري ؟!
    ليان تمسح دموعها وتشرب مويه : ايه هو اللي وداني المستشفى وكشف علي
    ندى : وابوك وامك مين قالهم ؟
    ليان بغصه : فــــ....ـــــهـــ......ـــــد
    ندى : ط...طــيــ..ــيــب .. ويش كمان
    ليان : ابي اقولك شي بس مابي احد يدري فيه محد يعرفه غيرك انتي وبس
    ندى : قولي ..

    ::
    ::

    دخلت البيت هي ورغد .. وصوت بكاه انتشر بأركان البيت
    جت تجري على أثر الصوت ..صدمـــه × دهـــشــه ..
    شوق بخوف : ويش ذا ؟!
    رغد : اختك أنجنت ياشووق
    شوق : شهد مين هذا اللي بيدك
    شهد : هذا طفل شفته مرمي بالشارع .. مدت لها ورقه قرتها شوق وزادت دهشتها
    نزلت عبايتها .. وطلعت الطفل من مهده .. وضمته لصدرها
    شهد : شوق سوي له حليب تكفين
    شوق تجلس قبالها مصدومه مو قادره تستوعب اللي تشوفه قدامها : انتي ويش تقولين ؟!.
    شهد بأصرار : شوق خلي الكلام لوقته البيبي حرام جوعان
    رغد تجلس بتأفف : بس احنا ماسبق وربينا احد مانعرف نتصرف معه
    شهد بصوت حاد : نتعلم .. هذا بذمتنا الحين
    تأثرت شوي شعورها غريب عطفت على الطفل وحزنت عليه فكرت اذا كبر كيف بتكون حياته كيف بيعيش لحاله في غابه الكل أول اهتماماته نفسه
    شوق : أنا بروح اسوي له حليب .. طلت فيه بنظره حزن .. وأتجهت للمطبخ
    رغد مستغربه من شهد وتغيرها المفاجئ : شهد ويش فيك تطالعي الطفل كذا
    شهد بنظره تساؤل : متأثره فيه .. كيف امه تخليه شفتها بعيوني تنزله ومعها رجال يساعدها
    رغد : ماسئلتي نفسك ليش رمت طفلها اللي حملته بداخلها شهور
    شهد فهمت كلام رغد الغير مباشر وقفت وهي تطالعها بنظرات حاده قويه وراحت للغرفه عشان ترتاح من كلامها ..
    شوق دخلت الغرفه ومالقت شهد : وين راحت شهد
    رغد ترمي عبايتها على الكنب وبتأفف : بالغرفه تهرب من الواقع .. هذا ولد لقيط
    شوق بحده : رغــــــد .. حرام عليك هذا طفل ويش ذنبه يموت لازم نهتم فيه وربي يقدرنا اننا نربيه
    رغد فتحت عيونها : يعني انتي عاجبك اللي سوته شهد .. ناسيه ان ابوي مستحيل يوافق على هذا الكلام
    شوق : عمي انا اكلمه .. اقل شي نبلغ عنه .. المهم تعالي نروح نرضعه
    رغد سكتت شوي ومشت مع شوق باهتمام مخفي صح انها معارضه انهم يهتمون فيه لكن بداخلها تحرك شعور الامومه .. جلست جنب شهد وهي تتأمل ملامح الطفوله البريئه وجماله الرباني ..
    شوق نزلت دمعتها رحمة له : حرام مثله يعيش مجهول النسب
    شهد تبوسه : انا بربيه .. حتى لو اترك كل شي واتفرغ له .. شفت اهله يوم يرمونه بدون أي اهتمام .. يرمونه للدنيا غلطوا ومافكروا به ليش يدفع ذنب ما أرتكبه
    رغد نأثرت شوي بكلام شهد : الله لا يسامحهم يعني اذا تخلصوا منه خلاص لكن وين بيرحون من الله وين بيلاقون التوفيق ضميرهم ما يأنبهم
    شوق : قلوبهم صخر .. اذا خايفين من الفضيحه ربي ستار العيوب .. بس ليش يسوون كذا
    شهد تحطه على سريرها وتحلفه بالبطانيه : امشوا برى عشان ما نزعجه
    طلعوا برى .. يسولفون ويقررون .. واهم شي كيف يقنعون عمهم
    رغد : من جد امه وقحه كاتبه كمان ولدي بذمتك .. ناس ما ترحم
    شوق تسند نفسها على الكنب وتفكيرها يرمها على شواطئ مدن غريبه لم تزرها ابدا .. غمضت عينها بتعب ... مـــلــــكـــة ريـــــم & خــــطـــــبــــتـــها & الــــطـــفــــل... اللي طلع لهم فجأه .. من وين تلاقيها من زحمة هذي الظروف ..
    شهد : شوق ويش فيك من امس وجهك اسود وحزينه وباين الهم فيك ..
    شوق بهدوء وبرود : أنا أنخطبت
    صدمه لرغد وشهد كلمتها كانت مثل الصاعقه عليهم ..
    شهد بفرح : صدق !!.. طيب ليش زعلانه .. المفروض تفرحين
    شوق تبتسم بسمة مجامله : اكيد فرحانه .. لكن اللي مثلي ومثل ظروفي ماتفرح يمتلكها الخوف ..
    رغد : ليش ويش فيك انتي ... ماناقصك شي ابدا اجمل وحده فينا .. واخلاقك اروع اخلاق .. وييكفي ألتزامك بدينك ومحافظتك عليه
    شوق توقف كأنها تتهرب من مواجهتهم : انا تعبانه بروح ارتاح بغرفتي
    تركتهم لوحدهم يحاولون يفسرون ردة فعلها الأنعكاسيه ..

    :::
    :::
    :::


    رد مع اقتباس


    ________التوقيع__________








    I'm a person will not be repeated twice and I swear it .. Cool
    avatar
    spettrO

    عدد المساهمات : 133
    تاريخ التسجيل : 17/02/2013
    العمر : 28
    الموقع : http://ask.fm/oonnon

    رد: يا خاطفي وين ألقى عزتي في زمان المذلة ! / كاملة

    مُساهمة من طرف spettrO في السبت يونيو 01, 2013 9:20 pm

    عبير : خبله انتي .. لالا انا اخاف مره وطلعنا سليمات .. هالمره ما نظمن
    هنادي ترمي علبه العصير طول يدها : ياخبله غامري ولو مره .. شوفي انا بسويها .. وربي ماراح اتركه بحاله
    عبير : ويش بتسوين فيه ؟؟..
    هنادي : اجل انا يضربني كف ... آآآه يالقهر والله لا اجننه .. مره نسمت كفراته ومره خليت جلالي يخرب الفرامل بس عمره طويل هذا ما يموت اوووف
    عبير وعيونها طلعت : خبله انتي .. بتموتين الولد حرام عليك
    هنادي : صبرك علي والله لا اخليه يلف حول نفسه مثل عقارب الساعه
    عبير : هنادي بلاش جنان ..
    هنادي : شوفي ماتبي تساعديني بكيفك .. ما اغصبك
    عبير : تدرين اني معك بكل شي ..
    هنادي : اجل خليني افكر بخطه جديده نسويها وما تفشل مثل سابقاتها
    عبير تضحك : من متى العربي
    هنادي : احم احم من الان وصاعدا ً
    عبير : هههههههههههه تأثير الأنقلش اليوم
    هنادي تكشر : والله مافهمت شي من الاوراق الاربعه اعد حقره بقره قالي عمي عدي العشره واختار
    عبير : مثلي بس اللي حليتها الماتش والوورد ستدي
    هنادي : اقول تكفين لاتذكرين .. امشي نروح نتمشى مليت من الجلسه
    عبير تطالع بالساعه : خلاص ربع ساعه ونطلع .. ترى اليوم بروح معكم
    هنادي : اوكي اوكي نو بروبلم
    عبير تحط يدها على راس هنادي : بقرأ عليك اليوم مخبطه انتي
    هنادي وعبير : هههههههههههههههههه
    هنادي : اقول قومي يالله
    عند سلم الطوارئ كانت ريم وسحر وشلتهم جالسين يسولفون
    لينا : طيب والفستان ياريم
    ريم : شوق راحت هي ورغد الاسبوع اللي فات واشتروه لكن عدلوا عليه بالمقاس والطول
    سحر : بس مرره حلوو ناعم وخطير صوروه بالجوال عشان نشوفه
    تهاني : ماحددوا يوم الملكه
    ريم : قال بالاجازة .. بس ماحددوا اليوم
    سحر : اهم شي خلصنا من الملابس
    لينا : احم ان شاء الله اول الحاضرين
    تهاني : اكيد حتى انا ..
    ريم : حياكم الله ..
    لينا تمسك يد ريم : عاد الله الله سوي نفسك خجوله وتستحين واصحك ترفعين راسك عشان تقزينه .. بعدين يحسبك بنت مش ولابد
    الكل : هههههههههههههه
    تهاني : الله الله ويش هالنصايح الخربانه
    لينا تغمز لسحر : عشان تتفاجئ بشكله يوم الزواج وتقول ياليت اللي جرى ماكان
    سحر تهمس للينا : الله واكبر عليك انتي .. تعدين الايام والساعات عشان تصيرين ببيته
    لينا : تبين الصدق ميته موووت عشان نصير انا وياه زوجين
    سحر : هدي هدي لاحقه على الشقى وسوي غداء وحطي عشاء .. ابي شاهي مشتهي حلى ويش فيك اليوم ماطبختي .. اللي يشوفني يقول عزابي ووو ... الـــــخ << فديتني اسطوانتي الدائمه للمقبلات على الزواج هع هع
    لينا ترفع عيونها للسماء : وه وه متي يقولي هالكلام والله لا اشعل له اصابعي شموع ... بس نجتمع انا وياه .. غمضت عيونها بدلع وضمت شنطتها لحضنها
    البنات : هههههههههههههههههآآآآي
    ريم : يالطيف يالطيف ... ودوها ميسره طاهر البنت نفسيتها دمار
    تهاني : لا وتطالع فوق مافوقها غير الزنك المصدي
    سحر : ههههههه تحطمي فيها مافاد مشفوحه على الزواج
    لينا ترفع يدها للسماء وتدي : ياررب شمتني فيهم كلهم ريم عما قريب وهالعوانس وراها بالترتيب ..
    تهاني : من بؤك لباب السماء
    ريم : الله يرحمنا برحمته
    سحر : انا نفسي طابت من كل شي مابي لا زواج ولاحب ولا خرابيط
    لينا تطالعها بنص عين لانها فاهمتها : ماتبين .. والا في شي غير تفكيرك
    سحر : ذيك ولا هذيك .. بالله قفلوا السيره حسستوني اننا عجايز
    هنادي تدخل وتوقف وسط الدائره : هيـــــــــــه انتي وهي يالله جلالي برى
    سحر وريم يوقفون : طيب لا تنفخين
    هنادي : انا بذلت مجهود جبار اليوم بالاختبار فكرت كثير وعقلي مغلق للصيانه .. مافيني افكر ويش ارد عليكم .. انا بسبقكم وبقول لسمر ...

    مشت قبلهم وهي تصرخ بحوش المدرسه تنادي سمر
    هنادي ترفع صوتها : الى من تعرف سمر القايد تخبرها بأننا سوف نذهب ونتركها .. والحاضر يعلم الغايب ... مافيني ادورها ..
    والكل يضحكون على هسترتها ودمها الخفيف .. لانها محبوبه من الكل

    بـــآلـــبـــيـــت
    شوق تلاعبه : آســـــوو .. " تضحك عليه " .. بسم الله عليه يهبل
    شهد تطالعه وتبتسم : وي وي بسم الله عليه مشاء الله يجنن .. اللي يشوفه يعطيه ست شهور
    رغد تنعس مرره : انا بروح انام .. دخل ابوها
    ابو مها : الـــــســـ...... وسكت وعيونه متعلقه على الطفل اللي بحضن شوق
    ابو مها : مين هذا ؟؟
    سكتوا البنات وصاروا يطالعون بعض .. انعقدت السنتهم عن الكلام .. كيف بيبررون لابوهم علامة استفهام انرسمت على وجيههم
    شوق بعقل وهدوء : عمي الموضوع طويل وارجوك تفهم كلامنا ... الطفل صار بذمتنا
    ابو مها جلس جلسة انسان هادي وراكز : خير يابنتي .. ويش القصه
    شهد نزلت راسها وقالت بخوف : يبه انا جبت الطفل هنا
    عمها عقد حواجبه باستغراب ودب الخوف في قلبه .. لكنه سكت حتى يسمع كلامها لأخر شي

    شهد : بالليل طلعنا انا وسمر وهنادي نتمشى نغير جو .. بعدين شفنا سياره ترمي الطفل على الشارع وجنبه اغراض له .. المهم احنا رجعنا بعد الاختبار خليت جلالي يرجعني المكان ولقيته موجود والشمس تحرقه وصوت بكاه مالي المكان .. ماقدرت اتركه قلبي يعورني عليه مرره يبه طول الوت افكر فيه من شفته بالليل الله يخليك يبه خليه عندنا .. احنا نحب الاطفال وماعندنا اطفال خلنا نربيه ونكسب اجره
    ابو مها كبرت شهد بعينه : امممممم .. شوفي يايبه انا ببلغ عنه واعطي كل شي عنه وبنخليه عندنا الين اهله يجون ويأخذونه
    شهد : يبه انا شفت الحرمه ترميه ومعها رجال حتى اسئل سمر وهنادي
    ابو مها : مهما كان يمكن اهله يرجعون له ويحنون ... هذا ظناهم يايبه بكره تتزوجين وتجيبين اطفال وتعرفين قيمة الظناء
    رغد بتردد : يعني انت يبه عرفت قيمة مها وهي بعيده عنا
    ابو مها ارتكب كلام رغد هزه من الاعماق شوقه لبنته فظيع لكن سواتها ماتنغفر ابد .. بس لو يعرف سبب زواجها يمكن يقدر يسامحها ويحن عليها مره ثانيه
    شوق : عمي الله يخليك صار لها كم شهر معقوله ما تغير فيك شي .. ما اذكرك قاسي علي .. كيف بتقسى على بنتك اللي من لحمك ودمك
    ابو مها : يصير خير ..
    شهد : يعني نخليه عندنا
    ابو مها : ايه وانتم لاتقصرون عليه وكل شي يحتاجه قولوا لي اجيبه له .. الحين انا بروح ابلغ عنه اعطيني كل المعلومات عنه


    دخلوا البنات تعبانات مرره .. ونعسانين دخلوا الغرفه .. وكلهم تفاجئوا وساد عليهم الصمت ..

    :::
    :::
    :::

    فـــــهـــــد

    احس اني حققت نجاح بكل شي حولي بهذا الشهر .. ليان وانهيت موضوعها .. وندى ماتدري عن اي شي سويته عشانها ... والأهــــــــم .. شوق .. "شــوقــــتـــي " .. لما زف لي عمها خبر موافقتها امتلكتني نشوة الانتصار شعور غريب ماقد حسيت فيه من قبل ليش كل هذا ؟! الاهتمام دايم اسئل نفسي ويش سر اهتمامي فيها ياترى؟ ... ويكون هو الجواب .. جواب مافي غيره .. لكن ما راح استبق الامور كل شي بوقته حلوو ياشوق ...اول خطوه عديتها بنجاح .. وبتكون ملكي لوحدي .. هذي اول الامور تمت على خير وسلآم باقي لي مرآحل صعبه .. لازم أسافر الرياض عشان أقول لأبوي وأخواني وأعمامي .. حتى يكونون على علم ومايزعل علي زي دآيم ..
    مسك فرشته وبدأ يرسم وبدأت حالته اليوميه .. كأنه غايب عن الوعي ولايرجع لواقعه الى لما يخلص من لوحته تذكر ابيات دآيم يكررها وتناسب وضعه الدآيم اللي كل ماهرب منه يبقى هو حقيقته المره اللي يحاول يخبيها عن الكل والأدهى والأمر انه يحاول يخبيها حتى عن نفسه

    أنآدي للأمل لگنْ ، يردّ الصوتْ ليّ مبتورْ ! !
    أردْ أصرخّ بع'ـَآلي الصُوتْ ؛

    . . . . . . . . . . و تبقىآ حسرتيْ ملجآيّ . . !

    وأنآبآقيّ ع'ـَلىآ ع'ـَهديّ ، أترْجم وحدتيّ بـ سطورْ . .

    وحَـَيدْ ولآ ع'ـَلىآ بآلَـَـَيْ ،

    . . . . . . . . . . سوىآ شآرعْ . . ومَـلّ إخطآيّ ! !


    :::
    :::
    :::

    بــآلـلــيـــل

    دق عليها .. ترددت ترد او ماترد قرارها ينتظر التنفيذ وقلبها يتمرد عليه ويخونها .. حبه تملك كل مافيها .. قلبها روحها عقلها .. ما بقى شي بعد فيها ..
    رغد بصوت متردد : الوووو
    عبدالله بخوف : رغد .. وينك ادق ولا تردين خفت عليك
    رغد : انا ما أبي ارد عليك
    عبدالله سكت شوي بعدها قال : والسبب ؟!
    رغد : عبدالله اذا صدق تحبني .. تعرف بيتنا تعال واخطبني وتصير علاقتنا شرعيه .. ماهي حرام وبالخفاء .. انا فكرت بحالتي وياك لنا شهرين .. وانت تقول تحبني .. اثبت لي هالشي واخطبني
    عبدالله تفاجئ من طريقة كلامها : تحسبيني اكذب عليك يارغد
    رغد : انا ماقلت تكذب ... قلت اذا صدق تحبني اثبت لي .. ولا تنسى انه حرام اللي نسويه
    عبدالله : كلامك على عيني وعلى راسي .. وانا اسف اذا ازعجتك .. وقفل الجوال بوجهها
    رغد شوي وتبكي : اوووف ويش هببت انا .. اكيد زعل
    دخلت على كلمتها وبحضنها الطفل .. : زعل مايرضى .. يوم قلتي له الحق زعل الله لا يرده
    رغد ودمعتها بعينها : بس انا احبه يا شهد
    شهد : اقول ويش رايك ايش اسميه .. ياناسووو عليه هبلني
    رغد عصبت : احر ماعندي ابرد ماعندك
    شهد وقفت : انثبري انخمدي .. انا رايحه للبنات بشوف يمكن يساعدوني الاقي له اسم
    وطلعت متجهه لغرفة البنات
    ريم تركت كتابها ونقزت من سريرها وهنادي تسبقها لشهد
    هنادي : تكفين شهوده ابشيله .. ميته عندي خققني هالطفل المزيون
    شهد تضمه لصدرها : اذكري الله ..لايصير فيه شي
    هنادي : تف تف مشاء الله
    ريم تسحب شهد وتجلسها على السرير : ياناس ياناس يجنن .. وربي اهله مايعرفون قيمته وتبوسه على خده بقووه
    سمر تنسدح على السرير وتفكر : اقول ويش بنسميه
    شهد : انا جايه نتفق ايش نسميه
    بدوأ كلهم يفكرون بأسم
    سحر : ويش رايكم بأسم خالد ..
    شهد تفكر : اممم مدرري طيب غيره
    هنادي : زيد زيدان هههههههه
    سمر : وربي تلاقونها تفكر باسماء الاعبين وتطلع منهم
    هنادي تضحك : يمه منك تقرين الأفكار
    شهد : خلاص لقيت الاسم
    الكل : شـــــنــــو ؟!
    شهد : مشاري .. وندلعه ميشوو
    ريم : حلوو
    سحر تاخذه بحضنها : ميشو ياروح سحوره انت .. ازحك تؤبرني ازحك .. فديته
    هنادي تقلدها وتحط اصباعه على فمه : ازحك تؤبرني ازحك كه كه كه .. غبيه انتي
    سحر تدفها عشان تبعد عنها : اقول طسي وخليني الاعبه
    شهد تاخذه بالقوه منهم : ذاكروا بكره عندكم اختبار .. هذا ماي بيبي
    سمر : وين بتنومينه ؟!
    شهد : اكيد جنبي .. بكره بنزل السوق اشتري له سرير وملابس عمي اعطاني فلوس
    هنادي : يرحم امك خذيني معك
    شهد : لاتحاولين يالله بنام بكره ماوراي شي ..
    سمر : اهبووووا .. يوم عندهم وعشره لا
    شهد : تصدقين مابقى لي الا مادة يوم الأحد الجاي

    :::
    :::
    :::


    ________التوقيع__________








    I'm a person will not be repeated twice and I swear it .. Cool
    avatar
    spettrO

    عدد المساهمات : 133
    تاريخ التسجيل : 17/02/2013
    العمر : 28
    الموقع : http://ask.fm/oonnon

    رد: يا خاطفي وين ألقى عزتي في زمان المذلة ! / كاملة

    مُساهمة من طرف spettrO في السبت يونيو 01, 2013 9:21 pm

    شـــــوق


    الألم والهم والخوف الدفين...

    والشقى والضيم وآهات العنا...

    والأسى والظلم ((والدمع الحزين))


    كلها × اسماء × والمعنى .. .. ~ ( اًنا ) ~ ...!!

    كلها × اسماء × والمعنى .. .. ~ ( اًنا ) ~ ...!!

    كلها × اسماء × والمعنى .. .. ~ ( اًنا ) ~ ..



    أول ما خلصت من كتابة هذي السطور اللي حسيتها طلعت من قلبي سكرت دفتري .. وصورته ببالي .. ماتخيلته بيوم يكون زوج لي .. كلي كره وحقد له .. انتقامي منه ماخلص لسى وهذي اول خطوات الأنتقام .. وافقت لغايه بنفسي ووافقت عشان عمي

    واهلي يرتاحون من همي شوي .. اتخيله بكل ركن في زوايا غرفتي .. خوفي مالك قلبي .. احلامي احترقت ومابقى منها الا الرماد .. وقصور امالي انهدمت وهو من كان سبب الانهيار .. الانهيار اللي شل روحي

    وعانيت منه كثير ولا زلت أعاني .. كيف بتكون بدايتي معه ؟!.

    آآآآه ياربي ليش تهورت ووافقت .. لو تريثت وفكرت اكثر واكثر .. لكن حقدي الدفين وكرهي الاليم ثار وخلاني اجازف في ما بقى من حياتي .. هذي انا طول عمر واقفه بمحطة الانتظار .. ولا ادري متى بيأذن لي واسافر بعيد .. بـــــــعــــــــيـــــــد !!



    :::
    :::
    :::


    بـــعـــــــد اسبوع



    خلصت الامتحانات .. وطلعت النتايج وكل مبسوط وفرحان .. اللي حقق جزء من نجاحاته
    واللي رضى بالمقسوم ..
    بقى يوم على ملكة ريم وسيف .. وكلتا العائلتين يتجهزون بأحلى التجهيزات
    سيف : الحمدلله الأسترآحه جاهزة من كل شي حتى الكوشه خليتهم يركبونها
    ساميه بقهر : حتى الكوشه !.. اللي اعرفه ان الكوشه البنت تسويها
    سيف : انتي مالك خص .. ليش اللقافه
    ساميه انقهرت زياده منه : قلعتك .. متحمل حتى الخساير
    امها : هذي بتصير زوجته .. ويش فيك عليه
    ساميه توقف بعصبيه : بروح اشوف فستاني يحتاج بخار والا لا
    سيف شافها الى ماوصت الدرج وطلعت لغرفتها : يمه ساميه ويش فيها علي .. ماسويت لها شي أنا
    امه : ماعليك يمه .. مصيرها ترضى بالامر الواقع
    سيف من قلبه : يارب يعدي كل شي على خير
    امه : امين يايمه نبي نفرح فيك


    في بيت ابو مها



    سحر: طيب المسكه متى بنجيبها
    شهد : بوح المغرب اجيبها أنا ورغد
    شوق : طيب بالليل بنسوي بروفه ونشغل الشريط اللي زبطه بالاب توب .. ونشوف كيف
    سمر : ويش رايكم حتى احنا نلبس ملابسنا عشان نسوي بروفه كامله
    رغد جالسه تزبط سلة الورد لانها تحب التصميم وتتقنه .. رفعت راسها : اقول اعطوني غراء ابي الصق اللؤلؤ ..
    سحر توقف : صبر بروح الغرفه اجيب لك الغراء عندي بالدرج
    هنادي تذكرت اختها وبحزن : شوق ومهــــا ..
    شوق ابتسمت لها .. مشت بأتجاهها وجلست بجنبها ولفت يدها على كتفها : لاتخافين امس كلمتني وبتجي هي وزوجها
    البنات بفرحه : الحمدلله
    رغد بفرح : فرحتيني ياشووقه
    شوق : والله صدق هي قالت لي وتقول حتى اشترت فستان وردي بتلبسه .. وعلى حد قولها بتتفاجئين باللوك الجديد
    هنادي بضحك : الله يستر لا تكون فاجعه ماهي مفاجئه
    الكل : ههههههههههـــآآآآي
    شهد تتخيل شكل مها : اتوقع سمرت او سمن بالعربي بتصير جيكره
    كانت شوق متصله على مها وتسمعها الكلام وهم مايدرون ..
    شوق تمسك جوالها وتكلم : ههههههههههههههه سمعتي المحشات الطازه
    مها : سبيييييييكرررر بسرعه ... وحطت سبيكر
    هنادي : مين ؟!
    مها : فاجعه هاه .. والثانيه جيكره .. هين انتي وهي يا ريا وسكينه
    شهد : خلاص لا تِحّترين بنشوف اللوك الجديد
    مها : والله بندووورتي يوم شافني خق بقووه
    ريم : بندوره والا خيار
    الكل : هههههههههههههههههههه
    هنادي : لا سلطة ومالحه كمان
    سمر : وووع بندر كيف تدلعينه احس تجوعين يوم تقولين بندورتي ههههههه
    مها انقهرت : بس فالحات بالتريقه على قلة سنع ووووع عليكم يالله باي
    الكل : طــــــســــــي




    ؛؛؛
    ؛؛


    انتهى


    ؛؛
    ؛؛؛



    ________التوقيع__________








    I'm a person will not be repeated twice and I swear it .. Cool
    avatar
    spettrO

    عدد المساهمات : 133
    تاريخ التسجيل : 17/02/2013
    العمر : 28
    الموقع : http://ask.fm/oonnon

    رد: يا خاطفي وين ألقى عزتي في زمان المذلة ! / كاملة

    مُساهمة من طرف spettrO في السبت يونيو 01, 2013 9:22 pm

    البارت السابع عشر


    وين الصبــر؟؟
    حتى الصبر
    في ساعة ( الحاجه ) يخون!!

    يوم المـــلـــكــه
    شهد تغمض عينها : شوق حطي لي لون احمر واسود
    شوق : اوكي بس لاتتحركين عشان مايتلخبط الشغل .. شوق هي اللي تعمل لهم المكياج لانها اخذت دوره تجميل ونجحت فيها
    سمر ماسكه المشط وتكلم شوق : متى تسوين لي شعري
    شوق وهي مركزة على شهد : افتحي شعرك من اللفات واتركيه اخلص من شهد وازبطه لك
    سحر تدخل وتأخذ لفه : ويش رايكم فيني .. انا سويت شعري
    شوق ابتسمت لها : لك مستقبل بالشعر .. بالله شوفي هنادي تلاقينها حايسه زبطيها حطيت لها آي شدو وبتروح تمسحه تقول على طبيعتي احلى
    سحر : بروح اشوفها اخبره تسب ومعصبه
    سمر : بروح معك اكيد بتحتاجين مساعده مع المفترسه

    بعد ساعتين .. وصلت ريم وجهزوها وبعد صلاة العشاء اتجهوا مع عمهم وجلالي للاستراحه حقت ابو سيف اللي مخصصه للمناسبات والأعياد .. بعد ماوصلوا دخلوا الغرفه المخصصه لريم ..من الباب الخلفي
    رغد تعبانه جلست على الكرسي : اوف تكسر ظهري بالمشغل وانا واقفه .. برتاح شوي


    ريم متوتره : شوق شوق بالله اعطيني المانيكير ابي أمكر اظافيري

    سحر برواقه : هدي روحك ياقلبي من الحين ترتجفين .. اقراء المعوذات وأيه الكرسي وانا بزبط اظافيرك حتى رجولك بحط لها
    ريم تأخذ نفس طويل وتذكرت : اووف شهدوه بالله كلمي المصوره أكدي عليها
    شهد وبحضنها مشاري تلعبه : لاتخافين كلمتها واحنا بالبيت وتقول .."تقلدها ".. حاضر حاضر دي العوسه ريم ان شاء الله من بدري حكون عندها
    شوق طلعت صندوق خشبي لامع ونازل منه لولو ابيض وموف غامق وداخله ورد طبيعي وردي وابيض وموف ..وحطته على الطاوله الزجاجيه الفخمه .. ورتبت الطاوله وحطت المبخره الفضيه اللي اشترتها هديه لريم وجنبها طقم الصينيه وكاسة عصير متوسطه الحجم نفس المبخره ومصاص شفاف عليه فيونكه موف وحطت الصندوق جنبه
    رغد : خليه ياشوق انا اكمل الطاوله لازم احط تحتها ورد وريش وخرابيط من تأليف سحر .. هيه انتي اتركي اللي بيدك وتعالي ساعديني
    هنادي : ترى بخرب كل شي انا بطلع اشوف الامور واتطمن على كل شي واجي
    سمر : خوذيني معاك
    هنادي تشيك على شعرها وشكلها : تكفون حلو شكلي والا باين اني بويه
    ريم طالعتها بتفحص : اخص حاطه ميك آب .. حركآآت توي أنتبهت
    هنادي متحطمه مره : شكلي جيكره
    ريم : اقسم لك تهبلين اول مره احسك بنت تهبلين
    سمر تسحب هنادي من يدها بقوه : يالله يالله نطلع نشوف أهل سيف أفندي
    سحر بتهديد : بدون مشاكل سامعات .. اعرفكم تعشقون المشاكل
    هنادي تقرص سمر وبصوت واحد : أبد بنمشي جنب الحيط .. وطلعوا برى وخلوهم يكملون
    اشغالهم وتجهيزاتهم ..
    مشوا بالممر وكان فاضي مره .. لكن عاجبهم تصميم الاستراحه فخامه وستايل كلاسيكي يجنن
    مشوا بالممر تبع غرفة ريم وشافوا مرايه وأطرافها زخرفه بالذهبي وجنبها جره ذهبيه كأنها نافوره بسيطه .. وطاوله زجاجيه عليها باقة ورد طبيعي .. كملوا طريقهم وطلعوا على صالة الاستقبال .. وكانت كبيره شوي وفيها كراسي على جنب .. ودرج جانبي وعليه ستاره وباب بالوسط قبله ثلاث درجات وهي الصاله الاساسيه
    سمر بلقافه : خلينا نروح نشوف
    هنادي تحمست : يالله .. وهم ماشين سمعوا صوت وراهم
    ...: مين أنــتـــم ؟!.
    سمر وهنادي لفوا بسرعه .. وهم يشوفون بنت لابسه تنوره قصيره لنص الفخذ رمادي فيها كاروهات احمر وأبيض وحزام احمر وبدي حبل احمر وفيه خطوط خفيفه بالرمادي وسلسال طويل وجنب رقبتها ورده رمادي .. وشعرها قصير ناعم وشكله عشوائي بس لايق عليها وكانت في قمة الأناقه والنعومه
    هنادي : احنا اخوات ريم
    ساميه : أهـــا اخواتها .. ياهلا والله
    سمر : هلا فيك .. بس انتي مين
    ساميه بغرور : انا ساميه اخت سيف وأصغر العنقود
    هنادي تدق سمر على جنبها وابتسمت بمجامله : ياهلا وغلا تشرفنا .. انا هنادي وهذي سمر
    ساميه تقزهم من فوق لتحت وهي تشوف ملابسهم ( وي هذول اخواتها .. مبين عليهم بنات فقر حتى لبسهم مايعرفون ينسقون الالوان .. قرويات )
    ساميه بنظرات استحقار : عن أذنكم .. ولفت
    هنادي تمد لسانه وانقهرت منها : تفضلي .. وسحبت سمر واخذتها للمرايا
    هنادي تشوف شكلها بالمرايا وتلف على الجنبين : بالله فينا شي غلط .. والا ماعجبنا الست ساميه
    سمر : ماعليك فيها غيرانه هذي شفتي عيونها كيف شوي تأكلنا

    هنادي كانت لابسه فستان ليموني قصير ناعم مره فيه تكسير بسيط وتحت الصدر شريطه ساتان ليموني .. وكانت مستشوره شعرها القصير ومسويه له نفخه بسيطه من فوق ومنزله خصله وحده على وجهها وحاطه شباصه على شكل فراشه ناعمه على جنب فوق اذنها
    أمـــا سمر كانت لابسه بنطول برمودا جينز سماوي وفيه على الفخذ تطريز باللولو وبدي بدون حبال فيه فتحه بالظهر على شكل دمعه وكلها تطريز باللولو الابيض ..
    هنادي : ماعندها سالفه امشي نكمل الجوله التفقديه
    سمر : غريبه تاخروا عماتي
    هنادي : على وصول .. تدرين هذي ساميه مادخلت قلبي نهائيا ولا أهل سيف كلهم ماني مرتاحه لهم .. الله يعين ريوومه شكلها بتعاني خصوصا من الحيه الرماديه << تقصد ساميه
    سمر : ماعلينا منهم امشي نرجع
    :::
    :::

    بالرياض
    ابو رياض وقف وعلامة الصدمه على وجهه وبدت ملامحه تميل للعصبيه : ويش تقول انت .. انهبلت ؟!
    فهد ببرود قاتل : يبه ماقلت شي يستاهل الهبال
    رياض بعصبيه فظيعه : انت مستوعب اللي تقوله .. تخطب لحالك ماعليه لكن البنت ... وسكت
    فهد اعطاه نظره حاده سكتت رياض وقف بثقه : أنــا ماجيت أشاوركم .. أنا جاي ابلغكم الخبر عشان تجون ديكور عند اهل البنت .. مهما كان افهم بالعادات والتقاليد ومابي اخالفها
    ابوه جن جنونه وصرخ بأعلى صوته اللي هز اركان قصره الكبير : فــــــهـــــــــد ... اطلع برى .. جت ندى وامها على صوت صراخ ابو رياض
    فهد مشى خطوتين .. بعدها لف على ابوه : أنا جيت وقلت اللي عندي .. تبون تجيون حياكم الله .. ماتبون تجون زواجي بيتم فيكم وبلاكم
    ابو رياض جلس على الكنبه بتعب فهد يطلعه من طوره : حسبي الله عليك من ولد .. جننتني بسواياك ... وصلت فيكم تخطب وانا اخر من يعلم وجاي تعزمني على الملكه بعد وياليتها بنت وبعد مخطوفه ويش بنقول للناس .. طيحت راسي
    فهد : كلام الناس ماعلي منه عمرك ماكان لك تواجد بحياتي .. لو جدي الله يرحمه حي كان ماشفتني هنا قدامك واقولك تجي تحضر ملكتي .. انا عايش بوجودك وبدونه
    رياض نفسه يقتل اخوه كيف يفكر ويخطط.. وكيف ينفذ ولا يهتم بابوه اللي كل اعمامه واهله يخافون منه الا فهد اللي مايهتم فيه ولا يستشيره بشي ... رياض تزوج بنت عمه لانه يحبها ولان ابوه اختارها له .. وزوج خواته عيال عمهم غصب عنهم .. لكن فهد ماله سلطه عليه ابداً
    وبالعكس فهد يجبر ابوه على اشياء مستحيله لكن اذا كان فهد هو مصدرها فهي تتنفذ بالغصب قبل الطيب ..
    ابوه يأشر على الباب : اطلع برآآ .. اطــلــع
    فهد : طالع .. واللي عندي قلته .. أتجه للباب وطلع وسكره وراه
    ام رياض : ويش السالفه يابو رياض
    ابو رياض : آآه من هالولد بيموتني ناقص عمر .. هذا مو ولد هذا ابليس
    ندى : يبه بيتزوج صدق ؟
    ابو رياض وقف وبسكوت راح لمكتبه بدون اي كلمه ينطق فيها

    :::
    :::

    بعد ماوصول المعازيم وامتلت صالة الاستقبال .. وبدأت حفلة الخطوبه واشتغل الدي جي
    شهد : ريم انتبهي لميشو ترى نايم
    ريم : اوكي بأنتبه له
    شوق : انا بجلس شوي عند ريم .. انتي ورغد روحوا استقبلو مع مها وعماتي
    رغد : ايه تأخرنا بالطالعه يالله شهد نروح
    شهد : يالله .. لفت على ريم بتعيد وصيتها
    شوق تقاطعها : قلت لك انا باجلس راح انتبه له روحي خلاص
    شهد بنظرة شك : ويش تبين تقولين لها
    شوق : سر بيني وبينها ممكن
    رغد تسحب شهد وتبتسم : اوكي خذوا راحتكم . وطلعوا لبرى
    شوق تلف على ريم وجلست جنبها على الكرسي ضمت يد ريم بين يديها : ريومه بقولك شي
    ريم : ويش ؟!
    شوق : بعد التصوير انا راح اطلع لاني بكون معك .. وبتجلسين مع سيف لحالكم .. لاتخلينه يقرب منك .. حتى بوسات حاولي ماتعطيه مجال اكيد فاهمتني انتي ؟!
    ريم حمرت خدودها : أيه فاهمتك بس انا خايفه ياشوق بموت من الرعب
    شوق : لا تخافين صح هو زوجك بس الحرص واجب ياقلبي
    ريم : لا تتركوني وصحابتي اذا جوا دخليهم اوكي
    شوق ابتسمت ووقفت بتروح : ان شاء الله .. انتبهي لميشوو لاتقتلنا شهد
    ريم : خلي سيرنا تجي عندي عشان لو احتاج شي
    شوق : بقول لعمتي تخليها تجي عندك . واي شي تبينه كلميني على جوالي
    ريم ابتسمت وبداخلها ميته خوف من التجربه الجديده عليها ما مرت فيها قبل بس تحاول تتمالك نفسها وتتحكم بأعصابها : اوكي
    شهد ورغد شهقوا : كوثر !!
    كوثر بمثل صدمتهم : ايش جايبكم هنا
    رغد : انتي ويش جايبك هنا
    كوثر بقهر : هذي خطوبة ولد عمي سيف
    شهد تغيرت ملامحها : اللي كنتي تحبينه ؟!
    كوثر بتحطم : ايه اللي كنت .. رفعت راسها .. وانتم ويش جايبكم
    رغد رفعت حاجبها : والله سيف خاطب ريم اختي ..
    كوثر انصدمت وانشلت عن الكلام ما نطقت بحرف ومعالم الصدمه باينه عليها
    رغد بقوه : مافي مبروك على الاقل
    كوثر بدون نفس : مبروك الله يوفقهم
    شهد تبي تقهرها : امين يارب .. ويكفيهم شر العواذل
    كوثر : استاذن بشوف بنت عمي .. وراحت
    رغد : هههههه عجبتيني يابنت
    شهد : ولو انها تحزن وكانت تحبه بس كل شي قسمه ونصيب ... امشي ندخل
    هديل تقلب عيونها في شلة بنات على الطاوله اللي قبالها : بالله شوفوا هذولك قاهراتني يأشرون علينا ويضحكون
    حنين : وقحات لما رحت لوحدي على المرايا اسمعهم يقولون اذا هم كذا اجل العروس تفجع
    سحر بقهر : بالله مايشوفون اشكالهم الله لا يبلانا كأنهم من الحبشه استغفر الله
    هنادي تضرب يديها ببعض : آآخ بس لو أمسك وحده على جنب واعطيها كم كف ابرد حرتي فيهم
    لينا : ماعليكم طنشوهم هذي الاشكال الغيره شابه بقلوبهم .. شايفين كل وحده تقول الزين عندي .. ومقهورات
    تهاني : صدقتي اقسم بالله ... لفت تهاني بتشوف امها وين بتروح لها .. ولمحت مها
    تهاني بشهقه : مــهــا
    هنادي ابتسمت : هذيك اختي الكبيره .. بس كيف تعرفينها
    تهاني عقدت حواجبها : مها تصير اختك
    سحر : ايه .. ليش ؟
    تهاني : لانها زوجة اخوي بندر
    انصدموا البنات ... عادآ لينا اللي تجهل القصه
    حنين : الحين بندر اخوك متزوج مها بنت خالي
    هنادي توقف وتركض لمها : هيه يا مس مها
    مها : نعم ياقليله التهذيب .. وت هبنت ؟!
    هنادي : بندر زوجك اخته تهاني
    مها تضحك : يس افكورس ماي هازبنت توتو ستتروه
    هنادي : ابوكِ ياللغه عربي على عنقليزي .. بس تدرين ان تهاني صديقتنا المصون
    مها فتحت عيونها على الاخير : صدق توي ادري
    هنادي : والله من دلاختك يا مس مهاوي .. اقول اقول لفي بشوف .. قسم انك صاير بطه
    مها ترجع شعرها على ورى : بس ويش رايك فيني
    هنادي تصفر : لالا كسرتي توقعاتي بس لو خليتي الشقار لباريس هليتون وطقتها ..
    مها كشرت : يعني الاشقر ماهو لايق علي
    هنادي تبتسم بخبث : شوفي تبين الصدق اول ماشفتك داخله مع الباب
    مها ابتسمت وتحمست : ايه ويش كان انطباعك عني ؟!
    هنادي : تذكرين فاطمه اللي كانت تشتغل عندنا اول ذكرتيني فيها
    مها وجهها صار احمر من العصبيه : انقلعي ياحماره .. الشرهه علي اخذ رايك اصلا انتي ويش عرفك بالموضه حدك السعوديه سبوورت وانتي تطورتي ابو ظبي ودبي سبورت
    هنادي عرفت انها قهرت مها وجلست تضحك وراحت للبنات .. وهي ميته ضحك
    مها كانت لابسه فستان طويل ناعم وردي فاتح جدا .. وصابغه شعرها اشقر وطالعه كيوت مره
    شهد تطالع المعازيم واشكالهم جديده عليهم : رغد احس اني تايهه مره
    رغد تمسك يد شهد ويمشون بالممر متجهين لطاولة البنات
    جود تصفر : ياهوووو من هذولا البنات كأنهم من كوكب ثاني
    ساميه بتفحص : ما اعرفهم .. غريبات عني
    كوثر بدون نفس : شهد ورغد خوات ريم يصيرون صديقاتي بالجامعه
    جود فتحت عيونها على الاخير : جد ..بس مايشبهون للي على الطاوله بتاتا
    كوثر : لالا شهد تشبه لاختها هذيك اللي لابسه منجاوي( تقصد سحر )
    ساميه تدقق : ايه صح فيهم شبه كبير
    ضحى : بس شوفوا اجسامهم كأنهم عارضات ازياء مو حنا يا حظي
    خلود : شهد تعالي اجلسي اشتقت لك يادوبه
    شهد تبتسم : حتى انا الاختبارات ماخلت لنا مجال
    هديل : كيف ريم وينها
    البنات : بالغرفه
    هنادي توقف : ايش رايكم نروح لها الحين نسولف تلاقونها طفشانه
    لينا وتهاني : ايه يالله ..
    واتجهوا كلهم عند ريم عدآ شهد ورغد اللي جلسوا يسولفون مع بعض ويعلقون
    بالغرفه
    شوق : حياكم تفضلوا
    لينا وتهاني وسحر : الف الصلاة والسلام عليك ياحبيب الله محمد .. كلووووووش
    هنادي ترقص بخبال : ومباركين عرس الاثنين ليله ربيع عين وقمره .. ياسيف اذبح دجاجتين
    الكل : هههههههه
    شوق : استغفر الله دجاج .. الله يخلف عليك
    ريم تكشر وتلف على الجهه الثانيه : تتريقين علي بيجيك يوم
    لينا تبوس ريم وتبارك لها : ماعليك هذي دفشه .. وتغمز لهنادي
    تهاني : مبروك يا ريومه الف مبروك
    ريم بحياء نزلت راسها : الله يبارك فيك .. عقبالكم
    هديل : امين يارب
    شوق : انا طالعه خذوا راحتكم مع ريم ...
    سحر : اوكي دربك خضر ..
    وجلسوا كلهم حولها اللي على الطاوله واللي على الارض يسولفون ويضحكون على شكلها الخايف ويعطونها نصايح ..
    شوق وقفت قبال المرايا وتشوف شعرها ولبسها .. سمت بالله بعد ماقالت الاذكار ومشت لجهة الصاله الكبيره
    ام سامر : هلا شوق .. خلصتي من ريم
    شوق : ايه خلاص كل شي تمام
    مها : شوق ويش رايك نروح نرقص
    شوق تبعد عن مها لانها عارفه بتسحبها غصب عنها : لالا مابي ارقص استحي
    مها : اقول امشي حتى رغد وشهد بيرقصون .. يالله تكفين خلينا نروح نرقص
    شوق باصرار : لالا روحي ارقصي وانا اصفق لك .. ماكملت كلمتها الا شلة البنات وراها
    حنين : شوق بلا دلع يالله خلينا نروح نرقص
    هديل وهنادي : يالله شوق
    شوق : لا يعني لا
    سحر : ماهو بكيفك يالله غصب عنك .. سحبوها للكوشه وطلبت المشرفه على الدي جي تشغل اغنيه ياغداره ..
    شوق : يالله انتم ارقصوا وانا الحين ارقص بس اكلم شهد .. راحت وهي تشوف البنات يرقصون ويضحكون حتى اهل سيف .. والكل يشجع ومبسوط وفرحان
    رغد تجرها : تعالي يابكاشه غصب بترقصين على مين الحركات ذي ... وخلتها ترقص معها
    شوق وجهها احمر : لحد هنا وبس ما اقدر ارقص اكثر استحي ..
    جلست بالكوشه تصفق جنب هنادي اللي تصفر وتشجع بحماس لاخواتها وبنات عمها وتشاركها تهاني وهديل وخلود
    حنين تلعب بشعرها وترقص بجهتهم : ويش رايكم
    كلهم بصوت واحد : عــلـــيـــهـــــم .. عـــــآشوآ
    شوق تضحك من قلب على خواتها اللي متحمسين مره وهي تشوف االسعاده والابتسامه على وجيههم همست لهنادي : عسى دوم الفرحه .. وربي احس بموت من الفرح
    هنادي تضحك : امين يارب .. بس شوفي كيف يطالعون الحونشيات ذولك
    شوق كشرت : بنت عيب استحي
    هنادي تتصنع الخوف : خلاص سكتنا بس احسهم يكرهوننا
    شوق : واذا يكرهونا احنا همنا الوحيد ريم وسعادتها صح
    هنادي باقتناع : والله صدقتي اهم شي ريم
    شوق توقف : بروح اشوف عمتي اشوفها تأشر لي


    ________التوقيع__________








    I'm a person will not be repeated twice and I swear it .. Cool
    avatar
    spettrO

    عدد المساهمات : 133
    تاريخ التسجيل : 17/02/2013
    العمر : 28
    الموقع : http://ask.fm/oonnon

    رد: يا خاطفي وين ألقى عزتي في زمان المذلة ! / كاملة

    مُساهمة من طرف spettrO في السبت يونيو 01, 2013 9:23 pm

    مشت والعيون كلها تعلقت فيها جمالها ساحر وملامحها حاده وتأسر الكل
    كانت لابسه فستان طويل لونه نيلي وفيه بروش فضي على شكل فيونكه بالوسط تحت الصدر والظهر مفتوح للنص وشعرها ناعم على طوله ومنزله خصل على وجهها .. سمعت همسات
    ..: مـــيـــن تــكون هذي . بســم الله عليــه تهبل
    ..: حرام عليك كل هالزين وماتشوفينه .. محد يعجبك ابداً
    ..: شوفي الجسم والا الشعر .. والا بياضها ويديها .. اللي كأنها قطنه
    ..: عيونها تجنن والا ضحكتها .. كلها نعومه ..مشاء الله تبارك الخالق
    ..: والله حرام كل الجمال هذا ومخطوفه وكمان مغتصبه .. صدق الزين مايكمل
    بعد هذي الكلمه وقف قلبها .. وارتجفت كل خليه بجسمها الكلمه هزتها من الأعماق .. ليش كل ماتروح مكان يلاحقها الماضي الاسود .. ليش ما يتركها تشوف حياتها وتعيشها بدون منغصات ليش هي تدفع ثمن ماكان الخيار بأردتها كان ظلم وتجبر على ضعفها وهوانها .. كل ماتبي تضحك للحياه تقفل أبوآبها بوجهها .. كل يوم تكره من كان السبب باللي صار
    كل يوم يزيد حقدها وبغضها له .. صارت الدنيا بعينها سوداويه مستحيل تكون بيضاء نقيه
    تشوهت صورة الحياه بعينها .. جروحها تــألمــها والى هذي اللحظة ما ألتأمت ..
    ألم . بيني وبين نفسي .!!
    يقول لي .. عطــــــني آمــالک وخـــذ يـآسـي
    وســـــوي من بقايا الحزن في ليـلـک
    قصايد / تصبح وتمسي ..!!
    وودعهم بعدــه الناس .. تراهم / ما يحبونک .!!
    ترى / ماعاد يبـونــک
    لأنــــک .. تختـــلف عــــنهـم
    وتلبس ثوبــک الأسود ..!!
    مطرَّز بــ الحزن .. والخوف
    لأنك تنظر لــ أبعد .. من حدود الـــنظر .. والشـــــوف
    وأقـــــــول أحسـن ..!!
    أودِّع ناس }
    وتبــــکِ نــآس
    لأن عيون .. بعـــض الناس
    ماتبــــکِ ..!
    حست بمعنى هذي الابيات .. لازم ترحل لعالم ثاني حتى ترتاح من ملاحقة الماضي الأليم لها

    بجهه ثانيه من الصاله ..
    قرت المسج والحزن بدأ يكتسيها .. هدوء طغى عليها رحلت البسمه وحل مكانها الضيق
    شهد انتبهت لتغيرها المفاجئ وسكوتها الغريب : رغد .. علام وجهك كذا
    رغد : مافي شي ..
    شهد بنظرة تفحص حست ان فيها شي وباين التوتر عليها من طريقة مسكتها لجوالها اللي تلعب فيها وتهز رجلها بأرتباك : كيف مافيكِ شي .. قولي الصدق
    رغد حطت عينها اللي لمعة الدمع واضحه فيها بعين شهد .. وعقدت حواجبها
    شهد همست لها : عبدالله السبب ؟!
    هزت راسها بالأيجاب بعد سكوت ثواني : راسل رساله .. ونزلت راسها حتى تداري دمعتها اللي تحاربها عشان ما تنزل زاد ضغطها على جوالها حتى تتمالك نفسها
    شهد : انسي شوي لاتخربي فرحتنا .. أجلي كل شي للبيت .. تعالي نرقص ونغير جو
    رغد توقف : امشي يالله ..وقفوا يرقصون وكانوا اهل سيف يرقصون
    ساميه تأشر بعينها عليهم : جود شوفي المغرورات جوا يرقصون
    ضحى بضحكه شيطانيه : شوفي ويش بسوي .. وصارت ترقص مع ساميه وتتكلم وبحركه مقصوده دفت شهد اللي كانت بتطيح لو ما مسكتها هنادي زين
    هنادي بنظرات شر .. طالعتها من فوق لتحت وقالت بصوت يخوف : انتبهي المره الثانيه لا اطلع عيونك من راسك
    ضحى بلا مبالاه : اسفه ما شفتها
    خلود تحاول تهدي الوضع : اوكي حصل خير .. هنوو شهوده تعالوا اجلسوا
    شهد ترجع شعرها اللي مجعدته مثل ميريام فارس وبنظره ناريه : غبيه .. مسكت هنادي وجلسوا
    لينا مقهوره : أخ بس قسم بالله يرفعن الضغط
    بعد ساعه
    شوق تشيك على ريم وتعطي مشاري لسيرنا عشان تطلع فيه برآ وتزبط كل شي قبل دخول سيف للتصوير
    ريم بخوف أسر كيانها : شوق خايفه مره .. مرتبكه
    المصوره تخفف عنها : ماتخفيش ياحبيبتي .. كل البنات كذا بس حتكون تجربه حلوه في حياته ماتضيعي احلى لحظات عمرك بالخوف والرعب .. دآ جوزك
    شوق تضحك : مايحتاج اقول اكثر من اللي قالته .. لاتتوتري واذكر الله .. والخوف ماله داعي
    ريم : ان شاء الله بحاول
    المصوره : يالله ريومه بأخذ لك كم صوره لوحدك ... واخذت لها كم لقطه لو حده وبحركات حلوه وكلاسيكيه
    ريم بحياء : لو سمحتي بقولك طلبي
    المصوره : تفضلي ياحبة عيني اؤؤلي
    ريم : لا تحرجيني بحركه جريئه خليها حركات عاديه اوكي
    المصوره وشوق يضحكون عليها وعلى تفكيرها البريء..
    المصوره : ماتشيلي هم يا حبيبتي ..
    دق جوال شوق وكان عمها بيقول لها ان سيف بيدخل بعد عشر دقائق
    شوق : يالله تجهزي بيدخل سيف ..
    ريم بانت عليها علامات الخوف والرعب : ياويلي ... ويش اسوي ...
    وقفت ومشت للجهه الثانيه بعدها رجعت وجلستها شوق على الكرسي .. لبست شوق عبايتها وتغطت زين ووقفت على جنب وأندق الباب .. وفتحت شوق كانت اخت سيف الكبيره ام محمد
    سيف كان ورى الباب : احم احم .. ياولد
    ام محمد تبتسم لشوق : اقوله يدخل
    شوق : ايه ايه خليه يتفضل .. انا تغطيت
    ام محمد : تفضل ياسيف .. مافي احد الا عروستك بسم الله عليها .. وطالعت ريم بنظرات أعجاب وحب وهي تتفحصها وميته عليها وعلى نعومتها وجماله الرباني
    سيف اول ما دخل كان مستحي ومنزل راسه للأرض : السلام عليكم
    الكل : وعليكم السلام
    ام محمد : تفضل تفضل ياخوي سلم على زوجتك ...
    رفع راسه وهو يشوف ملكه جالسه على الكرسي اللي لازق بكرسيه .. وقف بمكانه وهو يتأمل خجلها وراسها اللي مارفعته من أول مادخل .. كلهم استغربوا وقوفه المفاجئ
    المصوره : ياباشا لو سمحت سلم على العروسه والا حتفضل كدآ وقت طويل
    سيف صحى من سرحانه اللي قاطعه صوت المصوره .. وده يكفخها ويشوتها بعيد خربت عليه احلى لحظة لحظة طاحت عيونه على وجهها الملائكي ..
    سيف كشر وبصوت عالي : طيب لا تنفخين ..
    قرب من ريم اللي نبضاتها تزداد بكل خطوه يخطيها تقرب بينهم المسافه .. قلبها شوي ويطلع من صدرها من الخوف والحياء اللي مقطعها ..
    سيف مد يده : السلام عليكم .. وقفت بسرعه وردت السلام وهي تفكر تمد يدها والا لا .. سحب يدها بقوه وباسها على راسها وارتبكوا الاثنين
    ام محمد وشوق :ههههههههههه
    ام محمد بشويش على البنيه ما بتطير
    سيف جلس على الكرسي من الارتباك مايدري ويش يقول .. وجلست ريم على كرسيها ونفسها تضحك او تبكي من الاحراج .. وخدودها اعلنت حاله الانفجار وتحولت للون الاحمر
    المصوره : نبدا التصوير دلوقتي حت تاخذوا راحتكم
    ريم تطالعها شوي وتبكي ( يرحم اهلك لا تقولينها اجلسوا على قلوبنا )
    سيف ابتسم هو يفكر كيف يبدأ معها الكلام هو غريب عنها وهي غريبه عنه ( بسرعه خلصينا ياغثك ياختي .. وبعد تشاورنا .. اووف بس الله يصبرني عليها شكلها بتطلع روحي ) << الأخلاق صفر

    بالصاله
    البنات : هههههههههههه
    هديل بصوت عالي : تعيشين وتأكلين غيرها
    هنادي ميته ضحك ماهي قادره تتكلم .. ولينا وسحر يتريقون على ساميه اللي كانت تطالعهم بأحتقار وما أنتبهت للدرج وطاحت .. قدام الكل ..
    رغد تضحك : الغرور يسوي اكثر من كذا اللهم لا شماته
    شهد تضحك وبحضنها مشاري : احسن تستاهل
    سحر ميته ضحك : الله لا يبلانا اصحاب العقول براحه ويش سوينا لها عشان تسوي كذا
    الكل : الله اعلم
    رغد تهمش لشهد : شهوده عبدالله رسل مسج ثاني
    شهد ركزت على رغد وعيونها : هاتي بقرأ المسجين
    رغد تمد الجوال لها : خوذي بس لاحد يشوف المسجات اوكي
    شهد : لاتخافين .. محد بيشوف بس خذي ميشو بحضنك
    حنين : تكفين شهد هاتي ميشو بنلاعبه ياناس يهبل
    لينا تهمس لسحر : هذا اللي قلتي لي قصته
    سحر : ايوه هذا اللي جابته شهد
    لينا تاخذه من هنادي : وي بسم الله مشاء الله خدوده تزنن ... وجلسوا يلاعبونه وبعضهم يرقصون

    عند ريم وسيف .. بعد التصوير والعصير
    ام محمد : نخليكم على راحتكم
    شوق : الف مبروك ... عقبال الزواج يارب
    سيف : امين يارب
    ريم ولع وجهها .. زاد عليها لمست سيف ليدها .. طلعوا ام محمد وشوق وخلوهم لحالهم
    سيف لف على ريم .. ومسك يدها وباسها : الف مبروك ياريم .. مبروك علينا الأثنين
    ريم بصوت خافت ومتقطع : الله يبارك فيك
    سيف يبي يحرجها : أيش فيك مستحيه .. ارفعي راسك
    ريم بدى قلبها تزيد نبضاته (ناوي يموتني ذا .. ياربي ليش تركونا لحالنا .. اووف بس )
    سيف حط يده تحت دقنها ورفع وجهها وعيونها تعلقت بعيونه متفاجئه من حركته اللي قطعت تفكيرها وتذمرها من وحدتهم
    سيف: ليش تخبين عني هذا الوجه ..
    ريم متقطعه من الحيا : ماخبيته ..
    سيف : اجل سولفي علامك ساكته ..
    ريم : ماعندي شي اقوله .. وسكتت .. طول سكوتهم الى ربع ساعه
    سيف ( خلوني اخربها .. انا انتظر هاليوم بفارغ الصبر حتى اقولها لها )
    سيف : ريم ... أحــــــــبـــــــــــكـ
    :::
    :::
    :::

    شاف الباب مفتوح ويده الحبل مفتوح عنها .. كانت لحظة مناسبه له .. مناسبه لهروبه بعيدا عنها .. وبعيد عن ذكرى الماضي اللي تجدد مع دخولها لحياته .. ذكرى مرتبطه بألف ذكري عنده .. .. حرر نفسه من الحبال بسرعه ما تخيلها ابداً .. وطلع من البيت كله وكأنه جبل وانزاح عن صدره ... صحى من سرحانه على صوت القزاز
    فهد : كم الحساب ..
    ..: 20 ريال ... اعطاه الحساب .. ومشى بسيارته ..
    شغل سي دي كان عنده من زمان ما عمره سمعه ... دخله بمكانه .. وظغط على ok وبدأ السي دي يشتغل .. جاء صوته الهادي
    دارت الدنيا وتبيني [ أعذرك ] !
    نامت عيوني وعينك > ساهره
    إنت لي ماضي ومابي أذكرك
    و الغلط وياك ماني مكرره
    قلت لك إحذر غروركيكسرك
    ومن يحبّك واجب إنت تقَدّره
    قبل لا تفكّر تهاجر بأهجرك
    وعدّني غيمة حنان مهاجره
    مثل ماجَمّعتك أقدر أنثر ك
    يعني راسك لو رفعته أكسره
    كنت لك مثل المواني ~ أنطرك
    لين طاحت من عيوني الباخره
    لا تظن أبكي عليكوأخسرك
    إللي مثلك ( لازم ) إني أخسره
    يا القليل الباقي طاحوا أكثرك !
    في بحر - دمع العيون - الطاهره
    أبقى أكبرشخص مر ب ناظرك
    وتبقى أصغر <~ من نويت أكبّره
    في فراقك ماحزنت آآبشرك :
    وكانت الفرحه معاك مسافره !
    كيف ألوّح لك وأجبُر خاطرك
    وإنت إحساسي مكسّر خاطره
    أشكر أعدائي كثير ~ و أشكرك
    من سبايبكم .. فقدت الذاكره
    دارت الدنيا وتبيني [ أذكرك ] !
    شفت منّك خير لأجل أتذكره؟
    إكتب الشطر الأخير بـ دفترك ،
    القلوب البيض .. جداًنادره !


    [ لأحـــمـــد الــصانــع ]

    مشى بسرعه جنونيه بشوارع الرياض المزحومه جدا ... كانت بحالة الا وعي .. قفل السي دي وبدت الافكار تتلاطم في عقله كالامواج وقت هيجانها

    :::
    :::
    :::

    الــــف الصــــلاة والــســـلام علـيـك ياحبــيـــب الله محمد

    كــــــــللللــــوووش

    تسلط الضوء على الباب .. وسمت بالله ودخلت وهي مرتبكه من انظار الحضور اللي تعلقت فيها .. كانت لابسه فستان ماسك على صدرها لونه موفي وابيض لؤلؤي من عند البطن شفاف وظهرها كلها مفتوح .. وفيه تطريز على شكل فراشات وورد ناعم .. كانت مسويه شعرها كله ملفلف وفيه نفخه من قدام هاديه وعليها تاج فضي .. كانت بقمه النعومه والاناقه وبارزه ملامحها وجمالها الطفولي
    بدأ الشعر يرتفع صوته ويعلي

    ياريمً سـحرها غازل خجلها
    واجتمع مع حسنها زينالخصايل
    اشـغلتني والـزعل عـني شغلها
    مـاوصل مـن عنده رد الرسايل
    الـعيونالـهايمه للشوق ولـها
    وانـتثر لـيل السهر فوق المثايل
    تـغري الـقلب المولع فيغزلها
    و الزعل من شيمة نفوس الأصايل
    بـالغلا لـك منزله ما احد وصلها
    منغرامك شفت با الحب الهوايل
    مـا تصدق فيك روحي من عذلها
    ومـا نـدور فيك يا شوقالبدايل
    صـدقيني يـامنى روحي وأملها
    خـاطرك كانه على شايل

    وصوت الزغاريط والصراخ امتلي بالصاله .. مشت بخطوات بطيئه متجهه للكوشه .. بعد ماجلست وبدوا البنات يرقصون قدامها .. وهنادي وس ولينا وتهاني وعبير يستعبطون عليها
    رغد وشهد يبوسون ريم كل وحده من جهه ويمسكون يدها ويقرصونها
    ريم بصوت خافت : هيه انتم اهجدوا عورتوني
    رغد : ياعيني بالله سؤال كم مره حطيتي روج لان لما جينا من المشغل كان لونه بيج والحين وردي
    ريم ولعت خدودها : هين يا رغيد .. شغلك عندي بس بالبيت
    شهد ميته ضحك على وجهها اللي انصبغ باللون الأحمر : ياحليلها تستحي يابنت عادي زوجك بس بالبيت تهلين لنا السوالف من الالف الى الياء
    ريم تغمض عيونها بقهر وهي تبتسم حتى ما تبين شي : انقلعوا ارقصوا يانبيله عبيد وفيفي عبدو
    رغد وشهد يوقفون لانهم استفزوها وماسكين نفسهم لا يضحكون : حـآضر .. وراحوا يرقصون
    هنادي وعبير كانوا بعيدين عن الكل ويرقصون بالممر قالت بصوت واطي : بشري ويش سويتي
    هنادي : لي مستعجله اصبري انا انشغلت بملكة ريم وبالاختبارات .. أمـــا الحين فضيت وعدادي 300
    عبير ترفع حواجبها بفرح : ياخطير بس تكفين لا تسوين شي الا بشوري
    هنادي : تدرين انهم يجتمعون بحوش عزابيه
    عبير طلعت عيونها قدام : ايه .. بس وين ؟
    هنادي : والله مدري بس بحاره بعيده مررره .اتوقع بالعزيزيه
    عبير : اوف بعيد مره عنا
    هنادي تبتسم بخبث : السياره تقرب البعيد ياحلووه .. ولا بعد يشيش الاخ ماجد
    عبير تضحك : الحين مقهوره انه يشيش وانتي لا
    هنادي تمد فمها وتضغط على شفتها السفليه : والله ابو طربوش فاتح بابه .. اروح اعسل واجي عادي .. بس المكله اني ما اطيقه .. بس انا اوريك فيهم والله لا اجيب له جراك هديه
    على كيف كيفك
    عبير بنظره تفحص : براسك شي ماهو هين
    هنادي تسحبها للكوشه وتجلسها بعد ماخلصت الاغنيه .. وكلهم يسلمون على ريم
    ام هديل : الف مبروك ياقلبي ..
    ريم بحيا : الله يبارك فيك ياعمتي
    جت ام سيف ومعها جدته اللي من اول ماشافتها وهي تذكر الله
    الجده : مبروك يابنتي الف مبروك ..
    ريم تبوس راسها : الله يبارك فيك ياجدتي
    الجده : مشاء الله مشاء الله .. عرف سيف يختار ... الله يوفقكم يايمه ويسعدكم
    الكل : امين
    ام سيف اتجهه للمسؤله عن الدي جي وطلبت اغنيه خاصه اهداء منها للريم وسيف .. ودخلت ساميه واخواتها بعربيه ملكيه .. تحتوي على هدايا منها طقم ذهب وعطورات وملابس وهدايا ثانيه ..
    وقفت ام سيف ووقفت ريم ولبستها عقد الذهب .. وباستها .. ورقصتها هي وبناتها
    سحر : شوفوا مسوين فرحانين
    رغد : امه وخواته فرحانات عدا الحيه ذي ساميووه
    شهد : امشوا نرقص مو بس هم يرقصون .. حرام عشان ريم ... ودخلوا كلهم للكوشه اللي انزحمت والكل يرقص ومبسوط وسعيد


    ________التوقيع__________








    I'm a person will not be repeated twice and I swear it .. Cool
    avatar
    spettrO

    عدد المساهمات : 133
    تاريخ التسجيل : 17/02/2013
    العمر : 28
    الموقع : http://ask.fm/oonnon

    رد: يا خاطفي وين ألقى عزتي في زمان المذلة ! / كاملة

    مُساهمة من طرف spettrO في السبت يونيو 01, 2013 9:25 pm

    ..: ائـــــهههههـــئ قلت لك مابي ماتفهم انت
    ..: هاتي طيب فلوس .. دبررررررررري لي سامـــعـــــه
    ..: روح قول لابوي .. انا ماعندي
    ..: وابوي من وين له فلوس .. هاتي انتي من مكافئتك
    ..: انت الرجال المفروض انت تصرف علينا مو احنا نصرف عليك
    .. اعطاها كف وشد شعرها : انتي ماتفهمين .. قلت لك ابي فلووس
    ..: ائههئ .. يبــــــــــه شوف ولدك ذبحني ..
    ..: ههههه ابوي يجي يفكك مني .. مايقدر نسيتي انه مشلول
    ..: حررام عليك حرام .. ربي ينتقم لنا منك ياواطي انت ما انت اخ انت عدو

    :::
    :::
    :::

    بــعد الملكه .. وبالبيت
    مها تبوس يد ابوها وهي بحضنه وتبكي : الله لايحرمنا منك يبه .. سامحني انا غلطت وابي السموحه منك
    ابو مها : مسامحك يايبه انتي بنتي والظفر عمره مايطلع من اللحم .. وقلبي مايقسى على بنتي وظناي
    مها تبعد عن حضن ابوها وتمسح دموعها : الله يخليك لنا يبه حنا بدونك نضيع
    شوق تمسح دموعها : الحمدلله ان عمي رضا عليك .. ورجعتي لنا
    هنادي تلطف الجو : خساره لو في كاميرا وصورنا عز الله بناخذ جائزة الاوسكار على هالمسلسل
    الكل : ههههههه
    رغد : حسبي الله عليك بعز حزننا تخربين علينا
    ابو مها : هههههه والله زين انها تخرب علينا
    هنادي : احم احم عشان تعرفون قيمتي
    ابو مها يضحك : على فكره يا شوق لك عندي خبر
    الكل : ويــــــش ؟!
    شهد : الله لا يبلانا قال شوق مو كلكم لقافه
    شوق : ويش الخبر ياعمي
    ابو مها : اللي خطبك.. دق علي اليوم وقال انه بيجي هو واهله ويملك عليك اخر الاسبوع
    ارتجفت وبانت عليها معالم الرعب والخوف .. وقفت بسرعه وأتجهت لغرفتها بدون اي كلمه
    مها : ههههههه مستحيه
    هنادي تفكر (لايكون شوق ماتبيه ابوي غاصبها .. لالا ما اتوقع اكيد فيها شي )
    سحر : بس يبه ما كأنه بدري ومستعجل
    ابو مها : الولد كبير .. عمره 30 ويبي يلح على عمره مابقى بعمره كثر ماراح
    شهد : عقبال الكل يارب
    ابو مها : امين يابنتي اشوفكم متهنين وسعيدات مع ازواجكم
    شهد تدق رغد وتهمس لها : مع عبودك يابطه
    رغد تغمض عيونها وبقلبها ( امين يارب اجمعني فيه بالدنيا وبالاخره انت القادر على كل شي )
    شهد تطالعها وتضحك وتهمس لها بصوت واطي : على طول تدعين .. الله لا يذوقنا اللي تذوقينه
    رغد : يارب اشوفك ميته ومتعذبه بالحب
    شهد : يرحم امك لا لا تدعين .. مابي حب ولا خرابيط
    رغد بتقهرها : بدعي حتى وانا ساجده امشي نروح الغرفه .. وشالت شهد مشاري .. واتجهت للغرفه

    :::
    :::
    :::
    يارب
    لما فكرت بكتمان حزني ..
    أرعبني قولك ( وابيضّت عيناه من الحزن فهو كظيم ) ..
    وكلما فكرت بالبوح بصوت مرتفع ..
    تذكرت قولك ( وبشر الصابرين ) ..
    فيرعبني ان يُضَّيـَّع بوحي أجري وبشارتي ..!!
    يـارب ..
    أنت عالم وقادر
    اللهم إني أسألك صـبراً لا نسـيان فيه
    اللهم إن كان لي عـوض عـلى صـبري
    فاجعل اللهم عـوضي فيه

    بعد ما خلصت صلاتها ودعاها طوت سجادتها وجلست على سريرها ودمعها على خدها .. ولكن قوت اكثر بعد ألتجائها الى الله .. ودعائها اللي زادها أيمان وقوه ..
    طلت بمرايتها .. وهي تشوف وجهها شاحب حزين .. تبدل فرحها الى حزن والآلم ..
    دخلت عليها هنادي وهي تلمحها بسرعه تمسح دموعها .. قفلت الباب وراها
    هنادي : شوقه ليش زعلانه ماتبين تتزوجين ؟!
    شوق حطت عينها بعين هنادي : انتي تدرين مين اللي خطبني
    هنادي : لا بس اللي اعرفه انه غني .. وشاب
    شوق : احب اقولك انه فهد يا هنادي فهد الجابر
    هنادي انصدمت طلعت عيونها قدام : هذاك اللي ... وسكتت
    شوق نزلت دمعه حاره على خدها : ايه ايه هو اللي ..وجلست تشهق وتبكي بصوت عالي
    هنادي تحط يدها على كتفها : يمكن بيعوضك ويكفر عن غلطه
    شوق تضحك بألم : يكفر !! هذا شيطان ماتعرفينه كثري ..
    هنادي تواسيها : ما اتوقع ياشوق اكيد حاسس بالذنب وحن قلبه عليك وعلى حالتك
    شوق عقدت حواجبها : مابيه يحن علي ابي اشوفه يتعذب قدامي يذوق عذاب السنين اللي ذقتها وانا اعاني لحالي ... مستحيل يكون ندمان ولا تدافعين عنه الحقير
    هنادي بأستغراب : طيب ليش وافقتي عليه اذا ماتبينه
    شوق لفت عليها وبعونها شر : لسبب خاص فيني .. ممكن تتركيني لحالي
    هنادي وقفت وأتجهت للباب : بخليك .. بس ليش انتي متناقضه فكري زين ياشوق قبل تندمين
    شوق تصخ عليها : اطــــــلـــعي
    طلعت وسكت الباب وهي مستغربه من شوق وتفكيرها وتناقضه الملحوظ


    :::
    :::
    :::

    عبدالله يرمي جواله بعصبيه : ليش تقول لي كذا .. انا بويش أذيتها
    يوسف يهديه : اهدى ياعبدالله يمكن البنت حست بالذنب
    عبدالله يطالعه بنظره بارده : والحل يا يوسف احلف بالله اني احبها واموت فيها .. ما أتخيل حياتي بدونها .. غد هي حياتي اللي ما عرفت قيمتها الا بوجودها
    يوسف يجلس قباله ويصب له كأس مويه : والله فاهمك يا عبود .. انت ماتدري عن ظروف البنت هي اكيد بتخاف على سمعتها .. ومابتثق بعلاقة جوال ومكالمات .. وناسي انها بنت وعواطفها تتحكم فيها .. لو ماتحبك ماكان قالت لك تعال اخطبني
    عبدالله : انا ماني زعلان علشان السبب التافه هذا .. بالعكس انا اللي مزعلني مسجاتي اللي ماترد عليها
    يوسف : يمكن انشغلت مع اختها .. خلاص يا عبدالله اهدئ شوي .. مايصير اللي تسويه
    عبدالله : صدق الايام اللي عشتها بدونها عرفتني قيمتها .. انا بكلم اهلي بسافر لهم
    يوسف يضحك : لاتستعجل على رزقك .. كل شي يجي بوقته لحاله اذا كانت من نصيبك بتأخذها
    عبدالله يبتسم : ان شا الله ما أحد بيتزوجها غيري .. وانا اللي حبيتها وانا اللي لازم اتزوجها
    يوسف : بدعي لكم .. بصلاتي
    عبدالله : لا ياخي فكنا من دعواتكم يمكن تدعي علينا بالغلط ههههههههه
    يوسف : هههههههه ايه اضحك خلك انسان فري
    :::
    :::
    :::




    كانت تقرأ مسجه
    ( الــف مبروك لأختك وعقبالنا .. بس ما ظنتي اذا انتي تتهربين مني .. )

    فتحت المسج الثاني
    ( رغد ليش تغيرتي فجأه .. لا مسجاتي تردين عليها ولا اتصالاتي .. ليش الهروب ؟! )
    قفلت جوالها وحطت على الكمودينه جنبها .. ونامت على جنبها الثاني .. وهي تتذكر كلامه لها وحبه وأحساسه الصادق .. نزلت دموعها .. وحن قلبها عليه ترددت تكلمه او لا
    رغد : لا لازم يعرف اني عند كلمتي ..يايخطبني يا ننهي كل شي .. انا ماني لعبه عنده
    صحى مشاري من نومه وبدأ يصيح بأعلى صوته
    قامت رغد وشافت الساعه كانت الاعه 3 ونص الفجر .. شالته من سريره وطلت فيها للصاله .. تلاعبه وتأكله ..
    رغد : ياحليوووه .. اسووو أغــآ .. وه فديتك ياميشو المزيون انا خطبتك لبنتي ان شاء الله وين بنلاقي احلى منك .. بكره تفلق قلوب العذارء ... ابتسم وهو يشوف حركاتها
    رغد : يابو عين طويل من الحين تضحك على كلامي .. أكيد تفهمني صدق العيال مالهم أمان
    دخلت عليها مها اللي ماجاها نوم من فرحة رضا ابوها عليها : رغوده انا ما سألتكم مين هذا
    رغد لفت عليها : معقوله وكالة ال بي بي سي ماقالوا لك
    مها تضحك : قصدك هنادي وسمر
    رغد : احد غيرهم يعني
    مها : لا ماقالوا لي .. بس ايش أسمه اول شي
    رغد تبوسه بقووه : ميشووو .. مشاري يؤبرني أبر
    مها : طيب حكيني القصه يالله ..
    :::
    :::
    :::
    خالد : الــوو وينك ياعم ...
    فهد : انا بالرياض الحين
    خالد متفاجئ : بالرياض ويش تسوي هناك
    فهد : سالفه طويله انا جاي لجده اليوم طيارتي الساعه 8 الصباح
    خالد : توصل بالسلامه .. بس لازم تكلمني عشان لنا جلسه طويله
    فهد : اوكي بالليل نتقابل بالشاليه .. واقول لك كل شي
    خالد : والله يافهد احس وراك مصيبه ماهي هينه وناوي على شي
    فهد يضحك : محد يفهمني غيرك يا خالد ..
    خالد : آآه منك .. يصير خير لما نتقابل ونشوف ويش وراك
    فهد : اوكي سيووو ابو ميسا
    خالد يضحك : ميسا هيه لاتجيب اسم زوجتي على لسانك
    فهد : اقل اهجد بس .. قول لها تسوي لي حلى بيتي ابي اذوق طبخها
    خالد : شحاذ ويتشرط .. بقول لها يارب ترفض
    فهد : والله لو تسويه لها عندي هديه معتبره
    خالد : لا بالله تعال طق حنك معها
    فهد : اقول يالله باخذ لي غفوه قبل اروح المطار .. باي
    خالد : باي

    :::
    :::
    :::

    وقفت مصدومه : ويش تقولين!! اهله تركوه
    رغد : ايه تركوه ياعيني عليه .. وشهد جابته ما قدرت تخليه قلبها يألمها عليه
    مها تأخذه بحضنها : لاحول ولا قوة الا بالله .من اي طينه اهله كيف يتركونه
    رغد : ما ادري عنه بس احنا مابنقصر عليه
    مها : ان شاء الله .. انا رايحه انام
    رغد : طيب وانا بنوم ميشو وانام ..
    جلست لحالها تفكر بينها وبين نفسها وبحلمها اللي شافته البارحه تعوذت من الشيطان وشالت مشاري على اكتافها وأتجهت لغرفتها ونامت

    بــــعــد أربع أيــام

    ريم ماسكه جوالها وتضحك : وي فديت عيونه أنا ...
    دخلت هنادي وهي تقزها : ويش فيك تتفدينه .. يابخته ميته عليه
    ريم : مرسل لي صورته .. مصور نفسه عشاني
    هنادي وسمر بلقافه : جد .. نبي نشوفه تكفين
    ريم تضم الجوال على صدرها : اول شي اذكرو الله
    هنادي وسمر : مشا الله .. اللهم لا حسد .. ومدت لهم الجوال
    هنادي شهقت : وووووووووووع
    سمر تغمض عيونها : يمه الحقيني .. هذا رجال والا غوريلا
    ريم بزعل تسحب الجوال : غوريلا تجي فوق راسك وتكسره .. والله انه مزيون غصب عن الكل
    هنادي ميته ضحك : صدق المثل اللي قال القرد بعين امه غزال
    سمر بزعل : والله ماتستاهلينه اقسم بالله انتي احلى منه مليون مره ظلمتي نفسك صراحه بكره عيالك شلون يجون خليطي
    هنادي ماهي قادره تعلق على الصوره لانها توقعت سيف ابيض ووسيم لكنه خيب أمالها اسمراني بس مملوح وماتت ضحك على كلام سمر اللي يحطم
    شهد دخلت وهي تضحك على ميشو اللي يلعب : دوم الضحك بس ويش السبب
    سمر : شوفي سيف افندي وتعرفين السبب
    شهد تطالعها بنظره حاده : وعلامه سيف رجال ومافيه شي
    سمر : شكله يجيب الهم صراحه اكيد ميت عند ريومه شايفها قشطه وتجنن مو مثله ومثل اهله
    ريم وقفت وصرخت على سمر : هيه ما اسمح لك تتكلمين عليهم وربي انهم يسوونك
    هنادي : سمر ماقالت شي بالله شفتي اخواته واهله يلوعون الكبد .. اللهم جدته اللي حلوه ملامحها .. اما هو صراحه غسلت يدي منه
    ريم بقهر : بالنسبه لي والله انه احلى من توم كروز
    انفجروا البنات بالضحك على كلامها وطريقتها اللي قالتها بقهر وتحطم
    شهد تضحك : لالا عاد ويش جاب توم كروز عنده ظلمتي توم ياريم سيف مملوح بس مو احلى من توم ..
    ريم نزلت دمعتها لان كلامهم جرحها وراحت لسحر بالغرفه
    سمر : يؤؤؤ ماتوقعت تبكي .. ماهي للدرجه هذي
    هنادي : ماعليكم منها ماخذه مقلب بسيف خلوها تصحى صجت راسي فيه بالاخير وربي احسبه دراغولا خرعني
    شهد بحده : انتي وهي شفتوا لو تسبونه قدامها ياويلكم مهما كان هذا زوجها وماترضى عليه احد يتكلم ويسبه .. على بالكم زيكم متبلدات الاحساس
    سمر : طيب طيب انتي . المهم خلاص بكره بيجي اللي خطب شوق
    شهد : يس ومها حايسه بالمطبخ وشوق تنظف .. قوموا ساعدوهم
    هنادي توقف وتبتسم .: اكيد يبون اغراض من السوبر ماركت .. امشي سمر نروح نعرض خدماتنا
    سمر توقف معها ويتجهون للمطبخ ..
    شهد : ياربي من هالبنتين قسم بالله انهم سوسات
    بالمطبخ
    هنادي : شو عم بتعملووا
    مها : اقول روحي ارتاحي انتي وهي
    سمر تدق شوق : فرحانه هاه
    شوق ومزاجها متعكر مره : اقول وربي لو ماتروحوا عن وجهي ماصير خير لكم
    هنادي : افرحي ياختي بكره ملكتك المفروض ترتاحي واحنا نشتغل بدالك
    شوق ترمي المكنسه من يدها وبحده استغربوها : طيب يالله اشتغلي انتي وهي
    وطلعت لغرفتها ورمت نفسها على سريرها وهي تفكر بنفسها وكيف متوتره وقلقانه
    شوق : آآآه ويش سويت فيني يافهد كرهت الدنيا كلها .. وبكره كيف بيكون .. يارب كون بعوني مالي ملجأ الا لك
    دخلت مها ورغد عليها ..
    رغد : قومي يالله سوي بخار
    شوق : ما أبغى ..
    مها بتتجنن من عنادها : ياشوق خلي الجنان عنك .. يالله انا زبطت كل شي ومجهزة الاغراض بكره الولد بيشوفك ماتبين تكوني حلوه بعيونه
    شوق تجلس : يكفي اني حله بعيني .. وماعلي برائي الناس حولي
    رغد شهقت : مجنونه ... مسكت يدها وسحبتها .. يالله بس عن الكلام الزايد جهزنا لك كل شي راح نخليك ورده .. ونطلعك قمر
    شوق كشرت : اوف منكم بسوي وامري لله ..
    مها : ترى جحزت الكوافيره بتجي العصر بكره .. وفستانك اخذه جلالي يسوي له كوي بالبخار
    ويش كمان ايه بندر تكفل يجيب لك مسكتك على ذوقه
    شوق استحت : ليش كلفتي عليه مو لازم
    رغد تشد شعرها : هيه انتي ويش صاير لك تستهبلين ... الناس جايين من سفر وماتبين تكوني احلى من القمر ... ياربي على تفكيرك الغبي
    شوق : احس ماله داعي كل اللي سويتوه
    مها تجلس وتحط رجل على رجل : لا ياشيخه اجل لو اقولك اني حجزت المصوره هديه مني لك
    شوق تفاجئت ما حسبت حساب التصوير : ليش .. لــــيـــــش سويتي كذا ؟!
    مها : ياربي منك ... قومي قومي .. خلينا نبدأ بالشغل .. سحبت رغد من يدها
    مها شهقت : يؤؤؤ لا يكون تبيني اسوي لك بخار وانتي لابسه هالبجامه الطويله
    شوق بنص عين : أجل شلووون ...
    رغد : هههههههه طلعي لك شي قصير ياعبيطه
    شوق وجهها حمر : لالالا وجع استحي
    مها تفتح الدولاب تدور شي قصير : على بالها فهد .. اقول اسكتي ولا تعارضين .. رغد سوي اللازم وانا بلحقك
    رغد تضحك : من عيوني .. الحين اسوي كل شي .. واخذت شوق بيدها

    ريم : مقهوره منهم ياسحر .. ائههههئ
    سحر : ماعليك منهم اهم شي انتي وقلبك اللي يحبها .. ولا يهزك شي هم ينكتون عليك
    ريم : بس ليش يقولون غوريلا .. معقوله شكله مو حلو
    سحر :هههههه والله بينرفزونك .. اما سيف وربي حلو والولد مايعيبه شي اهم شي انتي بعيونه ملاك
    ريم اقتنعت : ايه صح ... وربي ياسحوره يقولي كلام ماعمر سمعته الا منه
    سحر زاد اهتمامها : ويش يقوول
    ريم تزبط جلستها وتقلده : احبك ياريومتي .. ماتتصوري فرحتي اننا صرنا زوجين ... كيف بتحمل بعدك عني
    سحر : ياهووو.. والله في تطورات مادرينا عنها .. ايوه كملي
    :::
    :::


    ________التوقيع__________








    I'm a person will not be repeated twice and I swear it .. Cool
    avatar
    spettrO

    عدد المساهمات : 133
    تاريخ التسجيل : 17/02/2013
    العمر : 28
    الموقع : http://ask.fm/oonnon

    رد: يا خاطفي وين ألقى عزتي في زمان المذلة ! / كاملة

    مُساهمة من طرف spettrO في السبت يونيو 01, 2013 9:26 pm

    الـــيـــوم اللي بـــعـــده

    المغرب

    الكل متجهزين .. يستنون وصول فهد وأهله
    ريم : مشا الله تهبلين ياشوقه عمري ماشفتك بالشكل هذا ..
    شوق واقفه قدام المرايا : احس اني علبه الوان ..
    مها : اسمعوا الغبيه ايش تقول .. وقسم تجنني .. وبعدين الفستان الاحمر طالع توحفه عليك
    شهد تدخل مع الباب تزغرط : كلووووووووش الف الصلاة والسلام عليك ياحبيب الله محمد
    جت هنادي وبيدها صينيه تدق فيها : قولو اسم الله على غزال الظبي قولوا اسم .. يازين شوقه ام العيون السود يازين شوقه .. وهلا باللي زهى بلبس الحرير مورد الخدين حلوه الشفه .. تعالي تعالي حياك الله ياشوقه تعالي ...
    سحر وريم ومها يرقصون بخبال .. وشهد ترفع ميشو وترقص فيه
    سمر : عليهم عليهم ... عــــآآآآآشـــــوآآ
    شوق تبتسم : الله يرجك ياهنوو ضحكتيني
    هنادي تجيب الكرسي وتجلس عليه وتدق بالصينيه : سبحانوه وقدروا عليهم .... وسكتت لانها نست التكمله
    الكل : ههههههههههههه هديل تدخل : كلووووش كلوووش دقووا يالله برقص ..
    حنين : اووويـــــهـآ
    وكلهم اتجمعوا عند شوق يضحكون ويرقصون حولها
    مها : الاستريوا جهزته بالغرفه اللي راح يدخلها فهيدان
    شوق بان الارتباك عليها : خلوني لحالي باقرا قرآن
    طلعوا كلهم ولبوا رغبتها .. وبعد نص ساعه وصل فهد ومعه ابوه وخالته واخواته وخالد صديقه
    ام هديل : ياهلا وغلا .. نورتوا المدينه بجيتكم
    ام رياض : النور نوركم ..
    مها : حياكم الله .. زارتنا البركه والله
    ام ليان : هلا فيك ... كيفكم يابنات
    الكل : الحمدلله بخير ..
    ام دانا : مشا الله تبارك الله .. هذول اخواتك يامها
    مها : خواتي وخوات شوق ..
    ندى تهمس : دانا .. والله كلهم قدنا وناسه
    دانا بفرح : ايه صح ..راح نستانس الليله احس
    سحر : يالله يابنات نروح بالصاله
    وقفوا كلهم .. عدآ ندى ودانا
    ام رياض : روحي ياندى انتي ودانا معاهم
    حنين : تفضلوا معانا .. واتجهوا كلهم للصاله
    دانا تهمس : بيتهم متواضع مره
    ندى : باين انهم ناس طيبين ...
    دانا : والله حرام فهد يتزوج منهم يصلح له وحده تكسر راسه
    ندى تضحك : يمكن البنت تجننه ماندري ..
    دانا : ما اضن اخوك اللي هو خالي متوحش
    ندى : اووش لاحد يسمعنا
    هنادي بلقافه : انتي شقيقه فهد ياندى
    ندى : لا والله هو اخوي من ابوي
    خلود : وام دانا طيب اخته من ابوه كمان
    ندى : ايوه كلنا اخوانه من ابوه هو وحيد امه الله يرحمها
    الكل : الله يرحمها
    شهد جات بالعصير : حيا الله ندو ودنو ... تفضلوا
    دانا : ثانكس
    شهد : يو آر ولكم
    ندى : والله حبيتكم من اول نظره
    سحر : حتى انا الله يشهد علي
    رغد : ويش رايكم اجيب الاستريوا هنا عشان نرقص بعد الصلاة
    خلود : ياليت والله
    رغد توقف : امشي ياهنادي خلينا نجيبه
    هنادي : اوكي اوكي
    بالغرفه عندها
    مها : يالله تجهزي الساعه 9 ونص
    شوق ( آآه ياخوفي منه ... يارب كون معي .. خايفه منك يافهد خايفه )
    مها تاشر لشوق : شوقه ايش فيك سرحتي
    شوق : لا معاك حبيبتي
    مها : طيب لفي على جنب .. بشوف التسريحه ثابته
    شوق تلف وتشوف شكلها بالمرايا : متى توصل المصوره
    مها : بعد شوي ... دخلت شهد وهي شايله الدفتر بين يديها
    شهد : وقعي يا شوقه يقول عمي ... مدت الدفتر لها و القلم
    شوق وهي متردده توقع او ترفض .. مرت خمس دقايق وهي محتاره
    شهد بأستغراب : شوق ليش متردده
    شوق توقع حتى تخلص من اسئلتهم : خلاص خذي رجعيه لعمي .. مامرت هالحركه على مها لكنها سكتت وراعة توترها
    سحر وعبير : ياهووووووووووووو
    دانا تجلس : تعبت انا من الرقص بأستريح
    سمر : والله طلعتي رقاصه
    ندى تضحك : ومو اي رقاصه ..
    رغد تزغرط : كلووووووش وتمت المكله الحمد لله
    الكل : كلوووووووش

    بالمجلس
    ابو مها : الف مبروك ياولدي
    فهد : الله يبارك فيك
    ابو رياض : مبروك ياولدي
    فهد : الله يبارك فيك يا يبه
    ابو مها : لا اوصيك عليها يافهد هذي امانتي عندك البنت ملتزمه ومحافظة على صلاتها .. حطها بعيونك تراها يتيمه
    فهد يبتسم لعمه : ان شا الله ياعمي .. بحطها بعيوني
    ابو رياض يهمس لولده رياض : عز الله بيخلفها فهد عن دينها ..
    رياض يضحك بصوت واطي : هههه الله يهديه يبه ... بس الرجال طيب
    ابو رياض : اي والله ناس طيبي وينشد بهم الظهر
    ابو مها : يالله ياولدي ماتبي تشوف البنت
    فهد يوقف : اكيد ياعمي
    خالد يهمس له : انتبه يافهد لا تسوي شي لها
    فهد يبتسم : لا توصيني
    عندها
    شوق وقفت بسرعه : ويش تقولين .؟!
    سحر : ابوي يقولك تعالي بالمجلس .. الولد بيشوفك يالله
    شوق مشت وهي تكلم مها : كيف شكلي
    مها : قسم تجنني .. يالله روحي عشان بعدين ندخل احنا عندك مع اهله
    مشت معها وطلعت بالصاله .. وشافوها ندى ودانا
    ندى تأخذ دانا على : جنب .. مشا الله تهبل ..
    دانا : خالي مزيون وهي مزيونه ايش بيجيبون
    ندى : اسكتي بس
    مها تمسكها قبل لاتدخل : سمي بالله قبل تدخلين .
    شوق : طيب ...مشكت كالون الباب حست ان الدقايق تمضي ثقيله عليها
    إنت يا / وجهي الآخر ~

    يا اشتعال الدم فـ [ عروقي ] .. !

    ليہ يحرقني برودڪ .. ؟

    و

    ليہ آحسڪ في خفوقي , { .. آلف طعنہ

    ................................, { .. آلف جرح

    ................................, { .. آلف نزف

    ................................, { .. آلف هـم

    فتحت الباب بهدوء ودخلت وهي منزله راسها للأرض وما رفعته
    كانت لابسه فستان احمر ساتان .. ناعم وفيه تطريز بسيط من عند الصدر بارز بياضها وخصرها وقوامها الرشيق ..
    ام رياض : ادخلي ياحبيبتي .. مافي احد الا زوجك ..
    ارتجفت من كلمتها اللي هزتها من الاعماق .. زوجها ترددت الكلمه على أذنها ..
    زوجــــــك ..
    زوجـــــــــــــك ..
    زوجـــــــــــــــــــــــك ..
    {... زوجـــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــك ... }

    ام رياض مسكتها مع يدها : ويش ياقلبي مستحيه ... تعالي اجلسي جنب زوجك
    شوق ( آآآه ياهالكلمه .. تعذبني وما أحد يدري ..)
    مشت معها وقلبها تزيد دقاتها .. لمحت ظله وهو يوقف قبالها ..
    ام ليان : ايش فيك يافهد سلم عليها ..
    فهد بهدوء تام : الســــــلام عليكم
    ردت عليها بصوت خافت جدا .. وصوته يقتلها : وعليكم السلام ..
    مسك يدها وجلسها جنبه وبداخلها نفسها تقتله وترتاح وجودها جنبه يقرفها .. فكرت بأيامها الجايه معها كيف بتتحمل .. تأكدت انها تهورت بأتخاذها للقرار ماقدرت ترفع عينها حتى تشوفه وتشوف لمعه الانتصار بعيونه .. خوفها مسيطر عليها .. والخوف من مستقبلها هو الطاغي اكثر واكثر .. لكن هو وينه ووين مشاعره واحاسيسه بالنسبه لها مبهمه وغامضه ماتدري ويش اللي يدور براسه .. ولايكمن أن تعرفها .. فهد هو اكثر شي مظلم في حياتها
    مين فهد .. وكيف شخصيه فهد ... والمهم لها ويش غرضه من زواجه منها .. وأي انتصار حققه ..
    ام دانا : يالله نخليكم لحالكم قبل توصل المصوره
    طلعوا ومابقى احد غيرهم .. بدأ الجو يتكهرب من نظرته المتفحصه لها اللي حست فيها وحست بقربها منها أكثر وأكثر بدت تتوتر .. ارتعش جسمها لكن حافظت على هدئها القاتل
    لف عليها وبصوت واثق : وأخيرا صار اللي براسي ياشوق ..


    ؛؛؛
    ؛؛
    ؛



    [ ] لـَــُـكِـــًـْلَ مُـِــَـنَّ مٌـٍــًـرْ هًـِـَــّنِــًــآْ


    ________التوقيع__________








    I'm a person will not be repeated twice and I swear it .. Cool
    avatar
    spettrO

    عدد المساهمات : 133
    تاريخ التسجيل : 17/02/2013
    العمر : 28
    الموقع : http://ask.fm/oonnon

    رد: يا خاطفي وين ألقى عزتي في زمان المذلة ! / كاملة

    مُساهمة من طرف spettrO في السبت يونيو 01, 2013 9:29 pm

    الــبـــآرت الــثـــآمــن عشـــر

    ؛؛
    ؛


    تدرٍي حبڪ : بعثرٍ آلدنيآب‘ـَعيني . . !
    وٍآنته ق‘ـَلبڪ نآرٍ " شوٍقه ت‘ـَحتوٍيني ~*
    وٍآنآ ق‘ـَرٍبڪ ~ آرٍتبڪ وٍآنسى { س‘ـَـَنيني

    . . !آي وٍرٍبڪ { آنت صآيرٍ~
    نبض فيني. . !


    :::
    :::
    لف عليها وبصوت واثق : وأخيراصار اللي براسي ياشوق ..
    شوق رفعت راسها وحطت عينها بعينه ورفعت حاجبه وميلت فمها على جنب : صدق .. مبروك والله
    فهد ابتسم ابتسامه بارده : الله يبارك فيك ياحقيرتي ..
    فتحت عيونها على الاخر كلمته صدمتها ماتوقعتها لهذه الدرجه سافل : حقيره .. طيب بعد عني ياكلب يانجس .. لازم اغسل يدي من بعد لمستك سبع مرات
    فهد قهرته بكلامه مسك يدها بقوه وهي تحاول تسحبها منه لكن قوته اكبر من قوتها : انــا نجــس ؟!.. انتي ويش تكوني بالله عليك .. ناسيه انك صايعه و.... اكملها والا انتي عارفتها
    شوق وعيونها تطلق الشرار سحبت يدها بقووه فظيعه وتفلت بوجهه : لانك انت اصيع مني ياواطي
    فهد تحولت ملامحه للعصبيه وعقد حواجبه ومسكها من اعلى كتفها بقوه وألمها وهو يمسح وجهه : اسمعي ياشوق .. هالمره بفوتها لك بمزاجي .. ونصيحه لاتحطين راسك براسي لاني راح ادوسك
    شوق ترفع حاجبه وتبعده عنها وهي تضحك : ولاتستهين فيني لانك ماعرفتني زين .. وتدري يامتخلف انك بغبائك وزواجك مني جبت لي هديه احلم فيها طول عمري على طبق من ذهب .. احياناً الغباء يفيد .. وابتسمت بخبث ومكر
    سكت وهو مستغرب كلامها وتلميحاتها .. معقوله طلع قدامها غبي وماعرف يفكر ويتخذ القرار الصحيح
    شوق طلت فيها وحطت عينها بعينه : شفت انك غبي !!.. هههههههههه
    فهد قربها منه بقوه وصار وجهه قبال وجهها اللي تغيرت ملامحه من قربه لها وشعورها بأنفاسه اللي تحرقها : اهم شي صرتي زوجتي .. وما لأحد كلام علي وباللي بتشوفينه يازوجتي الحقيره
    شوق جلست جنبه وهي تلف على الجهه الثانيه بلا مبالاه : اوكي زوجه بالاسم بس ..
    فهد عقد حواجبه : هههه بالاسم بس .. ياحياتي عليك ... انتي بكل شي فيك ملكي انا لوحدي واقدر اسوي اللي ابيه برضاك وبدونه .. " قرب منها اكثر وملامحها جامده من كلماته ".. زي ايام زمان ياحلووتي
    زاد تنفسها تذكرت الماضي ... وذاك اليوم كرهته اكثر واكثر .. بعدت عنه بسرعه ولمعت الدمعه بعيونها
    فهد حط رجل على رجل وبعد شوي عنها : ليش سكتي .. تكلمي ياشواقتي
    شوق بحقد ونبره حاده : لاتقول شواقتي تلوع كبدي بكلامك
    فهد يبتسم على جنب : تلوع كبدك .. مشكله والله .. اجل لاتزوجنا ويش بتسوين
    شوق تطالعه بنص عين وفضلت السكوت على انها ترد عليه وتتكلم معه .. نزلت راسها وهي تلعب بأصابعها وتفكر بأنسجام وراحت لعالمها الثاني .. عالمها اللي كانت فيه وحيده ومسجونه سنين وأشهر وأيام


    [ ضـآقت عـليڪ ] و مـآلقيـت آلآ آنـآ..



    تقـول وش رآيڪ فـي [محـبوبـيــےآلجـديد ]



    تبغــے [ تعنينيـے ] و آنـآ نـآقــصعنآ،،



    آمـوت و آعرف بـس آنـآ [ وش تستفيـد]


    فهد يطالعها بتفحص ( اووف عليها جمال بس يالله بالاخير انا المستفيد ههههههههه ): وين وصلتي لاتكونين مصدقه عمرك انك عروس
    شوق بنظره هزته وقويه : ههههه لا ياشيخ ... تعرف لازم نجامل الاهل والله انت كفوك وحده من جنوب ... وسكتت
    فهد ضحك ومسك يدها : انتي كفوي والله .. "سحبت يدها لكنه سبقها ومسكها بقوه" .. خليني اعيش الجو شوي اني مع بنت حلوه والكل معجب فيها وبجمالها
    شوق استغربت كلامه وطالعته بأحتقار وهي مطنشته : اووف منك صدق بزر .. أترك يدي بليز
    فهد : لالا خليها بيدي مبسوط كذا ..
    شوق بنظره حاده : احسن لك فكها ..
    فهد يترك يدها وبداخله فرحان بأنه نرفزها : من زينك .. ميت عليك انا اصلا الف وحده تتمناني
    شوق تقلب عيونها : اجل ليش جيتني انا بالذات من هالألف يا استاذ فهد
    فهد يضحك بشر : ليش مستعجله على رزقك .. كل شي بوقته حلووو ..
    شوق قرصها قلبها وتتمنى ان اللي ببالها مايكون صح .. ضل السكوت هو سيد الموقف بينهم لمده ربع ساعه

    بـــآلــصالــه ..

    هنادي ترقص : بالله ما اطير ظبنات العقل
    دانا تضحك : مشاء الله حولك وحواليك تجننين
    رغد تصفق : عاشت هنو عاشت ..
    شهد : كأن المصوره تأخرت ..
    رغد تطالع الساعه 10 ونص : مدري يمكن صار لها ظرف بعدين بدري ترى
    شهد : اممم طيب .. بروح اشرب شي عطشانه من الرقص
    هديل : وين اللياقه ياحلوه .. والا جسمك بس شكل ومافي مضمون
    شهد تضحك : قلتيها مافي مضمون .. لايغرك الشكل اهم شي من الداخل
    رغد : تيسري يالبطه للمطبخ وجيبي معك عصير فراوله ابل ريقي
    شهد تلف وتمشي للمطبخ : افكر يا صعلوكه ..
    رغد تسمع نغمة جوالها اللي جابته سحر وبعيونها نظره حاده هزتها قال وهي تمد لها الجوال بصوت واطي غاضب : روحي كلمي بالغرفه احسن ..
    هديل : مين اللي يتصل ؟!
    سحر : صديقتها ريماس .. تعالي معي نروح عند ندى ودانا
    هديل توقف : اوكي يالله .. اما رغد ضغطت احمر على طول .. وراحت لغرفتها وقفلت الباب عليها ورجعت دقت
    رغد بعصبيه : شلون تدق علي الحين هاه فهمني .. مو قلت لك لا تكلمني ابدا اذا تحبني ومتمسك فيني تعال كلم ابوي
    عبدالله : ويش شبيتي علي
    رغد تجلس على السرير وتهز رجلها بقهر : ليش ؟!.. مالك خص ... بليز عبدالله لاعاد تدق علي اوكي الكلام اللي عندي قلته لك غير كذا ماعندي .. باي
    عبدالله : رغد لحظة كلميني ..
    رغد بتأفف : نعم ويش تبي .. لو سمحت بسرعه واختصر قدر الامكان
    عبدالله عصب : كلميني زين لا تنفخين علي
    رغد تتمالك اعصابها لاتنفجر فيه لانها مقهوره من سحر ومن عبدالله : بتتكلم والا اقفل الخط ؟!
    عبدالله : ماتوقعتك كذا اتوقعت مشتاقه لي لكن " سكت شوي " .. طحتي من قلبي وعيني . وقفل بوجهها
    رغد طلت بالجوال وهي مقهوره اخر كلمه عذبتها .. وترددت عليها

    .. طحتي من قلبي وعيني

    .. طحتي من قلبي وعيني
    .. طحتي من قلبي وعيني

    حطت يدها على راسها وغمضت عيونها تتأمل ان يكون كل اللي سمعته وهم وسراب والحقيقه غير ومختلف
    لكنها متأكده انه هذا الواقع .. تمالك دموعها حتى ماتخرب فرحتها وفرحت اخواتها وبنات عمها .. قفلت الجوال ورمته بدرج الكمودينه بغل وقهر .. ومشت للمرايا من بعدها أتجهت للصاله
    حنين كانت واقفه تكلم امها اللي طلبتها تقهوي اهل فهد ..
    شهد تضحك : الله على سوالف ياندو تضحك
    ندى : اقول شهد انتي مخطوبه ؟!
    شهد تحولت خدودها للون الوردي : لا والله ماجاء النصيب لسى
    دانا : من صدقك ؟!.. ماعندهم نظ احد يشوفك ومايخطبك
    شهد : هذي ارزاق من رب العالمين
    ندى : صدقتي والله ارزاق واللي يتحكم بها رب العالمين
    مها تدخل المصوره : تفضلي تفضلي
    المصوره : بسرعه الله يخليك عندي فرح لازم الحق على العروسه ..
    مها : اويك ادخلي هذي الغرفه .. العرسان جوا
    المصوره : اوكي مابي احد يدخل حتى يأخذوا راحتهم بالتصوير
    مها : من عيوني .. تفضلي

    أمـــا بــالمجلس
    كانت ساكته وهو كمان .. لكنه كان يطالعها بتفحص ... وماشال عيونه عنها دقيقه وحده ..
    شوق رفعت راسها وقالت له ببرود : معجب الأخ
    فهد ابتسم على جنب : اممم لا .. بس جالس اتذكر ملامحك قبل 5 سنين كيف كانت والحين كيف صارت
    شوق بنظره جديه حطت يدها على خدها ورمشت بعيونها : وحصلت جواب ؟!
    فهد يرجع ظهره على الكنب : يس حصلت جواب ..
    شوق : اللي هو ..
    فهد : ماني مجبر اقوله .. لكن تاكدي ياشوق ان زواجي منك مو هدفه اني اكفر عن اللي سويته .. لالا ياحلوه .. من اهدافي اني ادفعك ثمن كل شي سويتيه فيني فوق ..
    شوق تضحك بسخريه : ماتقدر يافهد .. وأتحداك
    فهد يرفع حاجب وينزل حاجب ويحط يده على راسه يعدل شماغه : امممم نشوف ..
    دخلت المصوره : بسرعه يالله لو سمحتم
    دخلت ام ليان : يالله بسرعه الحرمه مستعجله
    فهد : اوكي ممكن تتركوننا شوي .. بأخذ راحتي
    ام ليان تضحك : اكيد بنخليكم .. انتبه لعروستك . طلعت وسكرت الباب
    المصوره تزبط الديكور وراهم .. وبسرعه رفعت الكاميرا ..: يالله لو سمحتم .. تعال ياعريس ورى عروستك
    شوق بنظرات حاده له وقفت بدون ماتتحرك .. ( الله يكون بعوني علييك يا نجس .. أكرهك يافهد كره العمى )
    جاء وراها ولف يده على خصرها ...
    المصوره : لفي وقابليه ياحبيبتي ..
    شوق : كذا احسن .. مسكها بقوه ولفها عليه وهي تطالعه بعيون ناريه .. وكره
    فهد بصوت واطي : لاتعاندين اوكي ..
    شوق تضربه على رجله بقوه : انطم ولا تتكلم حدي قرفانه منك ..
    المصوره : بدون حركه .. بأخذ لقطه ..
    فهد وعيونه مركزه عليها ( شكلك ما أنتي سهله ياشوق ... وانا بعد لاتظني اني سهل .. صدقيني بتندمين أشد الندم )
    شوق ( ياربي احس اني بستفرغ .. آآه بس ياربي اتحمل شوي بس .. )
    بعد ربع ساعه من التصوير .. وبعد ماطلعة المصوره .. حست الارض تدور فيها ماهي قادره توقف اكثر من كذا تحملت كثير اكثر من الحد اللي تخيلته فآض بها صبرها .. جلست على الكنبه ودفنت راسها بين يديها ... سكت وهو يطالعها بأستغراب ..
    شوق بصوت باكي ونبره حاده : أطلع برآ!!. ماني قادره أستحمل وجودك .. يا نـــجـــس
    فهد ( علامها ذي .. تحسبني ميت على جلستي عندها مادرت اني ولا جبت خبرها ) بسكوت أتجهه للباب .. وفتحه .. وقبل لا يطلع بصوت عالي : يــــــــاولــــــــــد
    جت ندى تجري له : هلا فهد .. بتطلع
    فهد بملامحه هاديه : ايه بطلع شوفي لي الطريق
    ندى : ثواني بس اشيك على الممر اشوف في احد او لا .. بعد ثانتين رجعت
    ندى : الطريق أمان .. بس بدري بتطلع
    فهد ابتسم لها : ماهو بدري بس شكلك ماحسيتي بالوقت ..
    ندى تهمس له : وربي البنت ملاك ... من وين طحت عليها
    فهد ضحك على سؤال اخته : اسكتي بس .. يالله اشوفك بالفندق .. بروح للمجلس
    بعد ما شافت ندى جت وسألتها عن فهد .. راحت للغرفه ودقت الباب : شوق
    شوق مسحت دموعها : ادخلي هنادي مافي احد .. دخلت وقفلت الباب وراها
    هنادي جت بسرعه وخوف: سوآ لك شي الحقير ..
    شوق تهز راسها بلا .. بعد دقيقه طالعت بهنادي : هنادي ابي اروح الحمام .. احس بستفرغ .. ماسكه نفسي من ساعه .. حسبي الله عليه لوع كبدي .. الله يأخذه وارتاح منه
    هنادي : اوكي بفتح لك الحمام اللي قبال المجلس محد راح ينتبه ..
    شوق : طيب .. بسرعه ..

    :::
    :::
    :::
    ام رياض : مشاء الله على شوق .. بنت ولا كل البنات
    ام هديل : تسلمين يام رياض
    ام ليان : كم عمرها يام هديل
    ام هديل : اضن 22 سنه
    ام دانا : العمر كله يارب .. والله احسبها اصغر ..
    ام رياض : الله يجمع بينهم على خير
    الكل : أمين

    عند الرجال ..
    فهد : ياعمي انا مستعجل ابي الزواج بعد شهر ..
    كل العيون تعلقت فيه .. مصدومين من كلمته او بالأصح مستغربين من استعجاله بالزواج .. بعد ماكان رافض فكرة الزوج نهائيا .. بين يوم وليله يقرر يتزوج وبسرعه البرق
    ابو مها بسماحه : شهر ؟!!.. ياولدي البنت مايمديها تجهز نفسها
    فهد : انا ابيها بهدومها اللي عليها ..
    ابو رياض : ياولدي بدري على الزواج لازم نجهز الزواج ونعزم اهلنا واقاربنا .. فكر شوي وخل العجله
    فهد : والله يايبه انا مستعجل مليت من الوحده .. أبي استقر بحياتي ويكون لي حياه خاصه
    ابوه : الرأي عند ابو مها
    ابو مها : انا ماعندي مانع الوقت اللي يناسبكم نتمم الزواج به .. والبنت ان شاء الله ما تعترض
    فهد ابتسم : اجل ان شاء الله بالكثير شهرين .. ونتمم الزواج
    ابو مها يضحك على استعجاله : بس عندي شرط
    ابو رياض : شروطك كلها قابلين بها
    ابو مها : الزواج هنا بالمدينه ..
    ابو رياض : اللي تأمر فيه يابو مها الزواج بيصير هنا ان شاء الله
    ابو مها : تسلم والله يابو رياض
    خالد يهمس لفهد : الله اكبر عليك .. على طول تبي تتزوج شهر ياظالم
    فهد : اووش انت
    خالد : الله يستر منك .. بعقلك في مصيبه ناوي عليها
    فهد يبتسم له : الله يخليك ماني ناقصك ..
    خالد : بعد ما تخلص كل شي عازمك على كوفي بأخذ علومك
    فهد : اوكي


    ________التوقيع__________








    I'm a person will not be repeated twice and I swear it .. Cool
    avatar
    spettrO

    عدد المساهمات : 133
    تاريخ التسجيل : 17/02/2013
    العمر : 28
    الموقع : http://ask.fm/oonnon

    رد: يا خاطفي وين ألقى عزتي في زمان المذلة ! / كاملة

    مُساهمة من طرف spettrO في السبت يونيو 01, 2013 9:31 pm

    بـــعــــد يومين
    شوق توقف مصدومه : شــــهــر ؟!
    عمها : الولد مستعجل انتي كبرتي والولد كبير شوفوا حياتكم مه بعض
    شوق : مقدر ياعمي .. والله ما أقدرشهر صعب علي اجهز نفسي
    عمها : اليوم كلمني فهد وبيحول لك المهر على حسابي بالبنك
    شوق : عمي القصه ماهي قصة مهرالقصه ان الفتره قصيره مره
    عمها : ماعليه يابنتي الولد حجز القاعه ورتب اموره وانتي شدي حيلك وجهزي اللي تقدرين عليه والباقي بعد الزواج تكمليه
    شوق سكتت ماتقدر ترفض او تعترض فأستسلمت للامر الواقع : اوكي بأحاول والله ييسير كل شي
    عمها يبتسم لها بحب : الله يرضى عليك يابنتي
    شوق : امين ياعمي .. أمــــيـــن


    بغرفه ثانيه
    ريم بحيا : لا ياسيف ابوي مايرضى
    سيف : بس انتي زوجتي .. عادي لو اجي ازورك
    ريم : انا ما اقول حرام لا .. بس بعدين بتصير علاقتنا بارده
    سيف اقتنع بكلامها : على راحتك ياريومتي ما اقدر اغصبك
    دخلت هنادي : هيه انتي بس جالسه على هالجوال .. تعالي يالله بالصاله معنا
    ريم تبعد الجوال عنها : انطمي .. شغلك بعدين
    هنادي بتنرفزها : ياسيف افندي ترى جننتها ماتنام الليل تفكر فيك ... يابختك ياعم
    ريم تنرفزت : هين اوريك يامفضوحه
    سيف يضحك : ههههههههه ريومتي مين هذي ؟!
    ريم متفشله : هنادي اختي
    سيف : كلامها صحيح والا تكذب عليك .. سكتت ماقدرت ترد عليه بكلمه .. تأكد ن كلام هنادي صحيح
    سيف : الله لايحرمني منك ياريومتي


    بالصاله
    شهد تغير لمشاري ملابسه : حمام الهنا يارب .. هاه كيف منتعش الحين ميشوو
    سحر تلاعبه : شوفي كيف ريحته تهبل .. ويضحك كمان .. الولد مزاجه عال العال
    هنادي : ياربي وربي البيت صاير كئيب ابي اطلع اشم هواء .. مكتومه
    سمر: ويش كاتمك ..
    هنادي ترمي نفسها وتلعب بالخداديه وترفعها فوق : طفش قسم بالله .. شوق بس حابسه نفسها بغرفتها .. وشهد ميشو مأخذ عقلها ..وسحر بس عالمسن والنت .. وربي كرهت عمري والاخت ريم 24 ساعه بالجوال
    شهد بعد ماخلصت من ميشو : ويش نسوي فيك طيب نطير فيك للمريخ
    هنادي : اممم فكره مش بطاله ..
    رغد طفشت منهم وراحت لغرفتها ... كل ايامها سرحانه تفكر بعبدالله مافكر يدق او حتى يرسل مسج .. بس هي اللي اختارت الوضع بأرادتها ..
    رغد ( معقوله يكذب علي ومايحبني .. هو قال بيخطبني بس متى .. آآآه ياعبدالله وينك ) .. اخذت دفترها وكتبت فيه


    كيْف تقسْىَيآ .. - حَ نوْنَ - ..
    وْ .........كيْف ترْضىْ ليْ .. " الأذَىآ " ؟
    عْآرفْك مهمْآ .. | يكْونَ | .. ..
    ... مآتعذْبنيْ / كذَآ ~ ....
    شوْف حآليْ كيْف صآرْ ... }
    قبْل.. .. - تقْسىَ - .. آو < تروْحَ >
    حآليَ بعْدكَ ب .. " أختْصآرْ "
    .. كلهآ .. - هْمَ وْ جرْوحَ - ... ؟


    دخلت شهد وهي تطالع رغد اللي لها كم يوم متغيره على الكل
    شهد : اقول رغوده صراحه كلنا متضايقين ايش رايك نطلع نتمشى
    رغد : اممم وين نروح ؟!
    شهد : مطعم .. حديقه .. أي شي
    رغد : اوكي يالله قولي لهم وكلمي قبل ابوي
    شهد : تيب
    :::
    :::
    :::


    فايز : ماتفهمين انتي
    فاتن تجري ورى ابوها : فايز اتركني بحالي حرام عليك تبي تدمرني وتدمر حياتي
    فايز : عندك حلين يا فاتن ياتدبرين الفلوس والا بيصير اللي ماترضينه انتي وابوي
    فاتن تطالع ابوها وتبكي : شفت يبه .. شفت اخوي ويش يقول
    ابوها يهمهم بكلمات غير مفهومه لكنها هي وحدها تفهمها
    فاتن تعلقت عيونها بأخوها ودموعها تنسكب بأنسياب على خدها : خلاص يافايز بكره تكون الفلوس عندك
    فايز يضحك عليها وعلى ضعفها اللي يسيطر عليه : خليك دايم كذا
    فاتن ( حسبي الله عليك من اخ الله لا يسامحك اشوف فيك يوم )
    بعد ماطلع همهم ابوها لها بكلمات
    فاتن تمسح دموعها وابتسمت رغم عذابها اللي تعايشه في البيت : لا تخاف علي يبه انا مخبيه عنه الفلوس عشان المصروف مابقى منه شي .. بس بعطيه 500 حتى يفكنا من شره
    كانوا يتمشون بمكان بحديقه مخصصه للعوائل جنب جبل أُحَدَ جبل من جبال المدينه
    هنادي : انا بطلع فوق للجبل شوفي كل الناس طالعين والبنات بعد
    شوق : لا اجلسي معنا هنا في اولاد
    سحر بترجي : شوقه قسم الشباب بالجهه الثاني شوفي الناس مليانين بالحديقه وبعدين الطريق مزفلت يعني بنطلع ونرجع مرتاحين من الحجر والبلاوي
    شهد : اوف منكم بس تعالوا قبل ابي ايسكريم بالشوكولا ...
    سمر : طسي انتي جيبي احنا بنطلع ونشوف المدينه من فوق
    شهد توقف : رغد شوق انتبهوا لميشو .. تبون شي
    شوق : جيبي لي مويه وذره حلوه
    رغد : انا سفن أب
    شهد : اوكي
    هنادي توقف وبسرعه : يالله يابنات الى القمه .. وأتجهوا كلهم للجبل
    شوق : عليهم عنادياساتر بس منهم .. لفت على رغد وشافتها ماسكه جوالها وسرحانه وبعالم ثاني
    شوق ابتسمت : رغوده وين وصلتي . " ماردت عليه " سكتت ماتبي تخرب عليها جوها
    رغد ( عبدالله .. عبدالله .. عبدالله .. ذبحتني بالتفكير ويش سويت فيني حرام اللي يصير فيني .. كل تفكيري فيك خايفه تروح مني وانا واقفه محلي .. خايفه تكون لغيري ياعبدالله خايفه افقدك مثل مافقدت امي
    انــــا أحبــــك .. لاتخليني ياعبودي .. لاتخليني اندم على حبي لك يارب طمني عليه .. يارب )
    دق جوالها .. استغربت من اللي يدق بمثل هذا الوقت بالعاده ما أحد يكلمها الا قليل .. فتحت شنطتها وطلعت جوالها .. أنتفضت أول ماشافت الاسم .. حست كهرباء سرت في جسمها .. بدأ قلبها يخفق بقوه وقوه فظيعه تهيأ لها ان كل الناس حولها يحسوا بنبضات قلبها .. أخذت جوالها ومشت بعيد عن رغد اللي صحت من سرحانها وتفكيرها بعبدالله على صوت جوالها .. وأستغربت من تغير ملامح وجهها وأرتبكها وعلامات القلق الواضحه
    شوق بصوت واطي : نعم
    فهد بصوت واثق جدا : الله ينعم عليك
    شوق : ويش تبي داق علي
    فهد يحاول يطول مكالمته حتى يصل الى غرضه منها : امممم تقدرين تقولين اتطمن على زوجتي الحقيره
    شوق : مالحقير غيرك ياسافل .. ورجاء لا تدق علي
    فهد : لاتكونين نسيتي انك زوجتي واقدر اجي الحين واخذك لبيتي .. والا تدرين كلها شهر وانتي برجولك تجيني
    شوق تحاول تهدي نفسها .. لانه رفع ضغطها ووصله مليون : انت قلتها شهر .. ليش مستعجل
    فهد : والله ماني مستعجل ولا شي
    شوق : طيب اذا منت مستعجل لا تدق .. وقبل تقفل
    فهد بصوت حاد ارجفها : لا تقفلين الخط بوجهي
    شوق بقوه : ومين حضرتك ما اقفل الخط بوجهه ...
    فهد : ياشواقتي .. لاتنسين ان الرهان اللي بيني وبينك لسى ما انتهى .. وراح ينتهي يوم نكون تحت سقف واحد حتى اتأكد انك ماتعلبين معي
    شوق : لعبتك القذره هذي مصيرك بتدفع ثمنها ..
    فهد بصوت ماكر وخبيث : ادفع كل ما املك حتى تكونين بين يديني
    شوق : مع السلامه .. وقفلت جوالها نهائيا ..
    رجعت وبالها ماهو معها ابدا .. تفكر بكلامه كلامه اللي يعذبها ويجننها اللي يألمها حاولت تتمالك نفسها وماتبين لأحد
    رغد : مين اللي اتصل
    شوق : فهد
    رغد ضحكت بهدوء : ياحركات ياشوق .. مكالمات من ورانا
    شوق : ههههههه ويش اسوي عاد هو يبي كذا ( ماتدرين ويش المستور يا رغد )
    رغد : الله يسعدك ويهنيك يارب .. كأن شهد تأخرت
    شوق : يمكن زحمه .. تجي الحين
    شهد تطلع الفلوس : بسرعه لو سمحت ..
    الهندي : لحزه ماما .. انتزر شوي
    شهد : ياليل لودريت انه عند قسم الشباب كان ماجيت
    الهندي : تفزلي ماما ..
    شهد : ثانكس .. اخيرا ... اخذت اغراضها بالكيس .. وعلبه الايسكريم الدائريه ..
    شهد : يم يم شكلها يشهي
    لفت وهي مركزه على الاغراض اللي بيدها .. مشت خطوتين .. وصرخت وهي تشوف عبايتها معدومه من الايس كريم وهي طايحه على الارض وطرحتها نزلت عن وجهها وجنبها جواله ..
    ...: اسف اسف .. ان شاء الله مافيك شي
    شهد رفعت راسها ماهي مستوعبه ولاحست بطرحتها اللي طاحت : غبي .. غـــــبـــــــي
    يوسف رمى الطرحه على وجهها : انا أسف ..
    وقفت وتركت الأغراض طايحه وبسرعه أتجهت لسيارتهم البعيده وهو يلاحقها يبي يعتذر منها ويعوضها بدل الأغراض ..
    يوسف : يابنت الناس استني .. اصبري
    شهد مسحت دموعها اول ما شافت فرشتهم اللي جالسين عليها رغد وشوق وبالوسط مشاري ...
    شهد تجري لهم وتصرخ وتبكي : رغد .. شوق ...الحقوني .. ائــههههـــئ .
    رغد وقفت اول ماشافتها تجري وتسمع صراخها .. وشوق خافت على اختها وعلى منظرها
    رغد تجري لها .. اول ما قربت منها رمت نفسها عليها وهي تبكي وضمتها بقوه وحاولت تهديها
    رغد : بسم الله عليك شهد .. شنو صار لك
    شوق تقرا عليها : تعوذي من الشيطان
    شهد تدفن نفسها بحضن رغد : يلاحقني يارغد يلاحقني .
    شوق : مين ياشهد مين ؟!
    شهد :مدري بس اعرفه
    وصل وهو يشوفها بحضن رغد نزل راسه بحيا : أنــــا أسف على اللي صار
    رغد ( يــــــــوســـــف)!
    شوق : ماتخاف من الله وانت تلاحقها
    يوسف : انا كنت بعتذر منها وابدل الاغراض اللي طاحت وانكسرت لما صدمتها
    شهد تمسح دموعها وتغطي وجهها زين : انت خوفتني لما لاحقتني
    يوسف : انا اسف واقولها للمره الالف .. ومد خمسين ريال
    شوق تطالع الفلوس ماهي فاهمه شي : ليش الفلوس
    يوسف : تعويض
    رغد : خذ فلوسك مابيننا شي
    يوسف أبتسم لها لانه عرفها : براحتكم ... جا جلالي شايل بيده علبه مويه
    جلالي : ماما رغد ..
    رغد : نعم
    جلالي .. هزا في .. وشاف يوسف وسكت
    يوسف : انا استأذن .. مع السلامه
    وتركهم بمكانهم ..
    شهد تهمس لرغد : يوسف صح
    رغد : ايه يوسف اسكتي .. جلالي روح نادي بنات نبي نرجع البيت
    شوق تجلس شهد : ارتاحي خوفتينا عليك يادوبه
    شهد تضحك : لو كنتي بموقفي والله لاتموتين من الرعب وخصوصا يركض وراك يمــــــــــه رعب
    شوق تضحك : بس كذا .. بسيطه ياحلوتي
    رغد تهمس لها : ماشفتيه ؟!!
    شهد بنص عين : لا ماشفته بس اكيد مع صديقه
    رغد ميلة فمها على جنب : اشتقت له ياشهد احس قلبي بيطلع من ضلوعي ويروح له مايفارقني حتى بمنامي
    شهد سكتت ماتدري ويش ترد عليها .. : بعدين اقوله لك شنو تسوين
    شوق شكت بالموضوع : ويش تتكلمون فيه
    شهد : ابد سلامتك .. بشري ويش بتسوين بتجهيزات الزواج
    شوق سكتت شوي وبعدها بهدوء قالت : امممم بجهز نفسي من بكره مابقى وقت
    رغد تغمز لها : واذا نقص عليك شي ترى في متزوجه بيننا تيتشر مهاوي اسلئيها
    شوق حمر وجهها : وجع بعينك استحي يابنت
    رغد بحالميه : آآه متى اتزوج واستقر
    شهد تدقها : بدري على الزواج ياحلووه .. مو بتحولين طب حطي براسك ماحد بيتزوجك لانك بتصيري دكتوره
    رغد تفكر بكلام شهد : ماهي مشكله الحمدلله معدلي كامل وان شاء الله الترم الثاني نفسه
    شوق من قلبها : الله يوفقك يارغد وتحققي كل اللي ببالك
    رغد ترفع يدها : امين يارب


    :::
    :::
    :::


    كان يفكر فيها .. قلبها يحسها قريبه منه .. لكن عقله مستبعد حضورها


    " ملل والله "
    " ملل والله "
    أَبَد .. من يوم ماغابَتْ :
    وهذا حال : عبدالله . !
    عطشان
    مدري ليش . !
    محتاج !
    مدري لـأيش . !
    أمسي على همّ وأَلَمْ
    واصبح على : تشويش . !
    واصبح على : تشويش . !
    واصبح على : تشويش . !


    كان سرحان .. منسدح على الفرشه يفكر كيف يثبت لها حبه كيف يجبرها ترجع له .. انتبه ليوسف اللي يطالعه بنظرت غريبه
    يوسف : اممم بشاره
    عبدالله بدون اهتمام : وشي هي
    يوسف : اول شي هي تخص رغد .. فز من مكانه وجلس
    عبدالله : لك اللي تبي بس ويش عندك ؟!
    يوسف : توي شفتها هي والمتوحشه .. يووه قصدي القمر اللي معها دايم
    عبدالله : وين شفتها .. تكلم بسرعه .. لاتكذب علي يوسف
    يوسف : والله اني شفتهم .. والله ياعبيد ياللي معها قمر ماهي بنت قمر يمشي على الارض
    عبدالله عقد حواجبها : شهد تقصد ؟!
    يوسف ينطق اسمها ويمغطه ويغمض عيونه : شــــــهــــــــد يامحلها.. فديت عيونها .. وجهها خشمها .. شفايفها .. وجسمها .. ياويلاه عليها بس
    عبدالله ارتفع ضغطه : قولي وينها رغد
    يوسف : اسمع القصه من البدايه لاترجني


    هنادي بصراخ : ياسلام والله بكمل لعب ... حلوه هذي نرجع الحين
    شوق بحده : هنادي ماشبعتي لنا ساعتين الساعه الحين 12 ونص
    ريم بعتراض : بدري والله بدري حرام عليكم ويش التنكيد هذا
    سحر بتعب : قرروا وخلصوني .. وطلت بشهد ورغد اللي مندمجين بالسوالف ( اموت واعرف ويش بينهم ومين عبدالله هذا اللي بجوال رغد .. معقوله يكون متعرف عليها .. بس رغد ماتسويها ويش الحيره هذي لازم اتحرى عن الموضوع بطريقتي الخاصه )
    شوق بأصرار : نرجع البيت يالله شيلوا من الاغراض
    سمر : من جد نكد .. الله يعين فهد عليك نكديه وتحبين النكد
    شوق : اقول قدامي يالله .. شالوا كل اغراضهم ورتبوها بالسياره وركبوا نصهم زعلان ومتضايق ونصهم مبسوط
    شهد ترفع ميشو وهو يبتسم ابتسامه براءه : افردوها يقولكم ميشو
    هنادي بعصبيه : رايقه مره انتي
    شهد : انبسطي المدرسه بعد يومين هذا اللي يبسطك انتي
    هنادي : على الاقل انبسط مع الشله مو معكم يالطيف كئيبين


    ________التوقيع__________








    I'm a person will not be repeated twice and I swear it .. Cool

      الوقت/التاريخ الآن هو الإثنين يوليو 16, 2018 8:59 am